2018 | 15:58 أيلول 21 الجمعة
ارتفاع عدد ضحايا العبارة التنزانية إلى 100 | المصلحة الوطنية لنهر الليطاني تطلب من وزراء البيئة والصحة والزراعة منع صيد الاسماك في بحيرة القرعون ومنع بيعها واستهلاكها لحين اثبات عدم تلوثها وصلاحيتها للاستهلاك | الكرملين يتهم واشنطن باستخدام العقوبات لإخراج روسيا من سوق الاسلحة العالمية | لافروف: جبهة النصرة يجب أن تغادر المنطقة المنزوعة السلاح بسوريا بحلول تشرين الاول | التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من الصيفي باتجاه شارل الحلو وصولاً الى الكرنتينا | الرئيس عون شدد أمام رئيس مكتب التحقيقات الفدرالي الاميركي على اهمية استمرار التعاون بين أميركا والجيش اللبناني | رئيس مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي كريستوفر راي أشاد بعد لقائه الرئيس عون بقدرة وكفاءة الجيش في حفظ الأمن ومكافحة الإرهاب | الحريري: سلام المنطقة مسؤولية عربية وعالمية مشتركة ولغة السلام هي لغة العقل والحوار وليست لغة الحروب والتحدي | تيمور جنبلاط يرافقه الوزير العريضي التقيا الرئيس بري في عين التينة | الرئاسة التركية: ستنطلق قريبا دوريات مشتركة مع واشنطن في منبج السورية | تيار المستقبل: كتلة نواب المستقبل ستشارك في جلسات تشريع الضرورة عملاً بما تقتضيه المصلحة العامة | قطع الطريق أمام وزارة التربية في الاونيسكو بسبب اعتصام للمتعاقدين في التعليم الثانوي |

لجنة الاقتصاد استمعت الى البرامج المعدة لمؤتمر باريس4 لانهاض لبنان من محنته الاقتصادية

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 10 كانون الثاني 2018 - 12:49 -

عقدت لجنة الاقتصاد الوطني والتجارة والصناعة والتخطيط، جلسة قبل ظهر اليوم في المجلس النيابي برئاسة النائب نبيل دو فريج وحضور النواب: كامل الرفاعي، انطوان زهرا، هنري حلو، علي بزي وباسم الشاب.

كما حضر مستشار رئيس مجلس الوزراء نديم الملا، رئيس المجلس الاقتصادي الاجتماعي شارل عربيد،إختصاصي نقل في دار الهندسة غسان علم، مدير العمليات في دار الهندسة مروان قبرصلي، مدير المشروع في دار الهندسة سهيل سرور، عن رئاسة مجلس الوزراء محمد قباني، مستشار رئاسة مجلس الوزراء فادي فواز، المستشارة الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء هنري كركلا، عن مجلس الانماء والاعمار ابراهيم شحرور.

اثر الجلسة، قال رئيس اللجنة النائب نبيل دو فريج:
"عقدت لجنة الاقتصاد اليوم جلسة واستمعنا فيها الى فريق عمل دولة رئيس مجلس الوزراء ومجلس الانماء والاعمار ودار الهندسة ورئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والنواب الى البرامج والخطة الاقتصادية وهي تقريبا 16 مليار دولار على عشر سنوات التي ستقدمها الحكومة اللبنانية في المؤتمر الذي تسميه باريس 4، كل النواب وافقوا على الكلام الذي قيل. والامر الاساسي اننا كلجنة اقتصاد طلبنا توضيحات من المردود الاقتصادي على البلد وليس على المشاريع بالذات والايجابي من وراء هذه المشاريع التي نأمل ان تحصل موافقة عليها في آخر اذار وهي خطة عشر سنوات على 26 مليار دولار، معنى ذلك ان مليارا و600 مليون دولار كل سنة للبنى التحتية في جميع المناطق اللبنانية، كل مليار دولار يصرف في لبنان يزيد النمو تقريبا 3 في المئة ويخلق 50 ألف فرصة عمل، نأمل ألا يتم تسييس هذا المشروع الذي سيقدم وألا توضع "العصي في الدواليب"، لانه في النهاية هو مشروع لكل لبنان وهو المشروع الوحيد الذي يستطيع ان يساعد لبنان وينهض من المحنة الاقتصادية التي يمر فيها".