2018 | 10:19 حزيران 18 الإثنين
دخول صهر العاهل الاسباني السجن بعد الحكم عليه بتهمة اختلاس اموال | كوريا الجنوبية تبدأ اليوم مناورات عسكرية تحاكي الدفاع عن جزر "دوكدو" المتنازع عليها مع اليابان | الحشد الشعبي العراقي: نفذنا ضربات مدفعية استهدفت مواقع ثابتة لداعش عند الحدود العراقية السورية حيث لحقت به خسائر فادحة | حركة المرور كثيفة من الضبية بإتجاه أنطلياس وصولا الى جل الديب | غوتيريش: أعبر عن شكري لرئيسي الوزراء اليوناني والمقدوني لدورهما في عقد الاتفاقية التاريخية أمس في بريسبا وأدعو للحفاظ على التمسك الثابت لإبرامها وتنفيذها | نعمة طعمه: جنبلاط قامة وطنية وكان أول من طوى صفحة الحرب وأرسى مصالحة الشجعان وأي انتقاد لعهد ولحكومة إنما يأتي في سياق المنحى الديمقراطي | عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين في معارك مطار الحديدة | "سكاي نيوز": تصاعد وتيرة المعارك في محيط مطار الحديدة مع تكثيف مقاتلات التحالف العربي لقصفها لمواقع الحوثيين | إحصاءات "التحكم المروري": 37 جريحاً في 24 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | المرصد السوري: مقتل 38 من المقاتلين الموالين للنظام السوري في ضربة في شرق سوريا | "قوى الأمن": ضبط 1163 مخالفة سرعة زائدة أمس وتوقيف 55 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة وسلب وتزوير | مصادر امنية لـ"صوت لبنان (93.3)": البوابات الالكترونية الاربعة المستحدثة عند مداخل عين الحلوة جرى الاتفاق على اعتمادها اعتبارا من اليوم كممر الزامي فقط لمن يتم الاشتباه به من قبل الجيش |

لقاء سيدة الجبل: نحيي انتفاضة الشعب الايراني ضد النظام

أخبار محليّة - الأربعاء 03 كانون الثاني 2018 - 13:33 -

عقد "لقاء سيدة الجبل" اجتماعه الأسبوعي وأصدر البيان التالي:

أولاً- ينظر "اللقاء" بعين القلق إلى عدم إلتزام أطراف الحكومة أمام اللبنانيين والعالم مبدأ "النأي بالنفس"، ويرى أن الشعار أصبح فارغاً من المضمون في ظلّ إصرار "حزب الله" على انتهاك الدستور وقرارات الشرعية الدولية وتنظيمه زيارات لقادة "الحرس الثوري الايراني" للحدود اللبنانية مع اسرائيل. إن صمت رئيس الجمهورية "مفهوم" نظراً لاستتباعه المعلن إلى محور ايران، إنما صمت رئيس حكومة لبنان هو مستغرب وغير مفهوم.

ثانياً- يحيّي "اللقاء" انتفاضة الشعب الايراني ضد النظام، كاسراً حاجز الخوف رغم الاستبداد والقمع، والتي تطالب بعودة ايران إلى داخل حدود ايران في الأمن والعسكر والإنفاق المالي، وذلك من أجل تأمين الرفاهية والازدهار للشعب الايراني.
إن الاستثمار في الحروب وقتل شعوب المنطقة لم يشكّل ضمانة، لا بل بالعكس ولّد شعوراً بالغبن لدى شرائح واسعة من الشعب الايراني. إذ تقول الأرقام أن ما يزيد على 25 مليون نسمة من الشعب الايراني يعيشون تحت خط الفقر في حين يتصرّف أهل النظام داخل وخارج ايران بأموالهم.

ثالثاً- يؤكّد "لقاء سيدة الجبل" مطالبته بأن تكون القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين والأماكن المقدسة تحت إشراف الأمم المتحدة، مفتوحة لأبناء كل الديانات السموية. كما يدين "اللقاء" إقرار الكنيست الاسرائيلي "قانون أساس القدس"، الذي يقضي بعدم تسليم أراضٍ من "المدينة الموحّدة" إلى أي كيانٍ آخر أو سيادة أجنبية.