2018 | 18:55 حزيران 19 الثلاثاء
"الوكالة الوطنية": اصابة شاب اثر اطلاق النار عليه أمام أحد المنتزهات في رأس العين | تلفزيون المسيرة الناطق باسم الحوثيين: الحوثيون يقولون إنهم أطلقوا صاروخا على منشأة لأرامكو في جنوب السعودية | الدفاع الجوي السعودي يعترض صاروخا باليستيا أطلق من اليمن | القاضي علي ابراهيم تفقد اضرار السيول في رأس بعلبك وطلب فتح تحقيق لمعرفة اسباب إرتفاع منسوب المياه | إنطلاق مباراة بولندا والسنغال ضمن المجموعة الثامنة من الدور الاول | رئيس لجنة الأمن والدفاع في مجلس الاتحاد الروسي: سنردّ في حال انتهكت واشنطن اتفاق حظر الأسلحة النووية في الفضاء | روسيا تستهدف سلعًا أميركية ردا على الرسوم الجمركية على المعادن | وزير المال وقع مراسيم تعيين الـ 27 قنصلا فخريا وأعادها الى وزارة الخارجية على أن يتلقى المراسيم القديمة للتوقيع عليها | كنعان بعد اجتماع تكتل لبنان القوي: من يريد حصة اكبر من حجمه النيابي هو المسؤول عن تعطيل تشكيل الحكومة والظرف لا يسمح بالتأخير لمعالجة الملفات والتحديات | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من جسر الرينغ بيروت باتجاه الاشرفية | الموفد الدولي يغادر صنعاء من دون أي تصريح | المنتخب الياباني يسجل هدفا جديدا في مرمى نظيره الكولومبي ويتقدم بنتيجة 2-1 |

قبلان: ايران مستهدفة من اعداء كثر يتحينون الفرص لضرب الامن فيها

أخبار محليّة - الأربعاء 03 كانون الثاني 2018 - 13:21 -

اكد رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان "ان الجمهورية الاسلامية الايرانية مستهدفة من اعداء كثر يتحينون الفرص لضرب مسيرة الامن والاستقرار فيها، وهي عصية على كل المؤامرات بفعل حكمة قيادتها ووعي شعبها، وما جرى من تظاهرات واحتجاجات شعبية ومطلبية شأن داخلي تسللت من خلالها عناصر مرتبطة بجهات خارجية لا تريد الخير والاستقرار لايران وشعبها، فعمدت الى اثارة الشغب وبث الفتن مستغلة حرية الرأي والتعبير التي توفرها ايران لشعبها لتعيث تخريبا وفسادا وقتلا".

وقال في تصريح:"لنا ملء الثقة ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستنتصر على كل محاولات ضرب الاستقرار فيها كما انتصرت في حربها ضد الارهاب التكفيري واحبطت المؤامرات الاستعمارية ومشاريع ضرب منعتها واستقرارها".

واستنكر "دعوات التحريض واثارة الشغب من قبل جهات دولية واقليمية تسعى الى تخريب ايران انتقاما من مواقفها في محاربة الارهابين الصهيوني والتكفيري ودعم الشعب الفلسطيني وكل حركات مقاومة المشروع الاستعماري والصهيوني، وايران ستظل رأس حربة محور المقاومة الداعم للشعوب والدول التي تحارب هذا الارهاب من منطلق تمسكها بالاسلام ونصرة الحق ومكافحة التكفير والتصدي للاستعمار".