2019 | 13:05 كانون الثاني 21 الإثنين
نتنياهو يحذر إيران: من يهددون بتدميرنا سيتحملون العواقب كاملة | الطيران الحربي الاسرائيلي خرق اجواء صيدا على علو متوسط ويُنفّذ غارات وهمية فوق المدينة وقرى اقليم التفاح وصولا الى البقاع الغربي | معلومات للـ"ال بي سي": ارسلان يدلي بإفادته في اشتباك الشويفات الذي ادّى الى مقتل علاء أبي فرج صباح الأربعاء أمام القاضي منصور | "الوكالة الوطنية": الجيش الاسرائيلي استأنف أعمال الحفر وتركيب البلوكات الاسمنتية على الحدود الجنوبية | اللجنة الدولية لحقوق الإنسان: الإعتداءات الإسرائيلية على سوريا إنتهاك صارخ لنص القرار 2131 | الخارجية القطرية: قطر ستستثمر 500 مليون دولار في السندات الدولارية للحكومة اللبنانية | قوى الأمن: توقيف 47 مطلوباً أمس بجرائم تهريب أجانب ومخدرات وسرقة دخول خلسة | مسؤولون: "طالبان" تقتل 12 من أفراد الأمن في قاعدة عسكرية بجنوب أفغانستان | حركة المرور كثيفة على اوتوستراد جونية من مفرق غزير باتجاه ذوق مكايل | مصادر لـ"الجمهورية": القمة انعقدت وانتهت ولكن يبقى سؤال مطروح في اوساط مختلفة أين كلمة لبنان في هذه القمة فالرئيس عون القى كلمة رئاسة القمة فلماذا غاب الحريري عن الصورة ولم يلقِ كلمة لبنان | ماريو عون لـ"صوت لبنان (93.3)": القمة حققت النجاح بمجرد انعقادها والقرارات الصادرة عنها فيها مصلحة عامة للبنان خصوصا ما يتعلق ببنود النزوح السوري واللجوء الفلسطيني وانشاء مصرف عربي | وسائل اعلام اسرائيلية: عشرات الصواريخ أُطلقت من سوريا على طائرات سلاح الجو الإسرائيلي |

بلدية جونية تحت المجهر بعد "صفقة بمبلغ ضخم"

أخبار محليّة - الأربعاء 03 كانون الثاني 2018 - 12:33 -

بعدما زاد تجاوز القانون من قبل بعض البلديات، خاصة بالنسبة الى القضايا المالية وعدم احترام الاصول المالية، قام المراقبون الماليون لدى وزارة المال بالاطلاع على عمل ال بلديات في هذا المجال، وذلك بهدف التشدد في تطبيق القانون ومراقبة الاجراءات المالية فيها. ومن ابرز الامثلة بلدية جونية، حيث علمت وكالة "اخبار اليوم" عن "صفقة مالية كبيرة" لتركيب زينة الميلاد دون مراعاة القوانين المرعية، عبر الحصول على الموافقات المالية المسبقة.

وفي التفاصيل، فقد كشف مصدر مطلع ان القيمين على بلدية جونيه قاموا بتوقيع عقد مع مورد الخدمات لتركيب زينة الميلاد قبل الحصول على موافقة المراقب المالي التابع لوزراة الداخلية، ما ادى الى فتح الوزارة ملفات البلدية وبالتالي دفع القضاء ووزارة المالية الى التدخل بغية متابعة المخالفة الفاضحة.

اما بلدية جونية التي وقعت في حيرة من امرها، فلم تتمكن من تبرير صرف مبلغ قدَر بحوالي نصف مليون دولار من دون العودة الى المراجع المالية المختصة، وبالتالي فإنها وقعت في معضلة تبرير ما فعلته، خاصة وان وزارة المال وضعت يدها على الملف.

وكالة اخبار اليوم