2018 | 06:31 نيسان 26 الخميس
بفوقية | التجاذب المتني | اخطاء كبيرة | تحضير للقاء بري - حبيقة | قبل أيام من الاقتراع: رئيس الجمهورية يوجّه 12 وصيّة للبنانيين | إضاءة لبنانية على الطريقة الأميركية... | الانتخابات بحمى "شبكة أمنية واسعة" | دمج أصوات المغتربين يجهّل المصدر ويساوي بين الناخبين ويبعد الطعن | الشمال... خزان المستقبل الذي لا ينضب | اللوائح الانتخابية تتحسب لمزاج الناخبين المتغير وتتوقع مفاجآت | رئيس الوزراء حيدر العبادي وصل إلى محافظة السليمانية في إقليم كردستان | لندن تطلب بشكلٍ عاجل معلومات من طهران بشأن توقيف بريطاني من أصول إيرانية |

ندوتان تربوية وخدماتية في زيرة عيات في عكار

مجتمع مدني وثقافة - الأربعاء 03 كانون الثاني 2018 - 11:40 -

نظمت "جمعية النهضة الشبابية" في منطقة الجومة، ندوتين تربوية وخدماتية في قاعة المحاضرات في زيرة عيات، شارك فيها الإختصاصي في اللغة الفرنسية الاستاذ علي زكريا، والدكتور كمال خزعل من كلية الزراعة في الجامعة اللبنانية، وفي حضور فعاليات تربوية واختيارية وبلدية واساتذة وعدد من الأهالي.

الندوة الأولى قدمها الإختصاصي زكريا الذي قدم شرحا مفصلا عن المنهج اللبناني مقارنا المنهج الفرنسي، مؤكدا ان الجهود منصبة على مساعدة التلاميذ بعد الدوام على فهم الدروس ووضعهم في جو علمي بحت مع امكانية "اللهو واللعب قليلا".

كما تناول مجموعة من العناوين ابرزها: الغاء الفروض المنزلية، تقسيم الدوام الى دوامين صباحا وبعد الظهر، ويخصص بعد الظهر فقط للتعلم عن طريق الترفية والمناقشة، الغاء مهنة المنسق لانها تخنق الاستاذ، عدم ترتيب وتصنيف التلاميذ، عدم السؤال عن مهنة الاهل، وكذلك كيفية ايصال المعلومة الفائدة والمفيدة للطالب بعيدا عن اعتماد مبدأ الحشو لكسر الرتابة والملل.

بعد ذلك قدم زكريا عملية تطبيقية بمشاركة الطالبة فرح نجيب.

وتناول الدكتور خزعل في محاضرته ازمة المياه في الجومة، معتبرا انها في خطر ويجب وضع خطط سليمة لحمايتها. وأكد ضرورة ارفاد محطة آبار العيون عبر تغذية بحيرة القموعة بالاقنية من محلة عروبة وجبال فنيدق وعدم هدر المياه في الانهر خلال فصل الشتاء، والمحافظة على عدم تلوت بحيرة القموعة من خلال التجمعات السكانية العشوائية.

وشدد على اهمية اقامة السدود وخزانات لتخزين مياه الامطار الى جانب المنازل للمساعدة، معتبرا أن هناك خطرا حقيقيا من خطر زلزال او هزة ارضية، نتيجة سحب المياه بكميات هائلة، من محطة العيون، داعيا الى توفير البديل المائي لمناطق السهل ومحيطه، من تسرب مياه البحر المالحة الى الاراضي الزراعية في السهل، على مسافات من الشاطئ، نتيجة حفر الابار العشوائية.

بعد ذلك تم تقديم درعين تقديريين الى المحاضرين زكريا وخزعل، واختتم النشاط بدعاء من الشيخ الدكتور هيثم الرفاعي.