2018 | 20:52 نيسان 25 الأربعاء
ميشال ضاهر للـ"ام تي في": السياسة ليست الهدف بل شعوري بالمسؤولية دفعني للدخول إلى السياسة من منطلق إجتماعي وإقتصادي في ظل خوف الناس من الغد | كنعان للـ"ال بي سي": الطعن يمكن ان يعطل الموازنة مع ما تتضمنه من حقوق للمواطنين في مختلف القطاعات ولو كان الرئيس عون المؤتمن على الدستور يعتبر ان فيها مخالفة لكان هو طعن بها | عون: لا تقترعوا لمن يدفع وتذكروا ان الاعمال الخيرية ليست موسمية تدفع في الانتخاب | عون: لا تقترعوا لمن يدفع وتذكروا ان الاعمال الخيرية ليست موسمية تدفع فقط في الاستحقاق الانتخابي ولا تقترعوا لمن باع ويبيع السيادة عند كل مناسبة | عون: أيها المواطنون المسؤولية الأولى تقع عليكم أنتم الحرية مسؤولية وكذلك الاختيار تحرروا من وسائل الضغط والاغراء | الرئيس عون: قانون الانتخابات الجديد يحدّد الخيار السياسي بواسطة اللائحة المغلقة وعبر هذا الخيار يسمح بالتقدير الشخصي للمرشحين ضمن اللائحة المختارة بإعطاء الصوت التفضيلي لمن يعتبره الناخب المرشح الأفضل | الموسوي لـ"الجديد": لا مشكلة ولا معركة لنا مع اللوائح المنافسة وأنا لا أعرف أسماء من في اللوائح المنافسة معركتنا هي مع محمد سلمان الذي يريد وضع يده على لبنان | وسائل إعلام إسرائيلية: الرئيس التشيكي يعلن نية بلاده نقل سفارتها إلى القدس | مريضة بحاجة ماسة الى دم من فئة "A+" في مستشفى أوتيل ديو | السفير الاماراتي لـ"أم.تي.في.": الردّ على "الامارات ليكس" جاء من بيت الوسط ولقاءاتنا مع عون وبري وباسيل اكبر رد وأنا إنسان محب للبنان الذي قضيت فيه 20 عاماً | نقولا نحاس في لقاء مع شباب القبة: صوتك كرامتك وآن الأوان لتغيير الواقع | المرشح عن المقعد الاورثوذكسي في زحلة أسعد نكد خلال لقاء انتخابي: لان اللبنانيين يئسوا من الوضع ترجمت هذا اليأس ليس بالنزول الى الشارع انما من خلال الترشح الى الانتخابات |

الحكمة يكتسح المتّحد بفارق 26 نقطة

أخبار رياضية - الأربعاء 03 كانون الثاني 2018 - 09:20 -

واصَل الحكمة نتائجه الطيبة وحقّق فوزاً كاسحاً على ضيفه المتحد طرابلس بنتيجة (104-78) مساء أمس، وذلك في المباراة المؤجّلة من المرحلة الأولى إياباً، وشاهدها أكثر من 3500 متفرّج وبغياب لافِت لرئيس وأعضاء الاتحاد عن اللقاء.

قدّم الأخضر المنتشي من فوز مدوٍّ على النادي الرياضي في عطلة الأسبوع (76-72) واحداً من أجمل عروضه، فظهرَ التفاهم والتجانس بين أفراده بفضل الخطة التي اعتمدها المدرّب فؤاد أبو شقرا، الأمر الذي سمح لهم بالسيطرة شِبه الكاملة تحت السلّة هجومياً ودفاعياً، في المقابل عانى لاعبو الفريق الشمالي كثيراً في مجاراة أصحاب الارض، فلم يتمكّنوا ولو لمرّة واحدة من التقدّم، وكان البارز طرد مدرّبِه البوسني آلن آباز منتصف الربع الأخير لاحتجاجاته المتواصلة على الطاقم التحكيمي. وجاءت الأرباع على الشكل التالي (29-12)، (52-39)، (68-52).

كان أفضل مسجّل للحكمة جاي يونغبلود (21 نقطة)، وأضاف إليه دواين جاكسون (17 نقطة)، أمّا للخاسر فكان الأفضل ديماريوس بولدز (21 نقطة) وريكاردو باول (18 نقطة).

قاد المباراة الحكّام مروان ايغو، وعادل خويري ونيكولا معلوف.

وتُقام مساء اليوم المباراة الثانية المؤجّلة من المرحلة الأولى إياباً بين هومنتمن وفريق بيروت على ملعب الأخير في مجمع بلدية الشياح.