Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
أخبار محليّة
صفحة جديدة تفتح بين لبنان والسعودية؟

لم تكن بداية العام الجديد 2018 عادية في وزارة الخارجية والمغتربين, رغم أنّ الاستقبالات التي تًجرى عادة لتقديم نسخ عن أوراق اعتماد سفراء جديد تُشكّل خبراً أقلّ من عادي. لكنّ الكاميرات والأنظار والبث المباشر كانت «مفوكسة» حول حدث واحد، وهو تقديم سفير السعودية وليد اليعقوب نسخة عن أوراق اعتماده لوزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، خصوصاً وأنّ اليعقوب وصل الى بيروت في 20 تشرين الثاني الفائت.
وقبل ساعة وربع تحديداً من الموعد الذي جرى تحديده له من قبل الخارجية، وطأت قدما اليعقوب باحة قصر بسترس متأبطاً الملف الذي يحوي نسخة عن أوراق اعتماده ليسلّمها لوزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل. فدخل الى مكتب المراسم حيث استقبله مدير المراسم بالوكالة عسّاف ضومط، وبقي في مكتبه الى أن حان موعد لقائه باسيل أي حتى الثانية عشرة والنصف. ورغم تدافع الصحافيين والمصوّرين تمكّن اليعقوب من دخول مكتب باسيل فسلّمه النسخة، وعقد معه اجتماعاً دام نحو عشرين دقيقة. وبعد خروجه رفض التصريح للإعلاميين، وزار الأمين العام للخارجية هاني شميطلّي في مكتبه بحسب الأصول قبل مغادرة الخارجية بهدوء بعد أن غادر معظم الإعلاميين.
وبدا سفير السعودية الجديد في لبنان الذي يُسلّم صباح اليوم نسخة عن أوراق اعتماده لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون، مبتسماً للصحافيين والإعلاميين الذين جاؤوا بكثافة الى مبنى الوزارة وقاموا بالنقل المباشر، وكأنّه متأكّد من موافقة الرئيس عون على اعتماده. كما استغرب الهجوم المبالغ به من قبل الصحافيين لكي يدلي بتصريح ما، يريح الخائفين على توتّر العلاقات اللبنانية- السعودية وتأثيرها السلبي على أبناء الجالية اللبنانية العاملين في المملكة، سيما وأنّه وفقاً للبروتوكول فإنّ السفير الذي يُقدّم نسخة عن أوراق اعتماده لوزير الخارجية لا يحقّ له الإدلاء بأي تصريح قبل أن يقدّمها لرئيس الجمهورية وتتمّ الموافقة عليها.

غير أنّ اليعقوب العارف بالأصول المعتمدة والبروتوكول التزم الصمت، مكتفياً بتوزيع الإبتسامات شمالاً ويميناً، بهدف طمأنة الجميع بأنّ السعودية ولبنان يريدان أفضل العلاقات الوديّة فيما بينهما، على ما أكّدت اوساط في الخارجية، انطلاقاً من حرصهما على العلاقات التاريخية القائمة بين البلدين. وعرّف اليعقوب عن نفسه وعن مسيرته المهنية، على ما ذكرت الاوساط، فقد عمل سابقاً بصفته الديبلوماسية في سفارة المملكة في بيروت ما جعله خبيراً بشؤون وشجون هذا البلد ومتمرّساً بالحياة السياسية والديبلوماسية، كما تولّى منصب مساعد وزير الدولة لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان.
وأكّدت الأوساط أنّ التأخير في تحديد موعد لليعقوب من قبل الخارجية جاء نتيجة عدم تحديد موعد للسفير اللبناني المعيّن في السعودية من خارج الملاك فوزي كبّارة والمحسوب على رئيس الحكومة سعد الحريري منذ تموز الماضي، وأنّه ليس من أسباب أخرى له. فعندما وافقت المملكة على اعتماد السفير كبّارة، جرى تحديد موعد للسفير اليعقوب في بيروت. وأفادت بأنّه جرى التأكيد على حرص الجانبين على أفضل العلاقات الجيّدة والوديّة بين البلدين، وعلى احترام الشؤون الداخلية للدول وعدم التدخّل فيها.
ويمكن القول بأنّ ما جرى في الخارجية أمس وفي قصر بعبدا اليوم هو بداية صفحة أولى على طريق حلحلة العلاقة التي تشنّجت أخيراً بين السعودية ولبنان على خلفية احتجاز الحريري وإرغامه على إعلان استقالته من الرياض تضيف الاوساط، بهدف إحداث «صدمة إيجابية»، على ما صرّح رئيس الحكومة وقتئذٍ، وإعلان الرئيس عون أنّ ما قامت به هو «عمل عدائي تجاه لبنان». كما جرى إقفال الباب نهائياً على الأزمة الني كان يُنذر بها عدم اعتماد سفير في كلّ من لبنان والسعودية، إذ عاد التبادل الديبلوماسي الى سابق عهده.
كذلك فإنّ اعتماد سفير في كلّ من البلدين، من شأنه أن يعيد الملف اللبناني الى دائرة الإهتمام السعودي بحسب الاوساط، لا سيما بعد البلبلة التي أحدثتها بهدف تقويض «حزب الله» ومنع تدخّله في الشؤون الداخلية للدول العربية. فبعد ما أكّد عليه مجلس الوزراء في بيانه حول «التزام جميع المكوّنات السياسية (بما فيها «حزب الله») في الحكومة النأي بالنفس عن أي نزاعات أو صراعات أو حروب، وعدم التدخّل في الشؤون الداخلية للدول العربية، فإنّ السعودية باتت أكثر اطمئناناً من السابق، على ما شدّدت، وإن لم يتخذ الحزب أي إجراءات ملموسة تشير الى عدم تدخّله العسكري أو السياسي في دول المنطقة.
أمّا عدم موافقة السعودية على اعتماد كبّارة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من تقديم طلب اعتماده، سيما وأنّ العرف الديبلوماسي يُلزم الدول بالموافقة ضمن هذه الفترة المذكورة، فقد مرّت على خير، على ما أوضحت الاوساط، خصوصاً وأنّ عدم الرفض ضمن هذه المهلة تعني الموافقة، وإن لم تقم السعودية بإعلانها. وعلى هذا الأساس، قام لبنان بالموافقة على اعتماد اليعقوب من دون تحديد موعد له من قبل الخارجية ورئاسة الجمهورية، في انتظار تحديد موعد لكبّارة من قبل السعودية.
ولأنّ العقبات السياسية قد تمّ تذليلها، على ما يبدو من قبل البلدين، فإنّ ما حصل لا يتعدّى غيمة عابرة وانتهت تؤكد الاوساط، على أمل أن تتحسّن العلاقات بين البلدين لما فيه مصلحة اللبنانيين في السعودية والسعوديين في لبنان، فضلاً عن سائر المشاريع الإستثمارية بين البلدين. وكشفت بأنّ السعودية قد تفتح مجدّداً موضوع الهبة العسكرية من أجل عودته بقوّة الى الساحة اللبنانية، لكنها لا تزال تترقّب أداء «حزب الله» وإيران في المنطقة قبل اتخاذ قرارها النهائي بشأن هذه الهبة.

دوللي بشعلاني - الديار  

ق، . .

أخبار محليّة

18-01-2018 17:45 - جعجع يلتقي كنعان في معراب بحضور الرياشي 18-01-2018 17:25 - الهبر: مهرجان كبير للكتائب الشهر المقبل لاعلان المرشحين 18-01-2018 17:20 - عوده في مؤتمر الأزهر: نحن أول الموجودين في القدس وأول المهتمين بمصيرها 18-01-2018 17:19 - الحريري وصل الى جامع الوفاء في طرابلس لتقديم العزاء لكبارة بشقيقته 18-01-2018 17:18 - كرم: لا يجوز الدخول في "تعديلات كبيرة" على القانون تُهدد الانتخابات 18-01-2018 17:16 - القيادات الفلسطينية تحتاط: تبديل الحراسة ومواكب مموّهة! 18-01-2018 17:12 - عيسى يُمثّل لبنان في اجتماع "الخارجية العرب" في جدة... الا اذا! 18-01-2018 16:51 - خريس: الانتخابات في مواعيدها وكل طروحات التأجيل زوبعة في فنجان 18-01-2018 16:44 - الرفاعي: نحن حريصون كما الرئيس بري على الإنتخابات في موعدها 18-01-2018 16:42 - حقيبة فاعلة مقابل التخلي عن الترشيح!
18-01-2018 16:40 - صالح: بري أنهك نفسه لإنجاز قانون الإنتخاب 18-01-2018 15:51 - قائد الجيش عرض الأوضاع مع السفير السعودي في لبنان واستقبل وفود 18-01-2018 15:37 - مذكرة توقيف وجاهية بحق مدير مكتب ريفي 18-01-2018 15:35 - الدائرة الإعلامية في القوات تنفي: ما ورد اليوم في "الديار" عار عن الصحة 18-01-2018 15:31 - الحريري استقبلت السفير التركي مودعا ووفد نقابة المهن البصرية 18-01-2018 14:55 - المدير العام لأمن الدولة استقبل رئيس جهاز الاستخبارات الاسترالي 18-01-2018 14:54 - حكم غيابي بسجن الصحافية حنين غدار 18-01-2018 14:47 - نبيل نقولا: سأنتظر حتى نهاية التحقيقات... وافضح القوى الامنية! 18-01-2018 14:27 - لجنة الأشغال أوصت بالتشدد في تطبيق القانون في تلوث الليطاني 18-01-2018 14:23 - احذروا وامتنعوا عن التنقل عند اشتداد العاصفة... هذه توصيات الدفاع المدني! 18-01-2018 14:18 - القسيس طرابلسي: للإحتكام لصوت الضمير إنتخابيا... وإقرار ضمان الشيخوخة 18-01-2018 14:17 - تاجر مخدرات بقبضة امن الدولة... وهذا ما وجد داخل سيارته! 18-01-2018 14:10 - الاحرار: للاحتكام الى الدستور والقانون في ازمة مرسوم الاقدمية 18-01-2018 14:00 - توقيف المنفذ الرئيسي لعصابة بيع سيارات مؤجرة وتهريبها الى سوريا 18-01-2018 13:59 - نقابة مستخدمي الضمان تعلّق اضرابها التحذيري 18-01-2018 13:54 - ارسلان: مؤشرات بعض الترشيحات تدل على تعاطي غير أخلاقي 18-01-2018 13:53 - جنبلاط: البعض ذاكرته ضعيفة او ربما يراهن على معادلات دولية جديدة 18-01-2018 13:52 - اللواء ابراهيم: الامن تحت السيطرة وما حصل في صيدا في اطار التحقيق 18-01-2018 13:40 - الحريري: ما يصدر في الإعلام لا يخدم البلد! 18-01-2018 13:36 - غاريوس رداً على حمادة: ليست لدينا ارانب لسحبها من البرنيطة 18-01-2018 13:28 - لقاء الجمهورية: لاستفتاء اللبنانيين ببرامج سياسية 18-01-2018 13:28 - مجلس الوزراء انتهى من بند النفايات.. وتأكيد على توسيع مطمر الكوستابرافا 18-01-2018 13:17 - ورشة عمل في مجلس النواب عن تنمية محافظة النبطية 18-01-2018 13:16 - في عرمون: توقيف لبناني لاتجاره بالمخدرات.. وهذا ما عثر عليه في سيارته 18-01-2018 13:14 - الشيخ حسن بحث مع السفير السعودي في الأوضاع العامة 18-01-2018 13:10 - فادي عجمي مثل جريمة قتل زوجته في جدرا 18-01-2018 13:10 - بشير خضر بحث مع وفد موظفي بلدية الجديدة بعلبك عدم دفع رواتبهم 18-01-2018 13:03 - بالصورة: إنهيار شرفة مبنى في صور جراء الامطار الغزيرة 18-01-2018 12:53 - باسيل: ألم يكن التيار الوطني الحر وحيداً برفضه التمديد لمجلس النواب؟ 18-01-2018 12:52 - فنيانوس تابع أوضاع المرافىء والتقى بقرادونيان 18-01-2018 12:49 - حرق دواليب... ومناوشات بين المياومين والقوى الأمنية! 18-01-2018 12:37 - فضل الله: لاعتماد سياسة مد الجسور بدلا من التركيز على الخلافات 18-01-2018 12:25 - أحمد الحريري من طرابلس: بابنا مفتوح... ونضع أيدينا بأيدي الناس 18-01-2018 12:14 - جلسة "صاخبة" للحكومة في السراي... والانتخابات النيابية محور البحث! 18-01-2018 12:12 - مؤتمر الازهر العالمي بمشاركة لبنانية في يومه الثاني: جلسات ومداخلات 18-01-2018 12:05 - عون: كلما أبعدنا السياسة عن عمل القضاء كلما ضمنّا العدالة والمساواة 18-01-2018 11:56 - تقدمن الى وظائف في القطاع العام... وطلب اليهن نزع الحجاب! 18-01-2018 11:54 - مدير عام الضمان الاجتماعي يعلق التعاقد مع ستة اطباء 18-01-2018 11:52 - ميقاتي استغرب عودة الحديث عن طلب تعديل قانون الانتخاب من قبل الحكومة 18-01-2018 11:47 - الرياشي: مش كل ما واحد غنى منمنعو... سبيلبرغ ما بينتخب بزبوغا
الطقس