Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار محليّة
حسن خليل: فليفصل بعض اسماء الضباط عن الترقيات وسأوقعه فورا


دخل العام الجديد وازمة مرسوم الضباط لم تجد اي مخرج، لكن الوضع يمكن وصفه بحسب مرجع بارز بانه ليس ايجابيا وليس سلبيا بمعنى ان الامل لم يقطع من ايجاد مخرج لهذه الازمة. والدلالة على عدم ارتفاع وتيرة التصعيد، يجتمع مجلس الوزراء غدا بشكل طبـيعي لمناقشـة جدول اعمال عادي .
وفي هذا السياق، اعتبرت مصادر بعبدا انه يتوجب على المعترضين على مرسوم الترقية للضباط التقدم بشكوى عند مجلس شورى الدولة على اساس انها الجهة الفاصلة لهذا الخلاف الا ان احدا لم يعترض.
وقالت مصادر وزارية انه لا يعرف ما اذا كان سيثار المرسوم في جلسة مجلس الوزراد غدا. ونقل عن الرئيس نبيه بري قوله امام زواره امس حول تأثير الخلاف على المرسوم وعلى الوضع الحكومي فرد «هناك جلسة الخميس ووزراؤنا يمارسون مهامهم في شأن المرسوم فالوضع لا يزال على حاله. ونفى بري ان يكون هناك اقتراحات جديدة حول هذا الموضوع مشيرا الى ان الحل معروف وقد ابلغته وقلته بأن يرسل المرسوم الى وزير المال فيوقعه فورا مع العلم ان مسافة ارساله من السراي الى وزارة المال لا تستغرق 3 دقائق.. وهكذا تحل المشكلة.
ونقل زوار عن الرئيس بري انه اذا انقطع الامل وتفاقم الوضع فسأتخذ الموقف على ضوء ذلك. وسئل اذا كان لدى الرئيس الحريري مخرج فاجاب «اسألوه ليس عندي شيء في هذا الخصوص». وفقا للمعلومات فان الحل الذي يمكن ان يشكل حل وسط هو ان يتلاقى الطرفان عند نقطة معينة والذي يقضي بقبول وزير المال توقيع المرسوم كما عبر بري دون التحفظات التي كانت على مضمونه. بالتالي يتنازل رئيس الجمهورية عن فكرة استبعاد توقيع وزير المالية وتمرير المرسوم. وحسب المعلومات فان المرسوم الذي جمد من قبل الحكومة لا يسري مفعوله الا اذا نشر وفق القانون الذي كان صدق عام 1997 في عهد الرئيس الياس الهراوي وحمل ايضا توقيع رئيس الوزراء رفيق الحريري. وهذا القانون ينص على نشر المراسيم ضمن مهلة تترواح بين 10 -15 يوماً.

وهنا، كررت مصادر عين التينة ان توقيع المرسوم بهذا الشكل هو اطاحة بالقانون والدستور والمواثيق. من جهته، قال الوزير علي حسن خليل «لا شي جديد والحل الوسط هو ان اوقع المرسوم».
في نطاق متصل وحول مرسوم الترقيات للضباط، طالب وزير المال بفصل عدد الضباط الذين ادرجت اسماؤهم على مرسوم اقدمية ضباط دورة 94 ومرسوم الترقيات للضباط وعندها «انا مستعد لتوقيع» لكن الجواب لم يأت. وهنا لفت الى ان كل المواضيع المتعلقة بالجيش مسهلة من وزارة المالية.


علاقة القوات ـ تيار المستقبل

وفي شأن آخر يتعلق بالعلاقة بين المستقبل والقوات، قال مصدر قواتي ان الامور هدأت والتشنج قد زال والمرحلة السابقة التي اظهرت تبيانات بين الحزبين ما بعد استقالة الرئيس سعد الحريري في 4 تشرين الثاني انتهت وعادت الامور الى نصابها. اما اللقاء المرتقب بين رئيس القوات الدكتور سمير جعجع ورئيس الوزراء سعد الحريري فلم يحدد بعد الا انه يتم التحضير له ليكون على ركائز سياسية واضحة حيث ان صفحة الاشتباك طويت الى غير رجعة. واشار الى ان اللقاء سيكون انطلاقة جديدة لعلاقة القوات والمستقبل.
اما العلاقة مع التيار الوطني الحر فقد شهدت تغييرا مهما اذ ان الوطني الحر تفهم وجهة نظر القوات اللبنانية التي لا تزال تتمسك بموقفها حيال البواخر والملاحظات التي اعطتها هيئة المناقصات.
وحول مرسوم دورة ضباط 94، اعتبر المصدر القواتي ان هذه المسألة تعني فقط الرؤساء الثلاث ولذلك عليهم ان يجدوا حلا لها فيما بينهم وفق الآليات المعهودة حتى تكون السنة الجديدة سنة انتاجية حكومية.
واعترضت القوات اللبنانية على الاهمال المتعمد في ادراج موضوع تعيين رئيس مجلس ادارة تلفزيون لبنان على مجلس الوزراء وعدم البت بالموضوع وفقا للطرح الذي تقدم به الوزير ملحم الرياشي. ولفت المصدر الى انه منذ سبعة اشهر والقوات تطالب برئيس لتلفزيون الدولة اللبنانية الذي يشكل واجهة الدولة. واعتبر ان عدم وضع خطط رسمية في هذا النطاق امر معيب لكن القوات ستظل تطالب حتى تحقيق الهدف.


متأخرات مالية على الدولة!

وعلى صعيد آخر، وفي قضية تتعلق بمتأخرات مالية مستحقة على الدولة في الضمان الاجتماعي وغيرها وهذه الازمة بدأت في عهد عدة حكومات سابقة، حيث تخلفت الدولة عن الدفع لصندوق المرض والامومة الذي يندرج ضمن صندوق الضمان الاجتماعي اضافة الى مستحقات المقاولين الذين ينفذون مشاريع للدولة واموال للمستشفيات. وكان وزير العمل محمد كبارة قد عقد مؤتمرا صحفيا كشف فيه ان الدولة مديونة لصندوق الضمان الاجتماعي. لكن الدولة اعلنت ان العجز يساوي 7300مليار ليرة، وفي حال دفعت المبالغ التي يتوجب عليها تسديدها ومنها 2300 مليار ليرة لصندوق المرض والامومة في حين المتأخرات المتوجبة للمستشفيات تقدر بمليار دولار ولم يتم دفعها منذ عام 2012 اما بالنسبة للمقاولين فالمتأخرات تقدر بمئتي مليار ليرة على ان يتم دفعها في موازنة 2018. وبطبيعة الحال اذا ارادت الدولة دفع المتأخرات فسيزيد العجز وعندها يصبح مصير لبنان على غرار مصير اليونان ولذلك تختار الدولة ان «تطلع الصرخة» على ان تدفع الكتلة النقدية المتوجبة عليها.

نور نعمة - الديار  

ق، . .

أخبار محليّة

21-01-2018 14:05 - أرسلان: التنافس السياسي لا يكون على قاعدة التعطيل 21-01-2018 13:52 - موسى: لا تقدم في مرسوم الاقدمية حتى الآن 21-01-2018 13:44 - مخيبر: السلطة التي تفصل بالخلاف في مرسوم الاقدمية هي القضاء 21-01-2018 13:39 - المكتب السياسي للكتائب جال على مطرانية صيدا للروم الكاثوليك 21-01-2018 13:26 - جثتان جديدتان في جرد الصويري 21-01-2018 13:20 - طلال المرعبي: ان اي محاولة لتاجيل الانتخابات يفقد لبنان صدقيته 21-01-2018 12:19 - سفير الهند زار حديقة ابل السقي 21-01-2018 12:07 - بعد الاستقرار في حال الطقس.. هذا ما يحمله الأسبوع المقبل من أمطار وثلوج 21-01-2018 11:51 - معين المرعبي: الحريري يبارك لعكار اقرار الجامعة 21-01-2018 11:38 - نضال طعمة: لمجلس نيابي جديد يسهم في تجديد بنية السياسة
21-01-2018 11:38 - ناجحون عبر مباراة مجلس الخدمة المدنية يعتصمون... واضراب عن الطعام 21-01-2018 11:34 - الراعي: مأساة الـ14 سوريا مسؤولية الاسرة الدولية 21-01-2018 10:44 - جان عزيز: لا إشكال حول مرسوم الأقدمية الذي بات نافذا لكل مفاعيله 21-01-2018 10:38 - قائد لواء الحرس الجمهوري يكرم الاعلاميين العاملين والمعتمدين في القصر 21-01-2018 10:34 - بو عاصي: الحلّ الفعلي هو بعودة النازحين الى سوريا ونقطة ع السطر 21-01-2018 10:24 - 4 جرحى بحادث سير على طريق عام حريصا كسروان 21-01-2018 09:58 - الخليل: بري سيقف ضد اي شكل من اشكال التجديد للمجلس 21-01-2018 09:25 - هادي حبيش: لا تأجيل للانتخابات والتعديلات على القانون لا يمكن ان تتم 21-01-2018 09:23 - بالصور: قتيلان إثر حادث سير في الضبية 21-01-2018 08:49 - تسليم وتسلّم في دائرة الشوف في الديمقراطي اللبناني 21-01-2018 07:08 - زياد بارود: ترحيل أزمة المرسوم إلى ما بعد الانتخابات النيابية 21-01-2018 06:55 - "صوت" الانتخابات في لبنان يطغى على "همس" تأجيلها 21-01-2018 06:47 - من نفّذ عملية التّفجير؟ 21-01-2018 06:41 - الجرود الحدودية شاسعة ولا يمكن ضبطها مئة في المئة 21-01-2018 06:34 - ترحيل أزمتي المرسوم ومهل قانون الانتخاب 21-01-2018 06:28 - مرسوم الأقدميّة ينقل صراع عون وبري إلى حلبة القضاء 21-01-2018 06:19 - ارتياح عربي ودولي لإنجازات القوى الأمنية اللبنانية 21-01-2018 06:13 - اللقاء بين الحريري وجعجع لم يعد بعيدا 20-01-2018 22:10 - الشعار: الظلم من أهم أسباب الارهاب والتطرف 20-01-2018 21:35 - بالصورة: اخماد حريق التهم أشجار سنديان وأعشابا في داريا كسروان 20-01-2018 20:56 - بو عاصي: لا جمعيات وهمية تتلقى الدعم من وزارة الشؤون الاجتماعية 20-01-2018 20:38 - وفد إيراني وحركة التوحيد الاسلامي اطمئنا الى صحة محمد حمدان 20-01-2018 20:15 - كنعان: رئيس الجمهورية مستعد لفتح دورة استثنائية لاقرار الموازنة 20-01-2018 20:05 - تحضيرات لتحركات شعبية... والسبب فيلم The Post 20-01-2018 20:00 - اللواء ابراهيم عن التنصت: أؤكد أننا نملك كل ما من شأنه أن يحمي البلد 20-01-2018 19:47 - اتصالات الحريري مع الجانب التركي اسفرت عن توقيف المتهم بمتفجرة صيدا 20-01-2018 19:15 - الحريري عرض الأوضاع الأمنية مع المدير العام للأمن العام 20-01-2018 18:23 - قائد الجيش: الأمن تحت السيطرة وندعو للاستعداد التام لمواكبة الاستحقاقات 20-01-2018 18:16 - بالصورة: العميل الإسرائيلي أحمد الذي نفذ تفجير صيدا 20-01-2018 18:14 - لورا ابنة 17 عاما سقطت عن سطح منزل والدها في بعبدا.. وهذا ما حصل! 20-01-2018 17:57 - حريق داخل مركز Liban Post في في صيدا 20-01-2018 16:36 - تيمور جنبلاط إلتقى وفودا في المختارة 20-01-2018 16:17 - لقاء بين "التقدمي" و"أمل" للتنسيق في القضايا الكشفية 20-01-2018 16:16 - رئيس بلدية الصويري طالب بحماية الحدود من التسلل السوري 20-01-2018 16:01 - نعيم قاسم: الانتخابات بموعدها وسنتحالف مع حركة أمل في كل الدوائر 20-01-2018 15:53 - السفير اللبناني يقدم أوراق إعتماده الى ترامب الخميس 20-01-2018 15:52 - القيادات الفلسطينية ترفع احتياطاتها في مواجهة اسرائيل 20-01-2018 15:51 - لبنان يمضي في مواجهة اسرائيل 20-01-2018 15:46 - جهود استثنائية للحريري مع تركيا لتسليم المتهم الثاني في تفجير صيدا 20-01-2018 15:42 - الفرزلي: الإختلاف في وجهات النظر لا يؤثر على المؤسسات
الطقس