2018 | 01:45 تشرين الأول 21 الأحد
مصادر معنيّة لـ"المستقبل": التشاور بين الحريري وجعجع تناول اعادة صياغة التشكيلة الحكومية وتجاوز العقد المعلنة تحت سقف حكومة متوازنة | موغيريني: الاتحاد الأوروبي يصر على ضرورة إجراء تحقيق شامل وشفاف عن وفاة خاشقجي يضمن محاسبة كل المسؤولين عن موته | "بوكو حرام" تذبح 12 فلاحا بالمناجل في نيجيريا | ترامب: ولي العهد السعودي ربما لم يكن على علم بمقتل خاشقجي وإلغاء صفقة السلاح للسعودية سيضرنا أكثر مما يضرهم | مقتل 55 شخصاً في أعمال عنف في شمال نيجيريا | وزير الخارجية الالماني: ألمانيا يجب ألا توافق على مبيعات أسلحة للسعودية قبل اكتمال التحقيقات في مقتل خاشقجي | الاتحاد الأوروبي: ظروف مقتل خاشقجي تعد انتهاكا صارخا لاتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية | الولايات المتحدة و الصين تؤيدان مبادئ توجيهية لتفادي حوادث الطائرات العسكرية | الجيش اليمني يعلن عن اقترابه من إحكام سيطرته الكاملة على مديرية الملاجم في محافظة البيضاء وسط اليمن | الحكومة الأردنية: الإجراءات السعودية ضرورية في استجلاء الحقيقة حول ملابسات القضية وإحقاق العدالة ومحاسبة المتورطين | وزير الخارجية الفرنسي: الطريقة العنيفة لقتل خاشقجي تتطلب تحقيقاً عميقاً | أجهزة الطوارئ الروسية: ثلاثة من القتلى الأربعة جراء الانفجار في مصنع للألعاب النارية في مدينة غاتشينا شمال - غرب روسيا كانوا مواطنين أجانب |

التيار المستقل: لمعالجة تجاوز السلطة التنفيذية لمجلس النواب ووزير المال

أخبار محليّة - الثلاثاء 02 كانون الثاني 2018 - 13:49 -

 عقد المكتب السياسي لـ"التيار المستقل" اجتماعه الدوري في مقره في بعبدا برئاسة اللواء عصام أبو جمرة، واصدر بيانا تقدم فيه المجتمعون "في مناسبة حلول السنة الجديدة 2018، من اللبنانيين بأحر التهاني، متمنين ان يعم السلام والازدهار الربوع اللبنانية كافة".

وبحث المجتمعون "في تداعيات اقدمية ضباط دورة 1994 التي صدرت بمرسوم لم يحمل توقيع وزير المال، وبعد عرض هذه الاقدمية منذ اعوام على مجلس النواب بمشروع قانون ما زال في المجلس قيد الدرس، فأملوا أن يعالج تجاوز السلطة التنفيذية لمجلس النواب ووزير المال، قبل ان تتفاعل شرارته تحديا للميثاقية والدستور"، معتبرين ان "تطبيق النظام بقوانينه ودستوره في اي قرار يرضي جميع اللبنانيين ويلزمهم بمن فيهم الاعداء، فالنظام ليس بزة ضيقة لمن يتولى السلطة،انما تطبيقه والتقيد بأحكامه واجب لاحقاق الحق والعدالة والحفاظ على الاستقرار في المجتمع".

وشجب المجتمعون "تفاقم الازمات الاجتماعية والبيئية من جديد كالنفايات التي لم تتوقف روائحها وجراثيمها عن الانتشار مع ما تسببه للمواطنين من اوبئة وامراض كالزكام والانفلونزا وسرطان الرئة وغيرها".

وشجبوا ايضا "ما هو اخطر من ذلك بتصريحات ملتبسة، متفردة ومتناقضة حتى اصبح الناطق بها حاخاما واماما، في الوقت نفسه، ما يتعارض مع توجهات الحكم واستراتيجيته". واستهجنوا "صمت كبار المسؤولين في السلطة حيال هذا التناقض وعدم اصدار موقف حكومي واضح من هذه المواقف".

وتمنى المجتمعون على وسائل الاعلام أن "تكون الاتهامات مدروسة وألا تثير حساسيات على مستوى الرأي العام لتمكينه من أداء دوره الفاعل".