Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
أخبار محليّة
مفاجآت بانتظار لبنان بـ2018...العد التنازلي لـ"أبو الاستحقاقات" بدأ!

كسبتْ بيروت، المسكونةُ بارتيابٍ متمادٍ من «لعنة المنطقة»، معركةَ الفرحِ التي تليق بشغفها الدائم بـ «حبّ الحياة»... ومع «طوفان» الأضواء الذي ودّعتْ به الـ 2017 «من قلْبها»، كان «عقْلُها» يقيم «ربْطَ نزاعٍ» مع الـ 2018 المفتوحة على استحقاقاتٍ أهمّها على الإطلاق الانتخابات النيابية التي في ضوء «صناديقها» تَرْتسم التوازنات في السلطة ويَتحدّد تالياً الموقع الإقليمي للبنان.
وبـ «عنايةِ» رئيس الحكومة سعد الحريري الذي واجه في الـ 2017 التجربة الأكثر مرارة في حياته السياسية (بحسب وصْفه)، كانت بيروت «أكثر حلاوة» في إحيائها عيد رأس السنة، وهو جال شخصياً على المقار العسكرية لضمان «بيئةٍ آمنة» لاحتفال وسط العاصمة وشارك الساهرين الفرحة، وكأنه أراد إثبات قدرة اللبنانيين على الصمود في لحظة تَعاظُم التحديات السياسية والاقتصادية.
ولم تَحْرف «انتفاضة الأنوار» في مَراسم الانتقال من سنةٍ إلى سنة الأنظار عن أن الـ 2018 «مع وصولها اختبارٌ على طولها». فالأسبوع الأول منها يشكّل ميداناً شديد الحساسية لبلْورة الرسْم التشبيهي للواقع السياسي المستجدّ مع العدّ التنازلي لـ «أبو الاستحقاقات»، أي الانتخابات النيابية المقرَّرة بعد أربعة أشهر (في 6 مايو المقبل).
فبعدما انفجر الصراع وعلى نحوٍ علني بين رئيسيْ الجمهورية العماد ميشال عون والبرلمان نبيه بري في شأن ما بات يُعرف بـ «أزمة المرسوم»، من المتوقّع أن تشهد الأيام المقبلة مبادراتٍ لإيجاد «مَخْرجٍ» يطوي فصول هذه الأزمة التي تتجاوز ملابسات «المرسوم» بعيْنه وتعكس تبايناتٍ عميقة بين عون وبري حيال إدارة الحُكم كانت في الأساس واحدةً من دوافع معارضة رئيس البرلمان القاسية لوصول العماد عون الى الرئاسة.
وثمة مَن يعتقد في بيروت أن «المشكلة والحلّ» في مسألة المرسوم، الذي منَح سنة أقدمية لضباط دورة 1994 في الجيش اللبناني ووقّعه رئيسا الجمهورية والحكومة ووزير الدفاع بمعزل عن توقيع وزير المال (الشيعي)، ستكون أشبه بعمليةِ استطلاعٍ مبكّرة لما سيرسو عليه الصراع السياسي في البلاد وما سيفرزه في مسألة التحالفات على الطريق إلى الانتخابات النيابية، وسط مَلامح استقطابٍ من نوع جديد يشكّله تحالف عون - الحريري مقابل اصطفافٍ لم تتبلور مَعالمه بعد، وقد يكون بري نقطة الارتكاز فيه.
وإذا كان من السابق لأوانه التوغل في خريطة التحالفات المقبلة لارتباطها بحساباتٍ داخلية واعتباراتٍ اقليمية، فإن البلاد على موعدٍ في الفصل الأول من 2018 مع محطات بالغة الأهمية كالمؤتمرات الثلاثة التي ستُعقد من أجل لبنان، لدعم الجيش في روما وتحفيز الاقتصاد في باريس وللمساندة في ملف النازحين السوريين في بروكسيل، وهي المؤتمرات التي تشكّل رسالة دعمٍ دولية قوية للبنان واستقراره.
ومع انخراط لبنان في ورشة التحضيرات للمؤتمرات الثلاثة، ستكون بيروت معنيةً برصْد اتجاهات الريح الإقليمية على ثلاثة مستويات هي:
* المدى الذي سيَبلغه تطبيع علاقة لبنان مع دول الخليج لا سيما المملكة العربية السعودية التي يقدّم سفيرها الجديد في بيروت وليد اليعقوب اليوم أوراق اعتماده، وسط تَرقُّب لوتيرة تلك العلاقة بين الحريري والرياض بعد استقالة رئيس الحكومة المفاجئة من المملكة في 4 نوفمبر الماضي والتراجع عنها بعد عودته إلى بيروت.
وفي هذا السياق، فإن زيارة الرئيس عون للكويت الشهر الجاري ستشكّل محطةً بالغة الأهمية في سياق ترتيبِ العلاقات اللبنانية - الخليجية، وهي الزيارة التي كانت مُقرَّرة في 5 و 6 نوفمبر الماضي وتم إرجاؤها بسبب الاستقالة المفاجئة للحريري من الرياض.
* المنحى الذي ستَبلغه الاضطرابات المترامية في إيران ومُدُنها انطلاقاً من مكانة طهران الإقليمية والدور الأساسي الذي تلعبه في لبنان من خلال دعمها المفتوح لـ «حزب الله»، وهو ما كان فاخر به الرئيس الإيراني حسن روحاني حين تحدّث في وقتٍ سابق عن أن ما من قرار يُتخذ في لبنان ودول أخرى إلا بموافقة إيران.
فانشغال إيران باضطراباتها الداخلية، عبر قمْعها الحركة الاعتراضية أو السقوط في الفوضى، من شأنه الإرتداد على أدوارها الخارجية إما بتشديدِ قبْضتها وإما الانصراف إلى مَتاعِبها الداخلية، وهو الأمر الذي سيَترك صداه في بيروت.
* مآل مرحلة ما بعد «داعش» في سورية واتجاهات الحلّ الذي سترسو عليه عملية ترتيب الأوضاع في ظل إدارة «المايسترو» الروسي للتوازنات الإقليمية والداخلية وأحجام اللاعبين والضمانات لدول الجوار. فلبنان لن يكون بمنأى عن السياقات النهائية لما يرتسم في سوتشي وجنيف.

الراي الكويتية

ق، . .

أخبار محليّة

22-01-2018 12:13 - باسيل بحث مع ناجي بستاني وماريو عون في الأوضاع العامة 22-01-2018 11:56 - بري: الذي يطبق اليوم على اللبنانيين: اللاطائف واللادستور 22-01-2018 11:54 - وهاب بعد زيارته نعيم قاسم: الإنتخابات النيابية حاصلة في موعدها 22-01-2018 11:52 - رابطة التعليم الاساسي تكرم القادة النقابيين برعاية وحضور حماده 22-01-2018 11:43 - حريق داخل منزل في سهيلة 22-01-2018 11:36 - الرئيس عون تسلم تقرير "التثبت من قانونية الاعتراض على المخابرات الهاتفية" 22-01-2018 11:32 - اللواء صليبا يستقبل أمين عام تيار المستقبل أحمد الحريري 22-01-2018 11:31 - المنخفض الجوي يصل مساء اليوم: امطار غزيرة ورياح شديدة وثلوج على 1300 متر 22-01-2018 11:26 - مجلس شورى الدولة يصدر قراراً باستكمال الأعمال في جسر جل الديب 22-01-2018 11:24 - محفوض: أي تحركات لرفض عرض فيلم سينمائي سيقابلها نحركات مؤيدة للحريات
22-01-2018 11:04 - قاسم هاشم: للانتباه إلى نوايا العدو ببناء الجدار الحدودي 22-01-2018 11:02 - عون: العلاقات بين لبنان والكويت راسخة وطموحنا دائم للسعي الى تعزيزها 22-01-2018 11:00 - جمعية بني الحوت أعلنت تبنيها لترشيح النائب الحوت للانتخابات النيابية 22-01-2018 11:00 - قداس في عنايا في الذكرى الـ25 لشفاء نهاد الشامي 22-01-2018 10:57 - بشارة الأسمر: نخوض معركة تصحيح الاجور ومستمرون صونا لمصلحة العمال 22-01-2018 10:53 - هادي حبيش: الانتخابات حاصلة وفي موعدها‎ 22-01-2018 10:44 - الدفاع المدني: مهمات إنقاذ وإسعاف وإخماد حرائق في مناطق عدة 22-01-2018 10:40 - أبي نصر: إقتراع المجنسين يساهم سلبا بعدم ملاءمة مقتضيات العيش المشترك 22-01-2018 10:23 - الياس الزغبي: تصعيد الخلافات قد يكون منسقا لتأجيل الانتخابات 22-01-2018 10:22 - روجيه اده من معراب: جعجع حجر زاوية في منظومة الإستقرار في لبنان 22-01-2018 10:20 - الجيش: تفجير ذخائر في محيط ميس الجبل وطيرحرفا 22-01-2018 10:17 - بالصورة: إبن الـ43 عاماً... جثة داخل بستان في صور! 22-01-2018 10:11 - عماد جودية: كلمة المطران عودة في مؤتمر الأزهر كانت كلمة القدس 22-01-2018 10:08 - بالصور: بعدما وجد مقتولا داخل خزان... توقيف القاتلين! 22-01-2018 09:53 - بالصورة: إنقلاب سيارتي رانج روفر في جرود الضنية 22-01-2018 09:40 - الامن العام: توقيف 11 شخصاً لارتكابهم أفعالاً جرمية 22-01-2018 09:39 - متعاقدو اللبنانية استنكروا الصمت عن البت بشأن تفرغهم 22-01-2018 09:37 - اشكال فردي في مخيم البص ليلا... وإطلاق نار 22-01-2018 09:35 - حوري: ان تعديل قانون الانتخاب يفتح الشهية على تعديل مواد اخرى فيه 22-01-2018 09:33 - جنبلاط: يجري تجويف وتفريغ الطائف بدل التمسك به 22-01-2018 09:32 - قرطباوي: الكلام عن عفو عام يأتي في اطار المساعدات الانتخابية 22-01-2018 09:21 - موسى: إجراء الانتخابات في موعدها هو محط اجماع عند كل القوى السياسية 22-01-2018 09:04 - لا اجتماع للجنة الوزارية لبحث قانون الانتخاب اليوم؟ 22-01-2018 08:22 - قوى الأمن: ضبط 5761 مخالفة سرعة زائدة خلال أسبوع 22-01-2018 07:53 - قوى الامن: ضبط 1072 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف 67 مطلوباً أمس 22-01-2018 07:41 - بالصور: جريمة مروعة تهز منطقة رأس النبع... فادي يقتل زوجته ندى بـ9 رصاصات 22-01-2018 07:10 - جبل الصويري من معبر للاحلام الى معبر للموت 22-01-2018 06:58 - القوات: الانتخابات حاصلة حتماً 22-01-2018 06:55 - مرجع ديني طرابلسي: قرار العفو دخل البازار الانتخابي 22-01-2018 06:55 - "الرياح السعودية" تلفح اللوائح الإنتخابية 22-01-2018 06:51 - أبو فاعور ينقل اليوم لبري موقف الرئيسين عون والحريري من مبادرته 22-01-2018 06:50 - لا لقاء وشيك بين الحريري وجعجع 22-01-2018 06:49 - متطرّفو صيدا يطالبون بالسنيورة رداً على تحالف بهية الحريري 22-01-2018 06:48 - علي قانصو: الأولوية هي لإجراء الانتخابات وليست لإدخال تعديل هنا وهناك 22-01-2018 06:47 - هل تحصل مجابهة لبنانية ــ عربية ضد السعودية في القمة؟ 22-01-2018 06:33 - "المجتمع المدني": سنقتحم بـ10 نواب وأكثر! 22-01-2018 06:24 - الإدارات والأساتذة والأهالي: هذا ما ننتظره من الجلسة الحكومية التربوية 22-01-2018 06:20 - موسم التزلّج إنطلق بعد انتظارٍ طويل 22-01-2018 06:10 - لا موفد سعوديا إلى بيروت.. والمصادر تؤكد: المملكة لا تتدخل في شؤون لبنان 22-01-2018 06:05 - الرئيس عون إلى الكويت غداً... وهذه تفاصيل ما ستتطرق إليه مباحثاته
الطقس