Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار محليّة
عون يلتزم بما يقرره القضاء وبري لن يتراجع


هل تدخل العلاقة بين رئيسي الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري في ازمة جديدة بناء على ما تضمنه مرسوم الترقيات لضباط الجيش الذي يصدر عادة مع بداية العام الجديد، لتضمينه اسماء اربعة عمداء من دورة 94 التي كان اصدار مرسوم لهم دون توقيع وزير المال علي حسن خليل، الى ازمة بين الرئيسن عون وبري؟
كان من المفترض بحسب معلومات قريبة من قصر بعبدا ان تصدر الترقيات للضباط قبل منتصف ليل الاحد - الاثنين، الا ان تضمين المرسوم اسماء اربعة عمداء من دورة 94، ادى الى توقيف التوقيع عليه من قبل وزير المال الذي طلب توضيحات من قيادة الجيش حول الاسباب التي دفعت القيادة الى تضمين المرسوم اسماء هؤلاء الضباط، مع انهم وردوا في مرسوم دورة 94، الذي لم يوقع عليه الوزير علي حسن خليل، وكان ذلك السبب في اشعال الازمة بن الرئاستين الاولى والثانية.
وفي معلومات المصادر ان قيادة الجيش ارسلت توضيحات الى وزير المال، مع نص مرسوم الترقيات لكي يتم اصداره قبل نهاية العام المنصرم، وتضيف انه بعد تجاوز مهلة اصدار المرسوم للترقيات، فالامور ستفتح على مزيد من الاتصالات و«الاخذ والرد» من اجل اصداره ولو متأخراً، الا ان توقيع وزير الدفاع عليه، قبل رفعه الى وزارة المالية حفظ حقوق الضباط ويعطيهم الاحقية بالترقيات، ولو تأخر اصدار المرسوم.
وتوضح المعلومات القريبة من بعبدا ان مراسيم ترقية الضباط في القوى الامنية، ما عدا مرسوم الترقيات في الجيش قد صدرت بعد التوقيع عليها من الجهات المختصة بما في ذلك وزير المالية، واشارت الى ان تضمين وزير الدفاع لاسماء اربعة عمداء من الذين جرى اعطاؤهم الاقديمة من دورة 94، لان لهم الحق في الترقية، ولا علاقة للامر بين مرسوم الترقيات ومرسوم الاقدمية لضباط 94.

وقالت المعلومات ان وزير المال طلب ايضاحات من قيادة الجيش وهي ارسلت له هذه التوجهات والمسألة أصبحت عند وزير المال الذي كان طلب الايضاحات كي يصار الى سحب اسماء الضباط الاربعة من مرسوم الترقيات.
اما الاوساط القريبة من عين التينة، فأكدت ان وزير المال لن يوقع على مرسوم الترقيات، اذا لم يتم سحب اسماء الضباط الاربعة الذين وردت اسماؤهم في مرسوم الاقدمية لدورة 94، وبالتالي فوزير المال رفع ايضاحات بهذا الخصوص الى قيادة الجيش، اضافت ان المسألة لا تستهدف اي من الضباط، انما هي مسألة تتعلق بالمبدأ، بغض النظر عن عدد هؤلاء الضباط، سواء كان العدد ضابط واحد، او اربعة اواكثر.
لكن يبقى السؤال الآخر، ماذا عن ازمة المرسوم المتعلق باعطاء الاقدمية لدورة 94؟
بحسب معلومات الاوساط القريبة من قصر بعبدا ان المرسوم المذكور صدر وجرى تعميمه، ولا يمكن العودة عنه او تعديله، وبالتالي فلن يتم «كسر» كلمة الرئيس عون، لان الامور حصلت وفق القوانين المرعية الاجراء، على اعتبار ان مرسوم الاقدمية لا يحمل الخزينة اي اعباء، وهو حصل مرات عديدة منذ عهد الرئيس الراحل الياس الهراوي وهو لا يحتاج الى توقيع وزير المال.
واعادت الاوساط القول انه اذا كان هناك من يرى في المرسوم اموراً غير قانونية بامكانه الذهاب الى مجلس شورى الدولة وغير ذلك، فالقانون اصبح قيد التنفيذ، اضافت الاوساط ان القضاء لم يعد استنسابياً، فالرئيس عون كان واضحاً في كلامه، بقوله انه اذا اعتبر مجلس شورى الدولة ان المرسوم يحتاج الى توقيع وزير المال، فهو سيكون اول من سيطلب اعادة النظر بالمرسوم لكي يوقعه وزير المال. واما اذا كان رأيه بعدم الحاجة الى توقيع وزير المال، فعلى الجميع الخضوع لما يقوله القضاء.
اما الاوساط القريبة من عين التينة فتقول ان اعطاء الاقدمية يؤدي حكما الى وضع الضباط على جدول الترقيات، لان مجرد اعطاء الاقدمية سيعطي للضباط المعنيين درجتين، وبالتالي يرتب ذلك مبالغ مالية، ولذلك بغض النظر عن قيمة هذه المبالغ، فالمسألة هي مسألة مبدأ، من حيث الحاجة لتوقيع وزير المال على مرسوم اعطاء الاقدمية.
وتضيف ان مرسوم اعطاء الاقدمية يتعلق بدورة كاملة ولا يخص ضباط قاموا بأعمال باهرة، كما كان يحصل في عهود سابقة، وبذلك فشمول منح الاقدمية لدورة 94، يحمل ابعاداً سياسية وحزبية، كما انه يؤدي الى جعل الرئيس مرؤوس والعكس صحيح، وهو ما ادى الى تململ لدى الضباط قبل هذه الدورة، وتختم اوساط عين التينة بالقول ان العديد من الخبراء في الدستور، من الرئيس حسين الحسيني الى الوزير السابق ادمون رزق الى النائب السابق صلاح حنين اكدوا ان المرسوم يحتاج الى توقيع وزير المال، وهؤلاء ليسوا محسوبين او قريبين من الرئيس بري، ومن لا يريد الاصغاء الى ما يقوله الخبراء في الدستور، لا يفيد معهم الذهاب الى القضاء.

حسن سلامة - الديار 

ق، . .

أخبار محليّة

19-01-2018 23:33 - منخفض جوي قادم من شرق أوروبا يحمل أمطارا وثلوجا ورياحا قوية 19-01-2018 23:20 - نعي العميد المتقاعد نعيم فرح 19-01-2018 23:04 - أطلقوا النار على منزلها ومحلها في بعلبك 19-01-2018 22:41 - الراعي اختتم زيارته الى القاهرة بعد مشاركته في مؤتمر الأزهر لنصرة القدس 19-01-2018 22:07 - قوى الأمن: نحذر السائقين من القيام بالـ off road على الثلج 19-01-2018 21:45 - بيري: اليونيفيل تدعم الجيش اللبناني في الحفاظ على الاستقرار في الجنوب 19-01-2018 20:59 - مراد عاد من القاهرة بعد مشاركته في احتفالية مئوية عبد الناصر 19-01-2018 19:45 - الياس الزغبي: موقف حزب الله يتلاعب بين بري وعون 19-01-2018 19:38 - اللواء ابراهيم استقبل السفير السعودي في زيارة تعارف 19-01-2018 19:33 - عثمان بحث والسفير الايطالي في لبنان سبل التعاون
19-01-2018 19:27 - عائلة خليل في حراجل تعلن استياءها من تصريحات النائب يوسف خليل 19-01-2018 19:03 - ماريو عون يستذكر شهداء الدامور 19-01-2018 18:44 - العاصفة تسببت باضرار في استراحات ومطاعم صور البحرية 19-01-2018 18:39 - حاصباني: وضع حد لعذاب الأطفال هو التزامنا الأخلاقي والاجتماعي 19-01-2018 18:25 - شعبة المعلومات حددت منفذي تفجير صيدا.. والادلة تشير للموساد 19-01-2018 18:21 - الرياشي في بيت الوسط: علاقتنا والمستقبل ثابتة 19-01-2018 18:17 - فرق بلدية صيدا إستوعبت تداعيات العاصفة 19-01-2018 18:06 - باسيل: اطالة ازمة النزوح السوري تؤدي الى التوطين وهو امر مرفوض 19-01-2018 18:00 - خليل حمدان: القانون الانتخابي بات نافذا ولا مجال لادخال تعديلات عليه 19-01-2018 17:59 - سليمان: لتشكيل لوائح انتخابية منسجمة مع المبادىء الوطنية 19-01-2018 17:54 - زهرمان: الحريري منفتح على كل القوى السياسية وحريص على العلاقة مع بري 19-01-2018 17:53 - فادي الأعور: أزمة المرسوم ستبقى قائمة الى ما بعد الإنتخابات 19-01-2018 17:52 - ناجي غاريوس: نطالب بتعديل مادة واحدة تحول دون الطعن بالإنتخابات 19-01-2018 17:46 - سليمان: لتشكيل لوائح انتخابية منسجمة مع المبادىء الوطنية 19-01-2018 17:23 - لجنة المتابعة للمتعاقدين غير المجازين بالأساسي: لا علاقة لنا بإضراب 23 ك2 19-01-2018 17:18 - المجلس الاعلى للدفاع: لبقاء الاجهزة الامنية على جهوزية للحفاظ على الأمن 19-01-2018 17:17 - غريب أكد على خوض الانتخابات ببرنامج يحفظ حقوق المواطنين 19-01-2018 17:17 - ايلي محفوض: تحقيق الامن هو وظيفة الدولة وليس اي فصيل سياسي او عسكري 19-01-2018 17:11 - الزغبي: نصرالله يريد فرض نمطه الاجتماعي والثقافي بعد السياسي والأمني‎ 19-01-2018 17:09 - سامي الجميل: الضامن الاول لقيام دولة القانون هو القضاء المستقل 19-01-2018 16:43 - بالفيديو والصور: الامواج اجتاحت جبيل 19-01-2018 16:36 - أوغاسابيان: المجتمع يتغير سعيًا لثقافة جديدة تعلي شأن المرأة 19-01-2018 16:33 - باسيل لن يُشارك في اجتماع جدة! 19-01-2018 16:28 - ميقاتي: الاسواق في طرابلس هي عصبها التجاري والاقتصادي والاجتماعي 19-01-2018 16:10 - قائد الجيش استقبل رئيس اتحاد رياضة الكباش السيد كريم العنداري في اليرزة 19-01-2018 16:09 - السيد نصرالله: ندعو الاسرائيليين لأخذ تحذيرات الدولة اللبنانية بجدية 19-01-2018 15:59 - الحواط يناشد: أنقذوا ميناء جبيل الاثري 19-01-2018 15:53 - البزري: صيدا سيكون لها دور مهم في انجاح الاستحقاق الانتخابي 19-01-2018 15:51 - نضال طعمة: لضرورة حفظ التوازن بين مصلحة المعلم والمدرسة 19-01-2018 15:44 - وزير الاعلام ملحم الرياشي: تلفزيون لبنان سيتحول الى مركز إنتاج 19-01-2018 15:43 - محافظ بعلبك الهرمل: لاستبدال القواطع بعدادات الكيلوواط للمولدات الخاصة 19-01-2018 15:37 - الجراح يؤكد احترامه الكامل لقرارات مجلس شورى الدولة‎ 19-01-2018 15:26 - بقرادونيان يستقبل سفيرة سويسرا‎ 19-01-2018 15:10 - المكتب الاعلامي لكنعان: لا صحة لما ورد عن اتحاد المعوقين 19-01-2018 15:08 - الجيش: العثور على جثث 9 أشخاص سوريين عالقين بالثلوج في جرود الصويري 19-01-2018 14:45 - توصية مجلس النواب بشأن القدس وثيقة رسمية في الامم المتحدة! 19-01-2018 14:42 - الحريري استقبل زاسبكين وعماد الحوت 19-01-2018 14:35 - عز الدين: الانتخابات النيابية فرصة لكل اللبنانيين وللمرأة اللبنانية 19-01-2018 14:13 - "موارنة من اجل لبنان" يزور "المجلس العام الماروني" و"المارونية للانتشار" 19-01-2018 14:12 - فوشيه قلد بصبوص وسام جوقة الشرف الفرنسي: ساهم في تعزيز العلاقة الثنائية
الطقس