2018 | 18:01 كانون الأول 14 الجمعة
شعر عدد من سكان بلدات وسط وساحل القيطع - عكار بهزة ارضية خفيفة ضربت المنطقة | قطع السير على بولفار زحلة بالاتجاهين من قبل بعض المحتجين وحركة المرور كثيفة في المحلة | شعبة المعلومات توقف 21 شخصاً في الصويري بجرم دخول خلسة‎ | مندوب هولندا في الأمم المتحدة: طرح قرار دعم مشاورات السويد للتصويت في مجلس الأمن الإثنين أو الثلاثاء | الرئاسة التركية: أردوغان وترامب اتفقا على التعاون بفاعلية أكبر في سوريا | التحكم المروري: سيتم اغلاق ساحة سراي الجديدة غداً امام السير بالاتجاهين صعوداً ونزولاً وذلك ابتداء من الساعة 16:30 حتى الساعة 22:00 كحد اقصى وذلك بسبب الاحتفال بعيد الميلاد الذي تنظمه البلدية | النائب العام الفرنسي يعلن ارتفاع عدد ضحايا هجوم ستراسبورغ إلى 4 قتلى | صوت لبنان (93.3): فرع المعلومات أوقف الناشط في أعمال السلب وسرقة السيارات محمد علي مظلوم الملقب بـ "محمد الشبح" على مفرق بلدة بريتال | الموسوي: قانون التجارة البرية يستجيب للتشريعات المعاصرة ويقدم نموذجا خاليا من التعقيدات البيروقراطية للنهوض باقتصاد لبنان | المحامي العام البيئي في زحلة القاضي أياد بردان أصدر قرارا بتوقيف صاحب احد المعامل وادعى عليه على أن ينظر قاضي التحقيق في ورقة الطلب والإدعاء الإثنين المقبل | التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من شارل الحلو باتجاه الكرنتينا وصولاً الى نهر الموت | الصراف وقع اتفاقية تعاون مع وزير الدولة البرازيلي لشؤون الرئاسة: الجيش يحظى بالدعم السياسي المطلق للقيام بما يلزم للحفاظ على الأمن والاستقرار |

عشرات الألوف يستقبلون 2018 أمام بوابة براندبورغ التاريخية

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 01 كانون الثاني 2018 - 08:26 -

احتفل عشرات الألوف أمام بوابة براندبورغ التاريخية في برلين بقدوم العام الجديد. الشرطة الألمانية أكدت أن الاحتفالات في برلين وفي كولونيا وغيرهما من المدن الألمانية جرت دون حوادث. عربيا احتفلت دبي بشكل استثنائي هذا العام.اجتمع نحو 1.5 مليون ألماني وسائح أجنبي أمام بوابة براندنبورغ وسط برلين لاستقبال العام الجديد 2018 وسط إجراءات أمنية مشددة وبرنامج موسيقي كبير. وذكرت الشرطة الألمانية أن الاحتفالات في برلين والمدن الألمانية الكبرى الأخرى تسير بشكل اعتيادي حتى ساعة إعداد هذا الخبر.

وبالرغم من الانتقادات أقامت برلين خيما خاصة على بوابة براندنبرغ للاهتمام النساء اللواتي قد يتعرضن للتحرش أو يشعرن بالتهديد، بسبب اعتداءات واسعة أقدمت عليها قبل عامين مجموعات مهاجرين مستهدفة نساء في كولونيا ليلة رأس السنة.

وفي كولونيا لم تسجل حتى الآن أية حوادث غير اعتيادية، حسب متحدث باسم الشرطة. كما قالت عمدة المدينة هنريته ريكر إن "الوضع هادئ وطبيعي جدا في كولونيا" حتى الآن. وكانت بلدية المدينة قد أعلنت عن تعبئة 1400 شرطي وتحسين إنارة الشوارع وتثبيت مزيد من كاميرات المراقبة، تجنبا لتكرار حوادث التحرش الجنسي التي تعرضت لها عشرات من النساء أمام كاتدرائية المدينة ومحطة القطارات الرئيسية.

وفي باريس تجمع مئات الآلاف على جادة الشانزيليزيه لحضور عرض ضوئي وألعاب نارية فوق قوس النصر. كما تم نشر حوالى 140 الف عنصر من الشرطة والدرك والجيش في أنحاء البلاد تحسبا لأي خطر اعتداء. وبدت الاجواء أكثر احتفالية مما كانت عليه في العامين الفائتين نظرا لعدم وقوع اعتداء كبير في فرنسا منذ منتصف 2016.

واستغل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كلمته بمناسبة العام الجديد بدعوة المواطنين الأوروبيين لمساندة "مشروعه العظيم" للقارة الأوروبية. وحدد الرئيس الفرنسي المؤيد بوضوح للاتحاد الأوروبي أجندة لتحقيق وحدة أوروبية أكبر منذ انتخابه كأصغر رئيس جمهورية في فرنسا، وتشمل الأجندة ميزانية موحدة لأوروبا ووزير مالية واحد لها.

دبي تستقبل 2018 بعرض ليزر مبهر على برج خليفة

واحتفلت دبي بحلول العام 2018 بعرض ضوئي مبهر في وسط الإمارة على برج خليفة، أطول مبنى في العالم، بينما أضاءت الألعاب النارية مناطق أخرى في المدينة الخليجية التي تستقطب ملايين السائحين سنويا. واحتشد مئات آلاف الأشخاص في محيط البرج منذ ساعات المساء الأولى لمشاهدة عرض الليزر الذي حل هذا العام محل الألعاب النارية التقليدية في خطوة قالت سلطات الإمارة إنها تهدف إلى "الإتيان بشيء جديد".

وأضاءت عروض الليزر البرج لساعات قبل أن تتوج الأمسية عند منتصف الليل تماما بإضاءته بعلم دولة الإمارات، وصورة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس الدولة، وتاريخ 2018. وجرى الاحتفال وسط إجراءات أمنية وتنظيمية مكثفة شملت إغلاق طرق في محيط وسط المدينة ونصب خيم للإسعافات الأولية.

وأمام خطر وقوع اعتداءات ولا سيما بسيارات تقتحم تجمعات في الشوارع، كما حصل في نيس (فرنسا) وبرشلونة (إسبانيا)، أصبح ضمان الأمن الشغل الشاغل. ولا تزال ذكرى رأس السنة 2017 المأسوية تلازم تركيا بعدما اقتحم رجل مسلح نادي "رينا" الشهير في إسطنبول ما أدى إلى مقتل 39 شخصا وإصابة 79. وقررت تركيا منع التجمعات في ساحة تقسيم الشهيرة في إسطنبول وفي أحياء أخرى تشهد حركة كبيرة.

أ.ح (د ب أ، أ ف ب)