2018 | 22:01 تموز 19 الخميس
وصول الرئيس المكلف سعد الحريري الى العاصمة الاسبانية مدريد في زيارة عمل تستمر يوما واحدا | "التحكم المروري": قتيل وجريحان نتيجة إنحراف مسار مركبة من مسلك الى آخر واصطدامها بمركبة اخرى على اوتوستراد زحلة مقابل الضمان | الخارجية الروسية: التعديلات اليابانية في قانون حول جزر الكوريل الجنوبية تتعارض مع الاتفاقيات بين الدولتين | صندوق النقد الدولي: انفصال بريطانيا بغير اتفاق سيكلف الاتحاد الأوروبي 1.5 في المئة من الناتج المحلي | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من الكحالة باتجاه مستديرة عاليه | حكومة عمر الرزاز تحصل على ثقة مجلس النواب في الاردن | السنيورة لليبانون فايلز: الرئيس بري سيعالج موضوع تأخير تشكيل الحكومة بتبصر وحكمة انطلاقا من الحفاظ على الدستور واتفاق الطائف | التلفزيون السوري: دخول 10 حافلات إلى ريف القنيطرة لبدء نقل المسلحين إلى الشمال | جنبلاط عن امكانية تخفيض الحزب التقدمي لسقف مطالبه لليبانون فايلز: الان ليس وقت تقديم تنازلات طالما غيرنا لن يقدم تنازلات | الحجار للـ"أم تي في": من يراهن على إحراج الحريري لاخراجه "يخيّط بغير هالمسلة" | جعجع: كل ما يحاول باسيل فعله ان يحبس علينا مقعداً وزارياً بالطالع او بالنازل والسؤال: هل هكذا تُكافأ القوات؟ هذا معيب جداً | جعجع: لا مهلة أمام الحريري ولا يمكن لأحد أن يسحب التكليف منه وما حدا يجرّب يدقّ بالدستور ولا بالأعراف القائمة |

طي الأزمة الديبلوماسية بين بيروت والرياض

أخبار محليّة - الاثنين 01 كانون الثاني 2018 - 08:10 -

اعتبرت أوساط وزارية أن الانفراج الذي طرأ على صعيد العلاقات اللبنانية – السعودية، من خلال تحديد وزارة الخارجية والمغتربين موعداً لسفير المملكة العربية السعودية المعين في لبنان وليد اليعقوب، الثلاثاء المقبل لتقديم نسخة من أوراق اعتماده للوزير جبران باسيل، سيفتح صفحة جديدة بين بيروت والرياض، وبما يعني إقفال الأزمة الديبلوماسية بين البلدين.
وكانت السعودية وافقت على تعيين السفير فوزي كبارة سفيراً معتمداً للبنان لدى المملكة، على أن يصار إلى تحديد موعد لليعقوب في قصر بعبدا لتقديم أوراق اعتماده إلى رئيس الجمهورية ميشال عون.
وأكدت الأوساط لـ«السياسة»، ارتياحها لهذه الخطوة التي أخرجت الأزمة بين لبنان والسعودية من عنق الزجاجة، بالنظر إلى الجهود التي بذلها الرئيس سعد الحريري على هذا الصعيد، وبما يؤشر إلى عزم البلدين طي صفحة الخلافات بينهما، والعمل تالياً على فتح صفحة جديدة تؤسس للمرحلة المقبلة.
في سياق آخر، عين وزير الخارجية السعودي عادل الجبير القائم بالأعمال السابق في بيروت وليد البخاري نائب وكيل وزارة الخارجية لشؤون المراسم والتشريفات.