2018 | 12:54 تشرين الأول 15 الإثنين
بري دعا اللجان النيابية لجلسة يوم الخميس لدرس عدد من مشاريع القوانين | السلطات التركية ستفتش القنصلية السعودية في اسطنبول بعد ظهر اليوم | الرئيس عون: على الجميع إستغلال الفرص المتاحة لدعم الإقتصاد وتحقيق مصالح المواطنين والإلتفاف حول رؤية وطنية موّحدة للنهوض بالإقتصاد ومواجهة تحديات الأزمة الراهنة | الرئيس عون ينوّه بفتح معبر نصيب الحدودي: يعود بالفائدة على لبنان ويُعيد وصله براً بعمقه العربي ممّا يتيح إنتقال الأشخاص والبضائع من لبنان إلى الدول العربية وبالعكس | وسائل إعلام تركية: إخلاء السفارة الإيرانية في أنقرة بعد تهديد بتفجير انتحاري والشرطة التركية تخلي السفير الإيراني من مبنى السفارة | مجلس الوزراء الكويتي يأسف للحملة "الظالمة" التي تتعرض لها السعودية مؤكداً تضامنه والوقوف إلى جوارها ضد كل ما من شأنه المساس بسيادتها | نجم: نشهد اليوم على بداية ظهور نتائج لطالما انتظرناها ولا يمكن ان نقبل بعد اليوم باستمرار التلوث في نهر الليطاني | المعلم: نرحب بأي مبادرة عربية أو دولية لعودة سوريا إلى لعب دورها العربي والإقليمي | المتحدث باسم الخارجية الإيرانية: طهران لن تعلق على قضية خاشقجي حتى يتم الكشف عن الحقائق | المعلم: الجعفري يحظى بتشجيع اليوم من الدول التي كانت تعترض على عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية | فضل الله من مجلس النواب: لا حسيب ولا رقيب في مؤسسات الدولة بشأن التوظيفات وللشباب الحق بالحصول على فرص العمل في هذه المؤسسات على أساس الكفاءة | لجنة المال مجتمعة برئاسة كنعان في حضور وزير الصحة وعلى جدول اعمالها فتح اعتماد اضافي تكميلي لمواجهة النقص في بند الدواء وسيلي الجلسة مؤتمر صحافي |

بالصور: ابراهيم يتفقد مركز المصنع ويطلع على الإجراءات وعايد العسكريين

أخبار محليّة - الأحد 31 كانون الأول 2017 - 20:31 -

تفقد المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم مراكز الامن العام ومن بينها مركز امن عام المصنع الحدودي حيث التقى ضباط المركز وعناصره واطلع على الاجراءات وسير العمل فيه. وعايدهم متمنيا لهم ولعائلاتهم دوام الصحة والسعادة، وان يحمل العام الجديد للبنان واللبنانيين السلام والازدهار والطمأنينة.
واثنى اللواء ابراهيم مع بداية السنة الجديدة على الجهد الكبير الذي بذله عسكريو الامن العام في السنة المنصرمة والذي تُرجم بتنفيذ المهمات الموكلة اليهم عملا بشعار "التضحية والخدمة"، وذلك لمصلحة الوطن وابنائه والمقيمين على ارضه من جهة، وفي سبيل اعلاء شأن المديرية ونقلها الى مصاف المؤسسات الحديثة والمتطورة من جهة ثانية. لأن البلدان لا تتطور الا باحترام الحق الانساني وتطبيق القوانين.
واكد اللواء ابراهيم تأهب الامن العام الدائم وجهوزية عسكرييه الكاملة في تنفيذ المهمات الامنية للحفاظ على الاستقرار والسلم الاهلي.

ولفت ابراهيم الى ان هناك "حواجز للجيش بالتعاون مع الامن العام ونقاط مراقبة للحد من الدخول غير الشرعي وعلى الجميع الدخول بشكل قانوني والا عرضوا حياتهم للخطر".