2018 | 02:12 نيسان 27 الجمعة
باسيل: هنالك "تراند" في السياسة اللبنانية وهو الكذب السياسي والذي يمارسه البعض | بوتين: لدينا فريق شبابي يطور أسلحة حديثة تتفوق على كل الأنظمة الدفاعية الموجودة | جعجع: كان هناك جرح مسيحي نازف بالإضافة الى فراغ رئاسي ولا أندم نهائيا على إيصال الرئيس عون الى بعبدا ولو عاد الزمن الى الوراء لقمت بنفس الامر | باسيل: قانون الانتخاب الحالي أتى بسياق طبيعي وأنا كنت أفضل النظام التأهيلي كمرحلة أولى لكن لم تتم الموافقة عليه | حفتر: قطعنا العهد على أنفسنا لنحقق آمال الشعب الليبي بأن تكون ليبيا خالية من المجموعات الإرهابية | جعجع: حاولوا عزل القوات لأنهم فعليًا إنزعجوا منها ومن أدائها النظيف والناس بتعرف مين بدو يحاصر القوات | جعجع لـ"الجديد": كل أنواع الأسلحة الإنتخابية متوافرة لدينا لأننا منذ 9 سنوات محرومين من الإنتخابات ومن خلال تجربتنا الحكومية نؤمن بالتغيير ومستعدون للمعركة | كنعان في لقاء بدعوة من هيئة عين سعادة في التيا: النيابة ليست تمثيليات والمجلس ليس للمسرحيات بل دوره ان يكون مسؤولا عن اللبنانيين لا ان يستغشمهم | توقيف المدعو م.ص على مستديرة ابو علي-طرابلس بحوزته كمية من حشيشة الكيف | "أو.تي.في.": وزارة الخارجية تعمل على انهاء التحضيرات اللوجستية لانطلاق عملية اقتراع المغتربين غداً والتي ستبدأ اولا في الامارات وسلطنة عمان | سقوط جرحى بسبب انفجار هز مصفاة نفطية في ولاية ويسكونسن الأميركية | المياومون وجباة الاكراء: التجديد لشركة دباس يؤمن ديمومة العمل لأكثر من ألف عائلة |

اختتام الدورات الإعلامية التخصصية في بريتال

مجتمع مدني وثقافة - الأحد 31 كانون الأول 2017 - 14:20 -

 اختتم المركز الثقافي التابع لبلدية بريتال ومفوضية البقاع في جمعية "كشافة الإمام المهدي" الدورات الإعلامية التخصصية، في حضور رئيس بلدية بريتال الشيخ أحمد اسماعيل، مدير وكالة مهدي للإعلام الكشفي ماهر قمر، مفوض البقاع حسين زين وأعضاء المفوضية، مدير المركز الثقافي جهاد اسماعيل، وفعاليات البلدة.

وألقى رئيس بلدية بريتال كلمة أشاد فيها بالمستوى الإعلامي الذي وصلت اليه الجمعية، واضعا كل الإمكانات في خدمة تنشئة الأجيال والشباب.

وقدم الإعلامي حسين مرتضى عرضا مقتضبا لنماذج من تجربته الميدانية.

وأشاد قمر بالجهود المبذولة معلنا "استكمال المسار الاعلامي المتخصص للمراسلين والمراسلات، والعمل على التطوير والتحديث على الصعد كافة".

وفي الختام، قدمت الدروع، ووزعت الشهادات على المشاركين والمشاركات.