2018 | 14:53 أيلول 26 الأربعاء
المشنوق من المطار: وزير الداخلية مسؤول عن كل الاجهزة الامنية في المطار وهناك سوء تفاهم بينها تسبب بما حصل ولا كيدية بين رؤسائها بل سوء تفاهم تم حلّه | الوكالة الوطنية: وصول وزير الداخلية نهاد المشنوق الى مطار رفيق الحريري الدولي | المتحدث باسم الخارجية الألمانية: نأمل في عودة السفير السعودي إلى برلين سريعاً | المركزي الاوروبي: الولايات المتحدة ستخرج خاسرة من حرب تجارية على نطاق واسع | الحريري التقى ابو فاعور في بيت الوسط في حضور الوزير غطاس خوري | باسيل: اليوم البعض يدير اذنه للخارج فيما نحن ندافع عن حقوق بديهية لذلك نحارب واصعب شيء هو المواجهة مع الاشاعة والكذب والموضوع يحتاج الى صبر | باسيل من دار ابرشية اميركا الشمالية الانطاكية الارثوذكسية: مؤمنون بالمساحة المشرقية وتنوعها صمام امان بوجه الاحادية التي تهددنا بأشكالها المختلفة | كنعان: لجنة المال انهت جلستها وركزت فيها على تحديد العلاقة مع الضمان وسائر الصناديق ذات الصلة والمرجعية الادارية والتمويل | "صوت لبنان (93.3)": عودة عناصر قوى الامن الى نقاط التفتيش وانسحاب عناصر جهاز أمن المطار وعودة العمل على نقاط التفتيش في مطار بيروت | ليبانون فايلز: حركة الملاحة المغادرة من لبنان توقفت بسبب الاشكال الذي ادى الى توقف التفتيش في المطار بينما حركة الوصول مازالت مستمرّة | واشنطن تسحب بعض البطاريات المضادة للطائرات والصواريخ من الشرق الأوسط | وهاب: اذا اردنا ان نعرف سبب الحملة على الرئيس عون علينا التفتيش عن الجهات المكلفة بالعمل لتثبيت مشروع التوطين وعدم إعادة النازحين |

"تَ ما تكون بلا راس السنة"... اليكم ارشادات اليازا لتلافي حوادث السير

أخبار محليّة - السبت 30 كانون الأول 2017 - 15:55 -

على رغم نطبيق قانون السير الجديد بشكل أفضل من الماضي فلقد شهد العام الحالي الكثير من المأسي على الطرق اللبنانية، حيث سجل سقوط ارقام هائلة لعدد القتلى والاصابات .

ان الأعياد مناسبات للفرح ولقاء الأحبة وليس لفراقهم والحزن عليهم! ومن المسلم به أن فترة الأعياد تشهد حركة سير مميزة على سائر الطرق وخصوصاً على الطرق الجبلية في فصل الشتاء.

لذلك تدعو اليازا المواطنين: سائقين ومشاة، إلى عدم تحويل بهجة العيد إلى كوارث مرورية لأن العام الحالي قد شهد ما شهد بما فيه الكفاية! وتطلب من جميع مستعملي الطرق توخي الحذر والتحلي بالقيادة الهادئة والالتزام باستعمال حزام الأمان واتباع الارشادات الاحترازية الآتية:

1. عدم الإفراط في تناول الكحول لسائقي المركبات على أنواعها لأن إرتباط الأعياد وخاصة عيد رأس السنة بالكحول لدى بعض المواطنين قد جعل هذه المناسبة سبباً لوفاة خيرة الشباب على الطرق.
2. التذكير بضرورة انتداب سائق من كل مجموعة ليلتزم عدم تناول الكحول قبل القيادة وذلك لتحقيق عودة آمنة أو استعمال سيارات الأجرة.
3. مطالبة قوى الأمن الداخلي بقمع مخالفات الكحول في حال تجاوزت كمية الكحول نصف غرام في ليتر الدم، وتذكير المواطنين بأن قانون السير يجيز لقوى الأمن الداخلي تطبيق قانون السير على الجميع دون أي استثناء.
4. ضرورة استعمال حزام الأمان في جميع المقاعد دون استثناء وخاصة في المقعد الأمامي إلى جانب السائق.
5. أهمية جلوس الاطفال حتى الثامنة في كرسي الأمان.
6. إن الإرهاق الجسدي الناتج عن كثرة التنقلات في فترة الأعياد قد يؤدي الى تزايد في عدد حوادث السير، ولذلك يجب الانتباه من أخطار التعب الشديد الناتج عن سهرة رأس السنة المميزة بامتدادها لفترة طويلة.
7. تذكير أهل وأصدقاء الشباب ما بين عمر 16 و 27 سنة الى ضرورة لفت نظر هؤلاء الشباب بشكل هادئ الى الأخطار التي قد يتعرضون لها أثناء القيادة وخاصة في مناسبة الأعياد المجيدة وفي ليلة رأس السنة بالذات، بالإضافة الى تذكير الأهل بالمسؤولية القانونية والمعنوية لإقدام أولادهم ما دون الثامنة عشر على قيادة المركبة.
8. دعوة مختلف وسائل الإعلام الى ضرورة تذكير المواطنين بمخاطر القيادة ليلة رأس السنة وذلك لتلافي الحوادث التي يمكن أن تنتج عن مثل هذه ليلة في حال عدم الالتزام بقانون السير وبارشادات السلامة العامة.
كما تذكر اليازا المواطنين الإلتزام التام بإرشادات قوى الأمن الداخلي والدفاع المدني والصليب الأحمر اللبناني. كما نذكر بصيانة المركبات قبل فصل الشتاء وخصوصاً بالنسبة للأشخاص الذين يرغبون السهر في المناطق الجبلية حيث تصعب الرؤيا وغالباً ما يتكون الجليد في ساعات الفجر الأولى التي تترافق مع عودة الشباب من سهرة رأس السنة.