2018 | 17:25 نيسان 22 الأحد
سانا: ضبط أحزمة ناسفة وذخائر بين أمتعة الإرهابيين خلال تفتيشها من قبل الجيش السوري قبيل إخراجهم مع عائلاتهم من منطقة القلمون الشرقي إلى نقطة التجميع في الرحيبة | باسيل: يجب ان نفكر بعقل كبير ليفوز مرشحونا ونعمل معهم من اجل ان يبقى المتن عرين السياسة في لبنان | ارتفاع حصيلة ضحايا التفجير الانتحاري في كابل إلى 48 قتيلا | المرشّح فادي سعد للـ"ام تي في": 6 ايار هو يوم الثورة من اجل التغيير وستترجم في صناديق الاقتراع ولوائحنا منسجمة وتحمل برنامجاً لمستقبل لبنان | الإمارات: مقاتلات قطرية هددت سلامة طائرة مدنية أثناء عبورها أجواء البحرين | نعمة افرام عبر "تويتر": حنا لحود من لبنان إلى اليمن في مهمة سلام إنسانية... ننحني لروحك الطاهرة ومسيرة عطاء رفاقك في الصليب الأحمر مستمرة تحية لك ايها البطل | سانا: الإرهابيون في منطقة القلمون الشرقي في ريف دمشق يواصلون تسليم اسلحتهم الثقيلة والمتوسطة وعتادهم قبيل اخراجهم الى الشمال السوري | صحيفة بريطانية: لندن تشتبه في عميل روسي سابق بالتورط في تسميم سكريبال | الرئيس الفرنسي يبدأ زيارة لواشنطن غدا لبحث قضايا الشرق الأوسط | جريح نتيجة حادث صدم على طريق عام المصيلح باتجاه النبطية | الشرطة الأميركية: 3 قتلى بإطلاق نار في ناشفيل في ولاية تينيسي | آلان عون من كفرسلوان: شراكتنا في الجبل إلتزام لا عودة عنه وسنتعاون مع كل القوى السياسية الفاعلة لكي نحافظ عَلى استقراره وسلمه ولتطويره |

العثور على مقبرتين جماعيتين لجنود سوريين قتلهم تنظيم الدولة

أخبار إقليمية ودولية - السبت 30 كانون الأول 2017 - 15:15 -

عثرت قوات النظام السوري الجمعة على مقبرتين جماعتين تضمان جثثا أغلبها لجنود قتلهم تنظيم الدولة بريف الرقة الغربي شمال سورية.
ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن أحد القادة الميدانيين قوله إنه وبعد استعادة السيطرة على ريف الرقة الغربي وطرد "إرهابيي داعش" وعودة الأهالي إلى قراهم ومناطقهم وردت معلومات من الأهالي تفيد بوجود مقبرتين جماعيتين بالقرب من بلدة الواوي الواقعة على مسافة 25 كم إلى الجنوب الشرقي من ناحية دبسي عفنان.

وأشار إلى أنه تم العثور على الأدلة التي تؤكد وجود الجثامين فتمت الاستعانة بفرق من الدفاع المدني التي باشرت باستخراجها.

وقال مدير ناحية دبسي عفنان إن العمل متواصل لحين استخراج الجثامين وإتباع الإجراءات القانونية في توثيقهم ومحاولة التعرف على أسمائهم وتسليم الجثامين إلى ذويهم ، موضحا أن العملية قد تستغرق عدة أيام نظرا للمساحة الواسعة لكلا المقبرتين.

وكانت مصادر مقربة من تنظيم الدولة أعلنت خلال سيطرته على مطار الطبقة أن التنظيم قتل أكثر من 350 عنصراً من القوات الحكومية ودفن أكثر من مئة منهم في منطقة " الحمرات " 35 كم شرق مدينة الرقة بعد اعدامهم رمياَ بالرصاص.