2018 | 09:15 كانون الأول 16 الأحد
الولايات المتحدة تحث ألمانيا على إلغاء بناء "التيار الشمالي-2" | حزب العمال الكردستاني: سنرد بقوة في حال استهدفت تركيا الأكراد في سوريا | مقتل سبعة عمال في حادث في منجم للفحم في جنوب غرب الصين | قوى الامن: توقيف 64 مطلوباً بجرائم مختلفة وضبط 1078 مخالفة سرعة زائدة أمس | "التحكم المروري": 3 قتلى و27 جريحاً في 19 حادثاً خلال الـ 24 ساعة الماضية | مصادر مواكبة للاتصالات الأخيرة لـ"الشرق الأوسط": هناك مؤشرات على أن الحزب سيتجاوز حصرية تمثيل النواب الستة بواحد منهم والقبول بوزير يمثلهم بغرض تسهيل تأليف الحكومة | قاسم هاشم لـ"الشرق الاوسط": عندما تصل الأمور إلى مستوى الحل القائل باختيار وزير يمثلنا من خارج النواب الستة فالتنازل قد يكون ممكناً لكن دون شروط، إذ إننا نرفض وضع القيود علينا | معلومات "الأنباء": الرئيس عون وافق أن يكون الوزير السني المحسوب على فريق سنة 8 آذار من حصته والحريري وافق بدوره شرط الا يكون احد هؤلاء النواب الستة | الحوثيون يعلنون تسلمهم رسالة من الأمم المتحدة تحدد موعد وقف إطلاق النار بالحديدة في 18 من الشهر الجاري | وصول الرئيس سعد الحريري الى ضريح الرئيس الشهيد رفيق الحريري يرافقه نجله حسام | جميل السيد عبر تويتر: كان أوْلى بالنواب الذين دعموا أحد الملوِّثين أن يدعموا مصابي السرطان | حشود للقوات الاسرائيلية على حاجز قلنديا العسكري شمال القدس المحتلة |

3 أطفال يستعيدون البصر بمبادرة من برنامج ألفا من أجل الحياة

مجتمع مدني وثقافة - الخميس 28 كانون الأول 2017 - 17:51 -

اعلنت شركة "ألفا" بإدارة أوراسكوم للاتصالات في بيان، انها "ساهمت في إستعادة البصر لثلاثة أطفال من المدرسة اللبنانية للضرير والأصم ضمن برنامج "ألفا من أجل الحياة" للمسؤولية المجتمعية وهم: ليتيسيا وكريستال ومهند، فقدمت لهم، ثلاثة أجهزة 3 eSight، وهي تقنية ثورية تساعد شبه المكفوفين على الرؤية وتمكنهم من الإنخراط في الأنشطة اليومية وتمنحهم الإستقلالية في الحركة وفرصة التعلم والدراسة في بيئة ملائمة".

وحملت المبادرة عنوان "لنعد إليهم نعمة البصر في العيد"، حيث استقبل رئيس مجلس إدارة شركة ألفا ومديرها العام المهندس مروان الحايك في مكتبه في الشركة الأطفال الثلاثة مع أهلهم ووفدا من المدرسة، وقدم الأجهزة لهم ليبصروا لأول مرة مشاهد يرونها في العالم الخارجي".

وقال الحايك: "نحقّق أمنية كان الأطفال الثلاثة يحلمون بها. هذه الهدية هي لفتة من ألفا كي نعيد النور إليهم. صحيح أنهم حرموا من نعمة البصر ولكن الله أنعم عليهم بنعمة البصيرة التي يرون من خلالها بقلوبهم".

أضاف: "في كثير من الأحيان، نلجأ الى اغماض العينين كي نرى بشكل أفضل ونبصر الأمور على حقيقتها وخصوصا في الأوقات الصعبة حيث نتساوى في تلك اللحظات مع المكفوفين ولكننا بهذه الهدية نتمنى أن يتساوى الأطفال الثلاثة معنا بمتعة الإبصار، والتي أحببنا أن نساعد ونساهم بما أمكن لنصل إلى هذه اللحظة المؤثرة". 

وتوجه برسالة الى الاطفال فقال: "أتمنى أن تروا دائما عبر القلب لأن أجمل ما نراه في الحياة هو عبر القلب وأنتم نعمة لأهلكم والضوء الذي يرون بواسطته في حياتهم اليومية".