2018 | 23:35 تموز 20 الجمعة
وزير داخلية داغستان يصل لمكان الهجوم على الشرطة والمباشرة بملاحقة المهاجمين | النائب محمد نصرالله: الثورة الفلسطينية هي الطريق الى الارض المقدسة وهي الشعلة المقدسة التي اوقدها الله لكرامة هذه الامة وللقضاء على اعدائها وأعداء الإنسان | المرصد السوري: 26 قتيلاً مدنياً في قصف جوي على "جيب" لتنظيم الدولة الاسلامية في جنوب سوريا | مقتل شخصين بانفجار في منشأة لتخزين النفط وسط إيران | نعمة افرام للـ"ام تي في": لمشروع اقتصادي انقاذي بعد تشكيل الحكومة برعاية فخامة الرئيس عون من اجل إنقاذ لبنان | الجيش الإسرائيلي يعلن رسميا مقتل أحد جنوده على حدود قطاع غزة | لجان المقاومة الشعبية الفلسطينية: قصف الاحتلال وتهديدات قادته لن تزيد شعبنا ومقاومته إلا إصراراً على استكمال المعركة نحو الحرية | الناطق باسم حماس: القتل والعدوان الإسرائيلي سيرفع من تكلفة حسابه وعليه ان يتحمل العواقب | بلال عبدالله لـ"المنار": الحزب التقدمي الإشتراكي يؤكد على عدم التساهل مع صحة تمثيله السياسي | الحريري من مدريد: لبنان يستضيف مليون ونصف مليون لاجئ فروا من بلدهم بسبب الحرب والقمع وذلك أشبه بأن تستضيف اسبانيا اليوم15 مليون لاجئا على أراضيها | سانا: إخراج الدفعة الأولى من المسلّحين الرافضين للتسوية وعائلاتهم من ريف القنيطرة بواسطة 55 حافلة إلى شمال البلاد | مجلس الرقة المدني: انتشال نحو 1236 جثة من 3 مقابر جماعية في الرقة |

بوتين شدد على دور روسيا الجوهري في هزم داعش في سوريا

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 28 كانون الأول 2017 - 16:04 -

أشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم، بالدور "الجوهري" الذي أدته روسيا في الهزيمة التي لحقت بتنظيم "داعش" في سوريا حيث خسر القسم الأكبر من مناطق سيطرته.

وقال بوتين مستهلا مراسم توزيع أوسمة على العسكريين الروس الذين شاركوا في العملية العسكرية في سوريا ان "روسيا قدمت مساهمة حيوية في هزيمة قوى الاجرام التي تحدت الحضارة برمتها وفي تدمير جيش ارهابي وديكتاتورية همجية".

وتابع أن هذه القوات "كانت تنشر الموت والدمار وتطمح لتجعل من سوريا والدول المجاورة لها ميدانا مؤاتيا لشن هجوم شامل يستهدف بلدنا".

وبدأ الجيش الروسي في 12 كانون الاول انسحابا جزئيا لقواته من سوريا اثر اعلان بوتين ان مهمتها "انجزت بنجاح"، بعد عامين من التدخل العسكري لدعم القوات الحكومية.

ولم يعد تنظيم "داعش" يسيطر سوى على جيوب محدودة متناثرة في البلاد، لا تتجاوز 5 في المئة من مساحة سوريا.

وقال بوتين: "تم القضاء على عتاد (مقاتلي "داعش") وقياداتهم والبنى التحتية وآلاف المقاتلين" منذ بدء العملية الروسية التي شارك فيها بالإجمال "أكثر من 48 ألف جندي وضابط روسي".

ويشمل هذا العدد بحسب بوتين طيارين وعناصر بحرية ووحدات من الشرطة العسكرية وعناصر استخبارات وارتباط ومستشارين عسكريين.

وسيبقي الجيش الروسي في سوريا مركزه لمصالحة القوى المتحاربة، وثلاث كتائب من الشرطة العسكرية، وسيحتفظ بقاعدة حميميم الجوية وسيوسع قاعدة طرطوس البحرية.

وأضاف: "إنكم تدركون وتعلمون وتشعرون أكثر من أي شخص آخر أن الجيش شهد تغيرا جذريا خلال هاتين السنتين ونيف. تغير لأن الناس شعروا بأنه في المستوى المطلوب".

وتابع: "فهموا كيف تعمل معداتنا العسكرية وأجهزة القيادة والتموين، وإلى أي حد باتت قواتنا المسلحة حديثة. العالم بأسره رأى ذلك، والأهم أن شعبنا أيضا رآه".