2018 | 10:12 تشرين الأول 16 الثلاثاء
الخارجية الروسية: وفد زار السعودية يومي 14 و15 الجاري واجتمع مع ولي العهد | واشنطن بوست: معلومات استخباراتية أميركية تظهر أن بن سلمان هو من أمر بقتل خاشقجي | ارسلان يتجه إلى قصر بعبدا للقاء الرئيس عون والبحث في العقدة الدرزية‎ | اختطاف 14 عنصرا من حرس الحدود الإيراني على الحدود مع باكستان | قتيل و9 جرحى في 9 حوادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | الريال السعودي ينتعش مقابل الدولار في السوق الآجلة بعد تقرير "سي.ان.ان" بأن الرياض ستقر بموت خاشقجي | مريض بحاجة ماسة الى دم من فئة B+ في مستشفى سان جورج الاشرفية للتبرع الرجاء الاتصال على 03295431 | انحسار السجال العوني ـ القواتي مع اقتراب المفاوضات الحكومية من نهايتها | لبنان على أبواب ورشة الإصلاحات بشروط "سيدر" | لقاء الحريري - باسيل: الرئيس المكلف يقترب اكثر من حسم قراره | المفوضية شطبت 3500 نازح عادوا طوعاً | الحريري سيترأس بعد الظهر اجتماعاً لكتلته لاتخاذ موقف من التطورات |

بوتين شدد على دور روسيا الجوهري في هزم داعش في سوريا

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 28 كانون الأول 2017 - 16:04 -

أشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم، بالدور "الجوهري" الذي أدته روسيا في الهزيمة التي لحقت بتنظيم "داعش" في سوريا حيث خسر القسم الأكبر من مناطق سيطرته.

وقال بوتين مستهلا مراسم توزيع أوسمة على العسكريين الروس الذين شاركوا في العملية العسكرية في سوريا ان "روسيا قدمت مساهمة حيوية في هزيمة قوى الاجرام التي تحدت الحضارة برمتها وفي تدمير جيش ارهابي وديكتاتورية همجية".

وتابع أن هذه القوات "كانت تنشر الموت والدمار وتطمح لتجعل من سوريا والدول المجاورة لها ميدانا مؤاتيا لشن هجوم شامل يستهدف بلدنا".

وبدأ الجيش الروسي في 12 كانون الاول انسحابا جزئيا لقواته من سوريا اثر اعلان بوتين ان مهمتها "انجزت بنجاح"، بعد عامين من التدخل العسكري لدعم القوات الحكومية.

ولم يعد تنظيم "داعش" يسيطر سوى على جيوب محدودة متناثرة في البلاد، لا تتجاوز 5 في المئة من مساحة سوريا.

وقال بوتين: "تم القضاء على عتاد (مقاتلي "داعش") وقياداتهم والبنى التحتية وآلاف المقاتلين" منذ بدء العملية الروسية التي شارك فيها بالإجمال "أكثر من 48 ألف جندي وضابط روسي".

ويشمل هذا العدد بحسب بوتين طيارين وعناصر بحرية ووحدات من الشرطة العسكرية وعناصر استخبارات وارتباط ومستشارين عسكريين.

وسيبقي الجيش الروسي في سوريا مركزه لمصالحة القوى المتحاربة، وثلاث كتائب من الشرطة العسكرية، وسيحتفظ بقاعدة حميميم الجوية وسيوسع قاعدة طرطوس البحرية.

وأضاف: "إنكم تدركون وتعلمون وتشعرون أكثر من أي شخص آخر أن الجيش شهد تغيرا جذريا خلال هاتين السنتين ونيف. تغير لأن الناس شعروا بأنه في المستوى المطلوب".

وتابع: "فهموا كيف تعمل معداتنا العسكرية وأجهزة القيادة والتموين، وإلى أي حد باتت قواتنا المسلحة حديثة. العالم بأسره رأى ذلك، والأهم أن شعبنا أيضا رآه".