2018 | 21:49 أيلول 21 الجمعة
وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو: أخبرنا الإيرانيين أننا سنتحرك فورا إذا تعرضنا لأي هجوم حتى لو من قبل وكلائهم وسنرد على الفاعل الأساسي | طعن ثلاثة رضع وبالغين اثنين في مركز لرعاية الأطفال في نيويورك | دونالد ترامب: سأترأس اجتماع مجلس الأمن الدولي حول إيران الأسبوع المقبل | رئيس موريتانيا: الإسلام السياسي أكبر مأساة للعرب وإسرائيل أكثر إنسانية منه | نيكي هايلي: إيران داست على سيادة لبنان | مستشار رئيس الحكومة لشؤون النازحين السوريين نديم المنلا للـ"ال بي سي": عقبات العودة هي في التمويل والضمانات التي على الحكومة السورية تأمينها | ممثلة مفوضية اللاجئين ميراي جيرار للـ"ال بي سي": العودة مرهونة بارادة النازحين السوريين انفسهم | جوني منير للـ"ام تي في": ليس هناك مبادرة فرنسية لحل العقدة الحكومية وانما تحرك للسفير الفرنسي الذي حمل رسالة من ماكرون إلى الرؤساء الثلاثة للاسراع بتشكيل الحكومة | ابي خليل للـ"ال بي سي" عن ازمة الكهرباء: وزارة المال حجزت الاموال وهي في اطار تحويل السلفة الى مؤسسة كهرباء لبنان | مصادر ديبلوماسية فرنسية للـ"ام تي في": فرنسا لا تملك خريطة طريق لحل أزمة التشكيل والرئيس ماكرون لن يلتقي الرئيس عون ضمن الجمعية العمومية للامم المتحدة | مصادر الـ"ام تي في": الرياشي لم يتناول موضوع تشكيل الحكومة مع الرئيس عون ولم يكن موفدا من جعجع ولم يحمل اي رسالة من معراب | نزيه نجم لـ"المستقبل": الجلسة التشريعية الاسبوع المقبل هي جلسة مهمة خصوصا لمواكبة مؤتمر "سيدر" والاقتصاد ونحن نسعى يوميا الى تشكيل الحكومة |

رعية مار اسطفان البترون احتفلت بعيد شفعيها

مجتمع مدني وثقافة - الأربعاء 27 كانون الأول 2017 - 15:33 -

احتفلت رعية مار اسطفان - البترون، بعيد شفعيها بقداس الهي في كاتدرائية مار اسطفان، ترأسه راعي ابرشية البترون المارونية المطران منير خيرالله، وعاونه كاهنا الرعية بيار صعب وفرنسوا حرب، في حضور حشد من المؤمنين.

وبعد الانجيل المقدس، ألقى المطران خيرالله، عظة بعنوان "اسطفان الشهيد في سنة الشهادة"، تحدث فيها عن فضائل القديس اسطفانوس مركزا على موضوع الشهادة. وقال: "إن الشروط التي تعتمدها الكنيسة المارونية لاعلان الشهيد قديسا هي ثلاثة: ان يعلن ايمانه بجرأة امام الجماهير وايمانه بيسوع المسيح الاله والانسان الذي صلب ومات وقام من بين الاموات والحاضر بيننا، وأن يرغم على تغيير ايمانه ويقتل في سبيل ذلك، وأن يغفر وهو يموت مثلما غفر المسيح وهو على الصليب. وهذه الشروط الثلاثة التي أخذتها الكنيسة من استشهاد القديس اسطفانوس لاعلان الشهداء، وهم كثر في كنيستنا وفي كنائس العالم. فنحن اليوم نقف ونتأمل امام استشهاد شفيعنا، فلا ننسى دورنا ومسؤوليتنا ورسالتنا على هذه الارض التي نعيش عليها والتي هي ارض المسيح والذي اختارها المسيح".

وأضاف: "رسالتنا كبيرة، ويجب ان نبقى حاملين هذه البشارة. فالاعياد مع يسوع المسيح، هو وحده الالهنا ومخلصنا، وعلى المؤمنين أن يعيشوا هذا الايمان والقناعة بالالتزام، وهذا يبدأ من الذات، فأنا لا استطيع ان ابشر بأمور لست مقتنعا بها".

وأكد أن "القدوة تبدأ من العائلة وتكملها الرعية وتتابعها المدرسة والكنيسة والمجتمع، فالعائلة هي الخميرة، فنطلب من الله بشفاعة مار اسطفان ان نكون شهودا للايمان الذي حمله اجدادنا وآباؤنا منذ مئات السنوات، ونتابعه مع اولادنا لاعلان صوت الحق واعلان الحقيقة في الايمان والله".

وبعد القداس، تقبل المطران خيرالله وكاهنا الرعية التهاني بالعيد.