2018 | 01:08 تشرين الأول 17 الأربعاء
ليبانون فايلز: الثنائي الشيعي سمّى وزراءه للحكومة وهم عن حزب الله محمد فنيش وعصام شمص ومحمود قماطي وعن حركة أمل علي حسن خليل وحسن اللقيس وعلي رحال | ترامب: إذا تأكد أن العاهل السعودي أو ولي عهده يعلمان بما حدث لخاشقجي "فسيكون ذلك سيئا" | وزارة الأشغال: نتابع عملية فتح المجاري وتمت السيطرة على الوضع في اتوستراد المتن الشمالي | عقيص: العمل السياسي في لبنان يتسم بالتعطيل ان في إنتخابات الرئاسة او تشكيل الحكومة وحتى في العمل اليومي والخطاب السياسي أصبح يتسم بالخروج عن الأخلاقيات والأدبيات | "او تي في": لقاء الحريري وباسيل مستمر منذ اكثر من ساعة ونصف في بيت الوسط | التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارة ودراجة هوائية على طريق عام زغرتا اهدن مفرق كفرحاتا | مصادر تركية مطلعة لـ"الجزيرة": التسجيلات تظهر أن خاشقجي تعرض للضرب والحقن قبل قتله وتقطيع جثته | الحرس الثوري: مقتل المخطط للاعتداء في الاهواز بعمليات للحشد الشعبي في العراق | رئيس الوزراء الأرمني نيكول باشينيان استقال من منصبه | باسيل وصل في هذه الاثناء الى بيت الوسط للقاء الحريري | أوكرانيا تؤكد مقتل طيار أميركي على متن مقاتلة "سو 27" خلال تدريبات على أراضيها | "قوى الامن": يرجى التأكد من حسن عمل مساحات الزجاج لتمكينكم من رؤية واضحة أثناء القيادة في الطقس الممطر |

القضاء الفرنسي يحكم على سعد لمجرد ب280 ألف يورو

أخبار فنية - الأربعاء 27 كانون الأول 2017 - 09:16 -

مازال الفنان المغربي سعد لمجرد مقيم في فرنسا ويحاكم في قضيته مع الفتاة الفرنسية لورا بريول التي اتهمته بالتعدي عليها بالضرب واغتصابها، وقد قضت المحكمة في بداية العام الحالي أن تحاكم سعد لمجرد مطلق السراح مع تحديد مكان إقامته في باريس بإرتداءه سوار الكتروني بعد أن قضى 5 أشهر في أحد سجون باريس.

ولكن يبدو أن الأزمات لازالت تتوالى على سعد لمجرد حيث طالبته شركة "كايرو باي نايت" الشركة المنظمة لحفله الأخير الذي تخلف عنه بسبب اتهام الفتاة الفرنسية له بالاعتداء عليها بالضرب والاغتصاب، وقد تكبدت الشركة خسائر مالية كبيرة أدت إلى أشهارها لافلاسها على أثر الأزمة التي تسبب بها سعد لمجرد بإلغاء هذا الحفل حيث خسرت الشركة 84 ألف يورو، وقامت الشركة برفع دعوى قضائية على سعد لمجرد لإلزامه بدفع التعويضات المالية اللازمة التي تسبب للشركة بخسارتها.

وقضت المحكمة على سعد لمجرد بدفع مبلغ 280 ألف يورو للشركة كتعويض لما تسبب له من أضرار مالية الحقت بها، وكانت قد حاولت إدارة الشركة لحل الأزمة مع سعد لمجرد بشكل ودي إلى أنه لم يتوصلا إلى اتفاق ورفض لمجرد دفع أي تعويض مما أضطر الشركة لرفع دعوى قضائية.

"ليالينا"