2018 | 09:26 تشرين الأول 24 الأربعاء
فادي كرم لـ"صوت لبنان"(100.5): القوات اعطت تسهيلات والعقدة الاساسية لدى البعض هي في احراج القوات لاخراجها و4 حقائب هي اقل ما يمكن القبول به دون وزير دولة | انخفاض سعر صفيحة البنزين 98 أوكتان 200 ليرة وصفيحة البنزين 95 أوكتان 100 ليرة وارتفاع الديزل 200 ليرة | مراوحة في مشاورات الحكومة... والحريري يرفض التنازل من حصته | الجيش اللبناني يعزز وجوده حول المية ومية | الحريري متفائل بإنجاز حكومته خلال يومين | بري لا يرى في الأفق القريب حكومة | مصالحة القوات - المردة تحظى باهتمام المحازبين | البطاقة الصحية تسلك طريقها إلى المواطنين | ترتيبات بسيطة | جهّز منزله للوزارة | مستوزر... وحداثة النعمة! | وزير يخشى المطر |

تراجع نسبة الإقبال على التنزيلات في بريطانيا بنحو 4 في المئة

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 27 كانون الأول 2017 - 08:52 -

شهدت الأسواق البريطانية تراجعاً في نسبة الزبائن الذين زاروا متاجرها في يوم "البوكسينغ" أو الصناديق هذا العام - أي اليوم الذي يأتي بعد عيد الميلاد - ويصادف 26 من شهر ديسمبر/كانون الأول.

ويرى الكثيرون أن هذا التراجع يعود للتخفيضات التي شهدتها الأسواق في الجمعة السوداء (بلاك فرايدي) في شهر نوفمبر / تشرين الأول، وبسبب إقبال العديد من الزبائن على التسوق عبر الإنترنت.

وتبعاً لشركة إحصائية بريطانية، فإن نسبة تراجع عدد المتسوقين بلغت 4.5 في المئة، مقارنة بالعام الماضي.

وشهدت المراكز التجارية الكبرى والمتاجر أكبر نسبة تراجع في عدد الزبائن الذين توافدوا عليها للتبضع في يوم البوكسينغ، بحسب الشركة الإحصائية.

وقالت مديرة شركة "سبرينغفليد" الإحصائية، دايان ويلر إن "نسبة تدني عدد المتسوقين كانت أكبر من المتوقع".

وأضافت "لاحظنا عبر السنوات الماضية تغييراً في طريقة التسوق لدى الكثير من الأشخاص في موسم عيد الميلاد".

وأشارت إلى أن "موسم التنزيلات الذي بدأ قبل 24 نوفمبر/تشرين الثاني واستمر حتى عيد الميلاد كان له أثره على التخفيضات التي بدأت بعد عيد الميلاد".

وبحسب الشركة الإحصائية، فإن المؤشرات الأولى تفيد بأن هناك ارتفاعاً في نسبة التسوق على الإنترنت خلال يوم "البوكسينغ".

وقالت ويلر إن "العديد من الأشخاص يبحثون على الإنترنت عما يحتاجونه بأسعار مخفضة، دون الحاجة للنزول إلى الأسواق".

وختمت بالقول إن "التسوق في بريطانيا تغير عما قبل، إذ أضحى للاستمتاع بالوقت".