2018 | 22:55 أيلول 22 السبت
ياسين جابر في تسجيل صوتي منسوب له: العهد سيدمر لبنان وعشية جلسة الإثنين يضغط الرئيس عون ووزير الطاقة لينالا 500 مليون دولار ليؤمنا الكهرباء لعدد من الساعات | قوات الدفاع الجوي السعودي: اعتراض صاروخ باليستي أطلقه الحوثيون باتجاه مدينة جازان جنوبي السعودي | هادي أبو الحسن: فليترفع الجميع عن الصغائر ولننقذ بلدنا من السقوط لان الناس مسؤوليتنا جميعا | حزب الله دان هجوم الأهواز: عمل إرهابي تقف وراءه أياد شيطانية خبيثة ورد على الانتصارات الكبرى لمحور المقاومة | انفجار سيارتين ملغومتين في العاصمة الصومالية وإصابة شخصين | مصادر الـ"او تي في": كلمة لبنان في الامم المتحدة ستتمحور حول الوضع الاقتصادي والخطة الاقتصادية والتحضيرات الجارية لتنفيذها ومسألة النزوح السوري والفلسطيني | وزارة الخارجية والمغتربين تدين الهجوم الذي استهدف عرضاً عسكرياً في مدينة الأهواز الايرانية وتؤكد تضامنها مع الحكومة والشعب الايرانيين كما تعزي عائلات الضحايا | مصادر التكليف للـ"ام تي في": الحريري سيكثف مشاوارته وسيقدم طرحا لحل العقدتين الدرزية والمسيحية | حاصباني: تمثيلنا الصحيح في الحكومة المقبلة دين علينا لشعبنا الذي كسر الصمت من بعلبك- الهرمل الى مرجعيون وحاصبيا واعطانا كتلة من 15 نائبا | وليد البخاري في اليوم الوطني السعودي: لبنان وريث حضارة صدّرت حروف الأبجدية إلى العالم ونتمنّى أن تحمل الأيام للبنانيين بشائر الخير | الفرزلي للـ"ان بي ان": جميع الكتل النيابية ستشارك في الجلسة التشريعية وحتى المستقبل سيشارك لتسهيل عمل المجلس النيابي وإقرار القوانين التي تصب في مصلحة المواطنين | الأسد لروحاني: نقف معكم بكل ما نملك من قوة في وجه هذه الأعمال الإرهابية |

فصائل معارضة ترفض مؤتمر سوتشي للحوار حول سوريا

أخبار إقليمية ودولية - الثلاثاء 26 كانون الأول 2017 - 19:50 -

رفضت فصائل سورية معارضة بينها "جيش الإسلام" و"حركة أحرار الشام" مبادرة روسية لعقد مؤتمر الحوار السوري في سوتشي. وبينما ترى موسكو في المؤتمر مدخلا لتسوية النزاع السوري، تقول هذه الفصائل إنه يهدف للالتفاف على مسار جنيف.في خطوة يعتقد المراقبون أنها ستعقد خطط موسكو حول عقد مؤتمر للحوار السوري في منتجع سوتشي الروسي، أعلنت فصائل سورية مسلحة رفضها المشاركة في هذا المؤتمر. وجاء في بيان أصدره نحو أربعين فصيلا سوريا معارضا أنها ترفض بشكل قاطع "المؤتمر الذي تدعو روسيا لعقده في سوتشي".

 

كما أكدت على الرفض "المطلق لمحاولات روسيا الالتفاف على مسار جنيف"، وفق البيان.وبالإضافة إلى جيش الإسلام وحركة أحرار الشام، وقعت فصائل معارضة مدعومة من واشنطن أيضاً على البيان بينها "لواء المعتصم" الناشط في شمال حلب. وقال القيادي في "لواء المعتصم" مصطفى سيجاري لوكالة فرانس برس ".. من يريد أن يلعب دور الوساطة والضامن في المسألة السورية يجب أن يتمتع بالحيادية والإنصاف والصدق في دعم الانتقال السياسي، وهذا ما لا يتحقق في الجانب الروسي". وأضاف "هم شركاء في قتل الشعب السوري وداعمين لإرهاب (الرئيس السوري بشار) الأسد".

 

وأعلنت دمشق نيتها المشاركة في المؤتمر في سوتشي، فيما انتقدت مراراً سير المفاوضات برعاية الأمم المتحدة في جنيف. وشكل مصير الأسد العقبة التي اصطدمت بها المفاوضات في جنيف، إذ تطالب المعارضة برحيله مع بدء المرحلة الانتقالية فيما تصر دمشق أن المسألة غير مطروحة للنقاش.

 

وأعلنت أحزاب الإدارة الذاتية الكردية في شمال سوريا في بيان تأييدها لانعقاد مؤتمر سوتشي، مؤكدة على "حقها" في المشاركة فيه. ووقع على البيان أحزاب عدة أبرزها حركة المجتمع الديموقراطي التي تضم حزب الاتحاد الديموقراطي أبرز الأحزاب الكردية في سوريا، وحزب الاتحاد السرياني والحزب الآشوري الديموقراطي.

 

وتصنف تركيا حزب الاتحاد الديموقراطي، وذراعه العسكري وحدات حماية الشعب الكردية، مجموعة "إرهابية" وفرعا لحزب العمال الكردستاني المحظور. وتخشى أنقرة حكماً ذاتياً كردياً على حدودها، وطالما أكدت نيتها التصدي له كما عارضت مشاركة حزب الاتحاد الديموقراطي في محادثات السلام السورية.

 

وبعد سنوات طويلة من الخلاف حول النزاع السوري، نشط حراك دبلوماسي بين تركيا وروسيا وايران. وترعى الدول الثلاث منذ كانون الثاني/يناير2017 محادثات في أستانا بين الحكومة السورية والفصائل المعارضة، وتم التوصل في أيار/مايو إلى اتفاق لخفض التوتر يسري حالياً في أربع مناطق سورية.

 

وكانت موسكو وطهران أبرز حلفاء دمشق، وأنقرة الداعمة للمعارضة قد أعلنت "عزمها التعاون بهدف عقد مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي في 29 و30 كانون الثاني/يناير 2018". ويأتي ذلك في وقت تغير ميزان القوى على الأرض لصالح الجيش السوري الذي بات يسيطر على نحو 55 في المائة من مساحة البلاد بعد خسائر كبيرة منيت بها الفصائل المعارضة وتنظيم "داعش".م.أ.م/ أ.ح (أ ف ب)