2018 | 14:54 تموز 23 الإثنين
الجيش يواصل عمليته الامنية في الحمودية قرب بريتال وتشارك فيها وحدات الجيش اللبناني البرية من مغاوير ومجوقل والوحدات الخاصة وسلاح الجو | "صوت لبنان (93.3)": مقتل مرافق علي زياد إسماعيل والقبض على محمد علي ناظم واصابة علي عباس اسماعيل ضمن عملية الجيش في الحمودية | "ام تي في": عصابة مسلحة تحمل كميات كبيرة من الحشيشة والاموال قطعت طريق احد الاشخاص في العاقورة واعتدت عليه بالضرب | وزارة الطاقة الروسية: نوفاك تحدث مع وزير النفط الإيراني بخصوص مشاريع شركات نفط روسية في إيران والتعاون مع أوبك | حاصباني: لقد بذلت جهدا في وزارة الصحة في سبيل خطوات اصلاحية واضحة وشفافة وهناك من في داخل لبنان وخارجه يسعى لتشويه صورة القطاع الصحي لدينا | محافظ أربيل: مقتل أحد الموظفين في الهجوم على مبنى المحافظة | الرئيس عون ابلغ وفدا اغترابيا من كندا ضرورة المشاركة في تسهيل تسويق الانتاج اللبناني في دنيا الانتشار مؤكدا ان الخط الجوي الجديد بين بيروت ومدريد سيساعد في زيادة حركة التنقل | الرئيس عون منح الجنرال مايكل بيري وساما لمناسبة انتهاء مهامه: لبنان طلب تجديد ولاية اليونيفيل من دون اي تعديل في مهامها او عديدها او موازنتها | الخارجية الروسية: سيرغي لافروف يغادر البلاد بمهمة سياسية دبلوماسية عاجلة | الراعي وصل إلى الأردن: سنصلي اليوم في كنيسة القديس شربل على نية السلام في هذه المنطقة الحبيبة وشعبها | قائمقام اربيل: المسلحون ينتمون الى تنظيم داعش | ذخائر القديسة مارينا تغادر في هذه الأثناء مطار بيروت عائدة إلى البندقية |

محكمة تركية تقضي باستمرار حبس أربعة من صحفيي "جمهوريت"

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 25 كانون الأول 2017 - 21:31 -

أمرت محكمة تركية باستمرار حبس أربعة صحفيين يعملون في صحيفة "جمهوريت". وتتهم أنقرة جمهوريت بالولاء لرجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن، بيد أن الصحيفة تنفي ذلك وتتهم الحكومة بقيادة حملة لإسكات معارضيها.أصدرت محكمة تركية اليوم الاثنين (25 كانون الأول/ ديسمبر 2017) أمرا باستمرار احتجاز أربعة صحفيين من صحيفة جمهوريت المعارضة في تركيا حتى استئناف محاكمتهم في آذار/مارس. وقالت "جمهوريت" إن أحمد شيك، صحفي التحقيقات البارز والذي يخضع للمحاكمة تم منعه من التحدث خلال دفاعه بعد اتهامه لإجراءات المحاكمة بأنها ذات دوافع سياسية.

 

وقام حراس الأمن بإخراج شيك من قاعة المحكمة، مما دفع متهما آخر، هو مراد سابونجو، رئيس التحرير، إلى رفض مخاطبة القاضي احتجاجا. وشهدت جلسات الاستماع السابقة إطلاق سراح صحفيين آخرين في القضية بانتظار صدور حكم. ويواجه بعض المحكوم عليهم عقوبة السجن لمدة 43 عاما إذا ثبتت إدانتهم.

 

وقد وجه الادعاء العام تهم تتعلق بالإرهاب ضد 17 صحفيا وموظفا بصحيفة جمهوريت، منهم رئيس التحرير السابق جان دوندار، الذي يعيش في المنفى في ألمانيا.

 

وقررت المحكمة استمرار حبس رئيس التحرير مراد سابونجو والمحامي أكين أتلاي والمراسل أحمد شيك والمحاسب إمري إيبر، وبعضهم يقبع في السجن منذ 14 شهرا، حتى الجلسة المقبلة في قضيتهم يوم التاسع من آذار/ مارس.

 

ويقول المدعون إن أنصار رجل الدين التركي المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن يسيطرون فعليا على جمهوريت. وتتهم الحكومة التركية غولن بتدبير محاولة الانقلاب. وتنفي الصحيفة وموظفوها التهم وتقول إنها وسيلة لإسكات معارضي الرئيس رجب طيب أردوغان.

 

يذكر أن جمهوريت هي صحيفة معارضة للحكومة نشرت عام 2015 تقريرا حول إرسال أسلحة إلى مسلحي المعارضة في سوريا، مما أغضب الرئيس رجب طيب أردوغان. ودعت منظمات دولية مدافعة عن حرية الصحافة وجماعات حقوق الإنسان إلى إسقاط الاتهامات.أ.ح/ع.خ (د ب أ، رويترز)