2018 | 12:30 أيلول 23 الأحد
الرئيس المكسيكي أندريس لوبيز أوبرادود: لا نريد مواجهة مع ترامب في موضوع الهجرة | وكالة فارس الإيرانية: استقالة وزير الصناعة محمد شريعتمداري بعد التنسيق مع الرئيس حسن روحاني | رئيس الأركان الإيراني: إيران ستطارد المجرمين في أي مكان بالعالم حتى القضاء على الإرهاب | أبي خليل: يا ليت "الاصوات الوطنية" لجأت الى الوقائع والمحاضر بدل الشائعات والقيل والقال اذ لم نعد نعرف ماذا تريدون | الرئيس عون يغادر إلى نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة بدورتها الـ73 | الدفاع الروسية: لم يسبق أن استخدمنا دفاعاتنا الجوية ضد الطيران الإسرائيلي في سوريا | رئيس الجمهورية يبرق معزيا الرئيس الايراني: الارهاب وباء يصيبنا في الصميم والدين منه براء | وزير النفط الإيراني: نأمل ألا تدفع تهديدات ترامب أعضاء أوبك إلى الانصياع لأوامر أميركا | الرئيس بري يبرق لخامنئي وروحاني ولاريجاني معزيا بضحايا الهجوم في الأهواز ويشدد على التعاون لتجفيف مصادر وموارد الارهاب العابر للحدود | قتيل و13 جريحا في 12 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | سامي فتفت لـ"صوت لبنان (93.3)": العقدة المسيحية تكمن في توزيع حقائب الدولة وفي وزارة الدفاع تحديداً والقوات بدأت المعركة بطريقة صحيحة وقدمت التنازلات | معاون وزير الخارجية الإيراني: سنستدعي القائم بالأعمال الإماراتي بعد تصريحات مسؤولين إماراتيين داعمة لجريمة الأهواز |

قفزة في عائدات النفط العراقية

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 25 كانون الأول 2017 - 09:45 -

حقق العراق ارتفاع بمعدل 27.4 بالمئة في صادرات النفط الخام لشهر نوفمبر مقارنة بشهر سبتمبر الماضي، حسبما أكدت بيانات رسمية لوزارة النفط.
وصدر العراق 105.5 ملايين برميل نفط خام خلال شهر نوفمبر الماضي، حققت إيرادات قدرها 6.2 مليارات دولار بمعدل بيع قدره 57.3 دولارا للبرميل الواحد، وفقا لبيان وزارة النفط.

وأشار البيان إلى شراء النفط، من قبل 30 شركة أجنبية من جنسيات مختلفة.

وبلغت صادرات النفط خلال شهر أكتوبر 103.7 ملايين برميل محققا واردات قدرها 5.4 مليارات دولار، من خلال معدل بيع 52.5 دولارا للبرميل الواحد، حسب بيان مستقل.

وتمثل هذه الصادرات، ارتفاعا كبيرا مقارنة بشهر سبتمبر، الذي تمكن العراق خلاله من بيع 97.2 مليون برميل بموارد قدرها 4.86 مليارات دولار، عبر سعر بيع وصل إلى 50 دولارا للبرميل الواحد.

وعقدت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) مع دول خارج المنظمة بينها روسيا، اجتماعا نهاية نوفمبر في فيينا اتفقت خلاله على تمديد خفض الانتاج لـ9 أشهر أخرى حتى نهاية عام 2018، وصولا لتحقيق الاستقرار وتحسين أسعار النفط.