2018 | 10:54 تموز 23 الإثنين
ذخائر القديسة مارينا تغادر في هذه الأثناء مطار بيروت عائدة إلى البندقية | الجديد: عدد النازحين الذين يغادرون عرسال اليوم لا تتخطى نبستهم الـ2 بالمئة | الجديد: عملية عودة النازحين من وادي حميد في عرسال الى سوريا عبر معبر الزهراني تتم بسرعة وبسهولة | ليبانون فايلز: مداهمة للجيش اللبناني ضد مطلوبين في الحمودية في البقاع وإطلاق نار في المنطقة | مسؤول أمني كردي: إصابة شرطيين بعد اقتحام مسلحين مبنى محافظة اربيل شمالي العراق | قتيل و25 جريحا في 14 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | جريح نتيجة حادث صدم على اوتوستراد الصفرا المسلك الغربي وحركة المرور كثيفة في المحلة | قوى الامن: ضبط 1091 مخالفة سرعة زائدة بتاريخ امس وتوقيف 92 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة وضرب وايذاء وتزوير | لبنان الرسمي ينطلق بخطوة إعادة النازحين برعاية روسية ـ أميركية | تشكيل لجنة عودة النازحين ينتظر الحكومة ومهمتها تنسيق أمني مع سوريا | أكثر من ألف سوري يعودون اليوم من لبنان | هل تمهّد التظاهرات للمرحلة المقبلة؟ |

مصر تحبس 15 مسلما على ذمة التحقيق بعد أحداث طائفية

أخبار إقليمية ودولية - الأحد 24 كانون الأول 2017 - 20:11 -

قال مسؤول أمني إن النيابة العامة أمرت بحبس 15 مسلما أربعة أيام على ذمة التحقيق في هجوم على منزل يصلي فيه المسيحيون في إحدى القرى القريبة من القاهرة. ويقول سكان إن المكان منزل مملوك لمسيحي.في بيان نشر أمس السبت (23 ديسمبر 2017) قالت مطرانية أطفيح، التي يتبعها المكان، إن مئات الأشخاص هاجموا منزلا، عقب صلاة الجمعة ودمروا محتوياته بعد أن تعدوا بالضرب على المسيحيين الموجودين فيه. وتقع القرية في محافظة الجيزة المجاورة للقاهرة.

وتقول المطرانية إنها تقدمت بطلب إلى السلطات لتقنين وضع المكان الذي يوجد في قرية كفر الواصلين ليصبح كنيسة باسم كنيسة الأمير تادرس، بعد صدور قانون يتيح ذلك العام الماضي، مشيرة إلى أن المسيحيين يصلون فيه منذ 15 عاما.

وقال مفتش مباحث مركزي الصف وأطفيح محمد عبد الشكور لوكالة رويترز إن النيابة أمرت بتجديد حبس المتهمين الخمسة عشر في الميعاد القانوني. وقال مصدر قضائي إن صاحب المنزل احتجز لحين ورود تحريات عنه من قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية.

وقالت مصادر أمنية إن شائعة عن اعتزام المسيحيين وضع جرس على المبنى إيذانا بتحويله إلى كنيسة تسببت في الهجوم.

وتقدر نسبة المسيحيين بنحو عشرة في المئة من سكان مصر، ومعظمهم أقباط أرثوذكس ويسود الوئام بينهم وبين المسلمين، لكن اشتباكات محدودة تكررت لخلافات على بناء وصيانة كنائس أو بسبب تغيير الديانة أو لوجود علاقات بين رجال ونساء من الطائفتين.

وقال المصدر القضائي إن النيابة وجهت للمحبوسين تهم إثارة الفتنة الطائفية، والإضرار بالوحدة الوطنية، والتجمهر، واستعراض القوة، وإتلاف ممتلكات خاصة.

م.أ.م/ف.ي (رويترز)