2018 | 04:42 كانون الأول 16 الأحد
الحوثيون يعلنون تسلمهم رسالة من الأمم المتحدة تحدد موعد وقف إطلاق النار بالحديدة في 18 من الشهر الجاري | وصول الرئيس سعد الحريري الى ضريح الرئيس الشهيد رفيق الحريري يرافقه نجله حسام | جميل السيد عبر تويتر: كان أوْلى بالنواب الذين دعموا أحد الملوِّثين أن يدعموا مصابي السرطان | حشود للقوات الاسرائيلية على حاجز قلنديا العسكري شمال القدس المحتلة | روسيا اليوم: 5 قتلى بإطلاق مسلح النار داخل كنيسة في البرازيل | باكستان تستدعي السفير الإيراني على خلفية مقتل 6 من جنودها في هجوم إرهابي على الحدود مع إيران | الجيش الأوكراني: مقتل طيار في تحطم مقاتلة أوكرانية في خلال تدريب | التحالف الدولي: داعش سيعيش قريبا أيامه الأخيرة في سوريا | عضو الوفد الوطني إلى ستوكهولم سليم مغلس: ما يحصل من غارات في الحديدة يؤكد أن دول تحالف العدوان يرفضون اتفاق السويد ويهدفون إلى عدم تنفيذه | المجلس الوزاري الاسرائيلي المصغر "الكابينت" ينعقد غداً لبحث الأوضاع في الضفة الغربية المحتلة والحدود مع لبنان | اربعة جرحى اثر حادث سير عند مفترق نيحا-بعلبك | روسيا تطور أول درون مضاد للدرونات |

مستشار النمسا الجديد يطالب بتغيير سياسة اللجوء في الاتحاد الأوروبي

أخبار إقليمية ودولية - الأحد 24 كانون الأول 2017 - 15:56 -

حث المستشار النمساوي على مساعدة اللاجئين في أوطانهم أو القارة التي ينتمون إليها. ووصف سياسة اللجوء الأوروبية بـ"الفاشلة"، مطالباً، في مقابلة مع صحيفة ألمانية، بعدم إجبار الدول الأوروبية على قبول لاجئين وإنهاء نظام الحصص.دعا مستشار النمسا الجديد، زيباستيان كورتس، (31 عاماً) إلى وضع نهاية للمحاولات "الفاشلة" لتطبيق نظام حصص لتوزيع طالبي اللجوء على دول الاتحاد الأوروبي وحث على بذل جهود جديدة لمساعدة اللاجئين في أوطانهم.

وشغل كورتس سابقاً منصب وزير الخارجية، وهو يحكم الآن في ائتلاف مع حزب الحرية اليميني المتطرف. وعندما كان كورتس وزيراً للخارجية كان من المنتقدين بشدة لقرار المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بفتح حدود ألمانيا أمام أكثر من مليون مهاجر في 2015.

"حصص اللاجئين غير منطقية"

وبعد أن أصبح مستشاراً للنمسا الأسبوع الماضي انضم زيباستيان كورتس لدول مثل المجر وجمهورية التشيك في الاعتراض على مقترحات تدعمها ألمانيا لتوزيع طالبي اللجوء على دول الاتحاد الأوروبي. وطالب في حواره مع صحيفة "بيلد أم زونتاغ" الألمانية في عدد اليوم الأحد (24 ديسمبر/ كانون الأول) دول وسط وغرب أوروبا باحترام أكبر للدول التي تقع في شرق القارة، وقال "في وسط وغرب أوروبا يجري كثيراً جداً النظر من أعلى لأسفل (نظرة فوقية) بالنسبة للدول الأعضاء الجدد في شرق أوروبا. وأكد المستشار النمساوي أن ذلك يخلق انفعالات سلبية. وأضاف أنه خصوصا في النمسا وألمانيا هناك حاجة إلى أدراك أن كافة الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي لها نفس القيمة والمكانة.

وتابع كورتس لصحيفة "بيلد أم زونتاغ" إن "إجبار الدول على قبول لاجئين غير مجد لأوروبا هذا النقاش غير منطقي". وقال إن "المهاجرين الذي يتوجهون لأوروبا لا يريدون الذهاب إلى بلغاريا أو المجر. فهم يريدون الذهاب إلى ألمانيا أو النمسا أو السويد".

وبدلاً من التوسع فيما وصفه بسياسة "فاشلة" دعا كورتس الاتحاد الأوروبي إلى "دعم الجهود الرامية إلى مساعدة المهاجرين في بلادهم أو في الدول المجاورة ، ربما عسكريا"، وقال "لو كان ذلك غير ممكن فيتعين مساعدتهم حينئذ في مناطق آمنة في القارة التي ينتمون إليها. يجب على الاتحاد الأوروبي دعم ذلك ربما حتى تنظيم ذلك ودعمه عسكرياً". ولم يتضح من مقتطفات المقابلة التي نشرتها الصحيفة نوع الدعم العسكري الذي يتصوره المستشار النمساوي الشاب.

ص.ش/ خ.س (رويترز، د ب أ، DW)