2018 | 21:59 نيسان 21 السبت
الحريري: نحن أخذنا قرارنا بأن نكون في الصف الأول لحماية البلد بالقول والفعل وذاهبون الى الانتخابات بهذا التحدي | نصرالله: حاضرون لمناقشة الاستراتيجية الدفاعية ولكن لماذا لا تقبلون بمناقشة الملف الاقتصادي ووضع رؤية اقتصادية كاملة؟ | منظمة حظر السلاح الكيميائي تعلن أخذ عينات من جثث في مدينة دوما | الحريري من مجدل عنجر: الرئيس الشهيد أقام محمية طبيعية في البقاع لكنكم أنتم أقمتم محمية وطنية نموذجا لكل لبنان | حسن نصرالله: لن نترك المقاومة في كل الجنوب ولن نتخلى عنها وهي اصبحت اليوم تملك القدرة على ضرب اي هدف في الكيان الاسرائيلي | نصرالله: حملنا سلاحنا حين تخلت الدولة عن ارضها وشعبها وخيراتها والبديل كان الموت والتهجير والإحتلال الدائم والمستمر | الجيش اللبناني: ضبط شاحنة بداخلها حوالى 190 كلغ من حبوب الكبتاغون المخدّرة في مرفأ طرابلس خلال محاولة تهريبها إلى الخارج | باسيل: لا تجعلوا صوتكم أرخص من دماء شهدائكم اهل عكار استشهدوا ليبقى لبنان حرا كريما وليبقى شعبها حرا كريما وستبقى وفية للرئيس عون | باسيل من عكار: لماذا التيار لا يستطيع التحالف مع الجماعة الاسلامية واستطاع 14 آذار التحالف معها سابقا ووصل منها نائب الى مجلس النواب؟ | فتح طريق عيناتا الارز بعد انقطاعها لاكثر من أربعة أشهر بسبب الثلوج | اندلاع حريق في احراج يسوع الملك في ذوق المصبح وعناصر الدفاع المدني يعملون على اخماده | الرئيس عون: حنا لحود بذل نفسه وحياته في سبيل إنقاذ حياة الأخرين أينما كانوا.. الرحمة لروحك الطيبة وكل العزاء لعائلتك ومحبيك |

تفصيل "عالقياس"!

مقالات مختارة - الأحد 24 كانون الأول 2017 - 06:40 - عالية شعيب

استغربت حين سألني كاتب ومفكر في الخمسين تقريباً عن نسبية الأخلاق. وهل هناك منطقة رمادية. وعن شخصانية الأخلاق؛ أي أن تفسيرها يعتمد على رأي كل شخص على حدة. وكنت أظن أن الخطاب الأخلاقي واضح ومحدد ويكاد يكون بديهيا. لكن اتضح بعد النقاش معه أنه ضبابي لدى البعض ويحتاج توضيحا. كأي خطاب آخر.
الأخلاق من أهم ركائز الحياة التي نحتاج غربلتها وإعادة التفكير والتخطيط لها ومحاولة التجديد بفهمها في ضوء متغيرات الكون وتحديات النفس البشرية. فهي بالتأكيد قاطعة، ثابتة وليست نسبية. لايوجد رمادي في الحكم الأخلاقي: الكذب واضح وكذلك الصدق. لكن الإنسان جعلها مطاطية لتتناسب مع مصالحه ومزاجه. وكذلك فعل مع ضميره؛ مرة يأمره فيعمل ومرة يتركه نائما. حسب المنفعة والتكسب. لكن الأخلاق منزهة عن تحكم الفرد بها وقصها وتفصيلها كما يشاء. فهي قيم عليا لاتمس.
‏‎الأخلاق مصدرها العقل. وهي الفضائل والمبادئ السامية التي تنظم حياتنا وتصحح سلوكنا. في نوعين: 1. أخلاق نظرية كفكرة في الوعي. و2. عملية كتطبيق عملي في الواقع. ولاحدود للأخلاق بل هي تتطور وتتزايد بحسب تعلم وتعود الفرد ونجاحه بامتحان نفسه وإرادته والتغلب على شرور ذاته. وانتصاره للحق وللخير العام.
الجمال مثلا هو فرع من جملة أخلاق. لكنه نسبي ويختلف من فرد لآخر حسب ذوق ومزاج الشخص. أما قيم كالصدق والوفاء وغيرهما فلا رمادي فيها.
لكن كيف يواجه الفرد تحديات العصر وثغرات التكنولوجيا ومساوئ مواقع الاتصال الاجتماعي ومفردات الانحراف ويبقى متمسكاً ومجتهداً بأخلاقه. للكلام بقية.

 عالية شعيب - الراي