2018 | 21:55 أيلول 21 الجمعة
وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو: أخبرنا الإيرانيين أننا سنتحرك فورا إذا تعرضنا لأي هجوم حتى لو من قبل وكلائهم وسنرد على الفاعل الأساسي | طعن ثلاثة رضع وبالغين اثنين في مركز لرعاية الأطفال في نيويورك | دونالد ترامب: سأترأس اجتماع مجلس الأمن الدولي حول إيران الأسبوع المقبل | رئيس موريتانيا: الإسلام السياسي أكبر مأساة للعرب وإسرائيل أكثر إنسانية منه | نيكي هايلي: إيران داست على سيادة لبنان | مستشار رئيس الحكومة لشؤون النازحين السوريين نديم المنلا للـ"ال بي سي": عقبات العودة هي في التمويل والضمانات التي على الحكومة السورية تأمينها | ممثلة مفوضية اللاجئين ميراي جيرار للـ"ال بي سي": العودة مرهونة بارادة النازحين السوريين انفسهم | جوني منير للـ"ام تي في": ليس هناك مبادرة فرنسية لحل العقدة الحكومية وانما تحرك للسفير الفرنسي الذي حمل رسالة من ماكرون إلى الرؤساء الثلاثة للاسراع بتشكيل الحكومة | ابي خليل للـ"ال بي سي" عن ازمة الكهرباء: وزارة المال حجزت الاموال وهي في اطار تحويل السلفة الى مؤسسة كهرباء لبنان | مصادر ديبلوماسية فرنسية للـ"ام تي في": فرنسا لا تملك خريطة طريق لحل أزمة التشكيل والرئيس ماكرون لن يلتقي الرئيس عون ضمن الجمعية العمومية للامم المتحدة | مصادر الـ"ام تي في": الرياشي لم يتناول موضوع تشكيل الحكومة مع الرئيس عون ولم يكن موفدا من جعجع ولم يحمل اي رسالة من معراب | نزيه نجم لـ"المستقبل": الجلسة التشريعية الاسبوع المقبل هي جلسة مهمة خصوصا لمواكبة مؤتمر "سيدر" والاقتصاد ونحن نسعى يوميا الى تشكيل الحكومة |

ألمانيا- إخلاء سبيل جزائري متهم بالتخطيط لشن هجوم لصالح "داعش"

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 22 كانون الأول 2017 - 16:56 -

أخلت محكمة دوسلدورف الألمانية سبيل جزائري متهم بالتخطيط لشن هجوم في المدينة لصالح تنظيم "داعش". غير أن القضية لا تزال مرفوعة ضده. وكان الجزائري في السجن على ذمة التحقيق بعد شهادة زور من متهم رئيسي بالقضية سوري الجنسية.قررت محكمة مدينة دوسلدورف الألمانية إخلاء سبيل جزائري متهم بالتخطيط لشن هجوم في المدينة لصالح تنظيم "داعش". وقال متحدث باسم المحكمة اليوم الجمعة (22 كانون الأول/ديسمبر 2017) إن الاشتباه في الجزائري حمزة سي. (29 عاماً) لم يعد ملحاً، مضيفاً أن مواصلة حبسه في السجن الاحتياطي لم يعد له مبرر. وفي المقابل، أوضح المتحدث أن القضية لا تزال سارية ضده. يذكر أن المحكمة أعلنت مؤخراً براءة أردني كان متهما في نفس القضية. ولا يزال المتهم الرئيسي السوري صالح أ. يقبع في السجن على ذمة التحقيق. وكان صالح أ. اعترف زوراً بتورط الجزائري حمزة، إلا أنه تراجع عن اعترافاته بعد ذلك. وأفرجت المحكمة عن حمزة بعدما تبين أن إفادات الشهود لم تدعم الاشتباه ضد الجزائري، الذي دخل ألمانيا على أنه سوري. وكان حمزة دخل في إضراب عن الطعام احتجاجاً على ظروف اعتقاله. ووفقاً لصحيفة الدعوى، كان يخطط المتهمون لتنفيذ هجوم مروع في دوسلدورف، وذلك من خلال تنفيذ عمليتين انتحاريتين في الحي التاريخي بالمدينة، وقيام إرهابيين آخرين بإطلاق النار على المواطنين الفارين من الهجمات عند أقرب محطة قطارات أنفاق.وبحسب بيانات الادعاء العام، سافر صالح إيه. إلى فرنسا العام الماضي ليدبر لنفسه أموالاً، وسلم نفسه بعد ذلك للسلطات الفرنسية. وفي الثاني من حزيران/يونيو عام 2016 تم القبض على أفراد مشتبه في تورطهم معه في نزل للاجئين بألمانيا. خ. س./ ح. ز. (د. ب. أ)