2018 | 09:59 نيسان 22 الأحد
مصادر الوفد اللبناني في قطر للـ"أل بي سي": وزير الخارجية القطري وعد خلال لقائه الراعي بزيارة بيروت قريباً ويجري بحث ترتيبات هذه الزيارة | باسيل من الجديدة: التيار يغيّر ولا يتغيّر ونحن متمسكون بمبادئنا ونضالنا فانا أطمئنكم اننا سنبقى كما نحن | باسيل من الجديدة - البوشرية السدّ: المتن هو قلب لبنان وقلب السياسة في لبنان | وصول باسيل الى الجديدة محطته الأولى في جولته اليوم في قضاء المتن الشمالي حيث كان في استقباله حشد شعبي من التيار إضافة الى النائبين كنعان ومخيبر | كنعان من الجديدة: سنطوي في 6 ايار صفحة من الاقطاع والتضليل والاتهامات والمسرحيات اليومية | الجراح لـ"المستقبل": البقاع أعلنت هويتها وولائها للرئيس الحريري والحريري يعي تماماً تضحيات أهالي بلدة عرسال ونفتخر بمرشحينا ويوم 6 آيار سيكون الجواب الحاسم | "الجزيرة": 4 قتلى و15 جريحا في تفجير انتحاري عند مركز انتخابي في العاصمة الأفغانية | رئيس الوزراء الارميني يلتقي زعيم الحركة الاحتجاجية | الراعي يلتقي في هذه الاثناء نائب رئيس الحكومة وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني | إحصاءات "التحكم المروري": 6 قتلى و 26 جريحا في 20 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | فرعون لـ"صوت لبنان (93.3)": اتهامي لنقولا صحناوي بإزالة صورتي عن أحد مباني الأشرفية مبني على معطيات كافية تؤكد تخطيطه لذلك ووجوده في المكان قبل دقائق فيما تولى أحد مناصريه تنفيذ المهمة | تفجير انتحاري يستهدف مركزاً انتخابياً في العاصمة الأفغانية كابل |

النفط يتراجع مع استمرار المخاوف من تخمة المعروض

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 22 كانون الأول 2017 - 09:01 -

هبطت أسعار النفط اليوم الجمعة مبتعدة عن بعض أعلى مستوياتها منذ عام 2015 بفعل ارتفاع الإنتاج الأميركي وتوقعات إعادة فتح خط أنابيب فورتيز في بحر الشمال.

وسجل خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 58.18 دولار للبرميل بانخفاص بلغ 18 سنتا، أو ما يعادل 0.3%، عن سعر التسوية السابقة.

وتراجع خام القياس العالمي مزيج برنت 15 سنتا، أو ما يعادل 0.2%، إلى 64.75 دولار للبرميل.

وكان برنت أغلق أمس الخميس عند 64.90 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ يونيو حزيران 2015. كما لامس خام غرب تكساس الوسيط مستويات لم يسجلها منذ منتصف عام 2015 خلال الشهرين الماضيين.

وقال تجار إن انخفاض اليوم الجمعة سببه توقعات زيادة الإمدادات التي دفعت أصحاب المراكز الدائنة إلى البيع قبيل عطلة نهاية العام.

وتعرضت السوق لضغوط أيضا من التوقعات باستئناف عمل خط أنابيب فورتيز ببحر الشمال في يناير كانون الثاني. وتصل سعة الخط إلى 450 ألف برميل يوميا.