2018 | 22:17 تموز 19 الخميس
جريحان نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام بلدة بلاط قضاء مرجعيون | وصول الرئيس المكلف سعد الحريري الى العاصمة الاسبانية مدريد في زيارة عمل تستمر يوما واحدا | "التحكم المروري": قتيل وجريحان نتيجة إنحراف مسار مركبة من مسلك الى آخر واصطدامها بمركبة اخرى على اوتوستراد زحلة مقابل الضمان | الخارجية الروسية: التعديلات اليابانية في قانون حول جزر الكوريل الجنوبية تتعارض مع الاتفاقيات بين الدولتين | صندوق النقد الدولي: انفصال بريطانيا بغير اتفاق سيكلف الاتحاد الأوروبي 1.5 في المئة من الناتج المحلي | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من الكحالة باتجاه مستديرة عاليه | حكومة عمر الرزاز تحصل على ثقة مجلس النواب في الاردن | السنيورة لليبانون فايلز: الرئيس بري سيعالج موضوع تأخير تشكيل الحكومة بتبصر وحكمة انطلاقا من الحفاظ على الدستور واتفاق الطائف | التلفزيون السوري: دخول 10 حافلات إلى ريف القنيطرة لبدء نقل المسلحين إلى الشمال | جنبلاط عن امكانية تخفيض الحزب التقدمي لسقف مطالبه لليبانون فايلز: الان ليس وقت تقديم تنازلات طالما غيرنا لن يقدم تنازلات | الحجار للـ"أم تي في": من يراهن على إحراج الحريري لاخراجه "يخيّط بغير هالمسلة" | جعجع: كل ما يحاول باسيل فعله ان يحبس علينا مقعداً وزارياً بالطالع او بالنازل والسؤال: هل هكذا تُكافأ القوات؟ هذا معيب جداً |

انفصاليو كاتالونيا يفوزون بالأغلبية المطلقة في برلمان الإقليم

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 22 كانون الأول 2017 - 08:37 -

بينت النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية في إقليم كاتالونيا أن الأحزاب الانفصالية بصدد الحصول على نحو 70 مقعدا في البرلمان المؤلف من 135 مقعدا، بعد فرز نحو 85 بالمائة من الأصوات.أظهرت نتائج فرز أكثر من 80 بالمائة من أصوات الناخبين، الذين أدلوا بأصواتهم في الانتخابات المحلية في كاتالونيا اليوم الخميس (21 ديسمبر/ كانون الأول) (أظهرت) أن الأحزاب الانفصالية الثلاثة ستفوز بالأغلبية المطلقة من مقاعد برلمان الإقليم الاسباني.

وبيّنت النتائج الرسمية بعد فرز 84.3 في المائة من الأصوات أن القوائم الانفصالية الثلاث ستحصل على ما مجموعه 70 مقعدا من أصل 135 مقعدا يتألف منها برلمان الإقليم، أي أكثر بمقعدين من الأغلبية المطلقة، في حين أن حزب "سيودادانوس"، المناهض لاستقلال الإقليم سيتصدر الانتخابات بحصوله على 36 مقعدا.

وبناء على تلك النتائج الأولية فإن كارلس بودجمون، الزعيم الانفصالي لإقليم كاتالونيا يتجه لاستعادة قيادة الإقليم الواقع في شمال شرق إسبانيا. ويقيم بودجمون في منفى اختياري ببروكسل منذ أكتوبر/ تشرين الأول بعد أن عزل رئيس وزراء إسبانيا ماريانو راخوي حكومة الإقليم إثر تنظيمها استفتاء على الاستقلال ثم إعلان كاتالونيا جمهورية مستقلة.

ص.ش (أ ف ب، رويترز)