2018 | 17:17 نيسان 25 الأربعاء
أبي رميا: على الهيئات الرقابية القيام بمهامها في مراقبة وضبط الانفاق والفساد الانتخابي | قطع طريق الجناح باتجاه الاوزاعي مقابل شركة الغاز من قبل بعض المحتجين وتحويل السير الى الطرقات الفرعية | مصر تندد بمقال نشر في فرنسا يطالب بحذف آيات من القرآن | المندوب الأميركي في منظمة منع الانتشار النووي: واشنطن لا تسعى الى إعادة التفاوض بشأن الاتفاق النووي مع إيران بل إبرام اتفاق تكميلي | الأمم المتحدة: الجهات المانحة لسوريا تتعهد بـ 4,4 مليار دولار للعام 2018 | الكويت تطلب من السفير الفلبيني مغادرة أراضيها خلال أسبوع وتستدعي سفيرها في مانيلا للتشاور على خلفية جريمة الفريزر | موغريني: يجب توحيد موقف المجتمع الدولي حول سوريا تحت مظلة الأمم المتحدة | دي ميستورا: من مصلحة الحكومة السورية العودة إلى طاولة المفاوضات خصوصا أننا نطرح مسألتي الدستور والانتخابات | جريج اثر تصادم بين سيارة ودراجة نارية محلة الروشة مقابل اوتيل الموفنبيك | وزير المالية وقع بشكل استثنائي مخصصات لجنة الإشراف على الانتخابات بكامل المبلغ وذلك لعدم وجود نظام مالي واداري للهيئة ولعدم توقيع المراقب المالي على الملف لأن الإحالة لم تأت من وزارة الداخلية | الأمم المتحدة: تم جمع 4.4 مليار دولار في مؤتمر بروكسل 2 لدعم سوريا | فادي كرم: القوات اللبنانية رفضت الموازنة في مجلس الوزراء ونوابها اعترضوا عليها ولم يكن أحد منهم في الجلسة خلال التصويت |

موسكو ستدعو دي ميستورا إلى تحفظ أكبر في تقييمه لتصرفات الأطراف السورية

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 21 كانون الأول 2017 - 07:51 -

أعلن غينادي غاتيلوف، نائب وزير الخارجية الروسي، أن موسكو ستدعو المبعوث الدولي الخاص للشأن السوري ستيفان دي ميستورا، إلى تحفظ أكبر في تقييمه لتصرفات الأطراف السورية.

وفي تصريح صحفي قال غاتيلوف، اليوم الأربعاء، ردا على سؤال حول أجندة اللقاء المرتقب بين دي ميستورا ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف: "سندعوه إلى الدفع بعملية السلام بصورة بناءة أكثر وبوتيرة أسرع، وإلى اتزان أكبر في تقييماته، وإلى عمل أكثر نشاطا مع المعارضة كي لا تطرح أي شروط مسبقة لإجراء حوار مع الوفد الحكومي".

وكان دي ميستورا أعلن، قبل اختتام الجولة الثامنة من مفاوضات جنيف، أن وفد الحكومة السورية أظهر عدم جاهزيته لإجراء مفاوضات مباشرة مع المعارضة. وقال لاحقا إن دمشق طرحت ما يمكن اعتباره شرطا مسبقا بإصرارها على تخلي المعارضة عن مطلبها بتنحي الرئيس بشار الأسد عن منصبه. وذكر دي ميستورا بهذا الصدد أنه لا يعتبر المطالبة برحيل الأسد شرطا مسبقا، وأنه ناقش مع وفد المعارضة، وبشكل مفصل، الانتقال السياسي في سوريا.