2018 | 22:05 تشرين الأول 19 الجمعة
باسيل يجري اتصالا هاتفيا بوسام بولس والد كارلوس بولس الفتى اللبناني الذي يمثل لبنان في مسابقة الشطرنج العالمية ويعرض الدعم عبر السفارة اللبنانية في اليونان | مصدر رسمي أميركي: واشنطن توجه اتهاما لروسيا بمحاولة التأثير في الانتخابات التشريعية المقبلة | نقولا صحناوي لـ"المنار": كل شيء يدل ان الاندفاع نحو تشكيل الحكومة جدي وهناك نية واضحة لدى رئيسي الجمهورية والحكومة للانتهاء من التشكيلة | مصادر المستقبل للـ"ال بي سي": الحريري لن يسير بحكومة من دون أي من المكونات الرئيسية ومنها القوات اللبنانية | إصابة 130 فلسطينيا برصاص الجيش الإسرائيلي على حدود غزة | ترامب: بومبيو لم يتسلم أو يطلع أبدا على نص أو تسجيل مصور بشأن حادث القنصلية السعودية | الرياشي من بيت الوسط: البعض يعمل على الاساءة الى جهد الرئيس الحريري والانقلاب على التسوية خصوصاً بعد تزايد نقاط الالتقاء في التشكيل الى حدود حسمها | مصادر بعبدا لـ"الجديد": على الحريري مراعاة نتائج الانتخابات وهو لم يعد يمثل كل السنة لذا عليه اعطاء حقيبة للسنة المستقلين | "او تي في": اتصال بين جعجع والحريري عاد بموجبه الرياشي الى بيت الوسط | "الجديد": رئيس الجمهورية لم يبدي في اي لحظة اي تنازل عن حقيبة العدل وحزب الله وأمل يصران على تمثيل السنة المستقلين | مصادر مطلعة على مواقف عون للـ"ال بي سي": وزارة العدل حُسمت للرئيس عون لان وزارة العدل هي حاجة ماسة لمساعدة الرئيس على مكافحة الفساد | "ام تي في": اذا تفاقمت ازمة تمثيل السنة المستقلين فإن الرئيس عون سيوزر من حصته ممثلا عن السنة المستقلين ويرجح ان يكون النائب فيصل كرامي |

محكمة ألمانية تؤيد حق إحدى قريبات بشار الأسد في اللجوء لألمانيا

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 20 كانون الأول 2017 - 21:44 -

أيدت محكمة ألمانية حق اللجوء السياسي لامرأة كانت متزوجة بأحد أبناء عم الرئيس السوري وتحمل جواز سفر سوري و لبناني، بعد أن كانت الهيئة الألمانية للهجرة واللاجئين قد رفضت طلبها للجوء.حصلت امرأة تقرب للرئيس السوري بشار الأسد على حكم بحقها في اللجوء السياسي بألمانيا. ونشرت محكمة مونستر الإدارية اليوم الأربعاء (20 كانون الأول/ديسمبر 2017) قرارا بذلك، كانت المحكمة قد اتخذته مطلع كانون أول/ديسمبر الجاري.وكانت الهيئة الألمانية للهجرة واللاجئين قد رفضت طلب المرأة السورية مطلع عام 2017 مبررة ذلك بإمكانية عيشها في لبنان وهو القرار الذي عارضته السورية البالغة من العمر 47 عاما والتي تحمل جواز سفر سوري و لبناني.ورأت المحكمة أن المرأة السورية ربما قد تتعرض للملاحقة في حالة عودتها وهو ما أكدته أيضا المعنية بالأمر والتي قالت إنها معرضة للخطر كثيرا. وكانت صاحبة الدعوى متزوجة بأحد أبناء عم الرئيس السوري. وحسب المحكمة فإن زوج المرأة كان يتولى منصبا قياديا في الجيش السوري وقتل عام 2014 في ظروف غامضة.ويقبع نجل المرأة السورية في السجن منذ كانون الثاني/يناير 2016 بسبب تهمة القتل وحكم عيله بالسجن 20 عاما. وتعرضت المرأة نفسها لإطلاق نار في منزلها وكان ذلك في أيلول/سبتمبر 2015.وحسب المحكمة الإدارية في مدينة مونستر فإن المرأة لا تأمن على حياتها من الملاحقة في لبنان أيضا. ز.أ.ب/ه.د (د ب أ)