Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
أخبار اقتصادية ومالية
اجراءات تصاعدية في وزارة الصناعة بحقّ المصانع الملوّثة

عقد وزيرا الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن والبيئة طارق الخطيب اجتماعاً قبل ظهر اليوم في وزارة الصناعة مع عدد من أصحاب المصانع على مجرى نهري الغدير والليطاني والمقفلة بصورة موقتة. كما حضر عدد من أصحاب المصانع التي تواجه بعض المشاكل، اضافة الى رؤساء اتحاد بلديات ورؤساء بلديات في البقاع والشويفات وكفرشيما وصناعيين وخبراء بيئيين.

هدف الاجتماع الى شرح الاجراءات المتّخذة والهادفة الى رفع الضرر الناجم عن التلوث الصناعي في مجرى النهرين، ووضع امكانات المهندسين والفنيين والاداريين في الوزارتين لمساعدة الصناعيين على الالتزام بالمعايير المطلوبة بالسرعة القصوى والعمل وفق الشروط الفنية والبيئية المفروضة قانوناً .

بدا لافتاً عدم تسمية المصانع المخالفة، انطلاقاً من حرص الوزيرين على مصالح الناس وعدم التشهير، وعلى عدم الحاق الضرر المعنوي، وعلى المسؤولية الاقتصادية  والمجتمعية.

الاجراءات الردعية

ووفق احصاءات وزارة الصناعة:

في البقاع، تمّ توجيه:

-  تنبيه الى 261 مصنع مرخص،

- طلب تسوية وضع لـ 117 مصنعاً غير مرخص

- اصدار قرار باقفال موقت لـ 27 مصنعاً

في جبل لبنان، تمّ توجيه:

-         تنبيه الى 14 مصنع

-         طلب تسوية وضع لـ 15 مصنعاً

-         اصدار قرار باقفال موقت لـ 13 مصنعاً

وأوضح الوزير الحاج حسن ان من واجباتنا تشجيع الصناعة وفتح المصانع وليس اقفالها.

وقال:" وفي إطار السياسة التشجيعية هذه، نأخذ قرارات احياناً تتضمّن تسهيلات لمنح التراخيص بهدف الاستثمار وايجاد فرص العمل. ولكننا في المقابل حريصون على البيئة التي تتدهور بشكل كبير فتصبح كلفة اصلاح الضرر البيئي مرتفعة جداً في حال استمرار التجاوزات. لقد باشرنا بحملة منذ فترة لمعالجة الآثار البيئية. وأشدّد على ان التلوّث اللاحق بنهري الليطاني والغدير ليس سببه فقط النشاط الصناعي. هناك أسباب اخرى مسببة للتلوث منها الصرف الصحي والمزارع والردميات ومخلفات المستشفيات والنفايات المنزلية التي ترمى في مجرى النهرين. ولذلك اعتمدنا منذ البداية سياسة لفت النظر ثم التنبيه والتحذير وصولاً الى اصدار قرارات بالاقفال الموقت. طلبنا من المخالفين تسوية أوضاعهم تمهيداً لاعادة السماح لهم بمزاولة العمل. لقد انتهت فترة التنبيه ومدّدناها أكثر من شهرين، ومع ذلك بقيت مصانع مخالفة. لقد أصبح وضع نهري الليطاني والغدير كارثياً. لا يحقّ لأحد أن يرمي نفاياته في مجرى النهرين. أعود وأذكّر أن سبب التلوث ليس صناعياً فقط. وعندما نمنح الترخيص الصناعي، نشترط على صاحب المصنع تحديد كيفية معالجة النفايات الناجمة عن عملية الانتاج. يهمّنا صحة الناس أولاً. لم يعد الوضع مقبولاً، خصوصاً أن بحيرة القرعون تروي الجنوب وبيروت كما يروي المزارعون منتجاتهم منها."

وحذّر الوزير الحاج حسن من ان التدابير الردعية ستتصاعد وصولاً الى الاقفال النهائي للمصانع التي تستمر في المخالفات ولم تبد أي اشارة للتجاوب.

وناشد اصحاب الشأن التعاطي المسؤول مع هذه المسألة الخطيرة جداً على السلامة العامة، فيكون المردود ايجابياً على الاقتصاد والصناعة والبيئة والصحة.

ثم تحدث الوزير الخطيب:" نحن في وزارة البيئة في حالة شراكة دائمة مع وزارة الصناعة. ولدينا الحرص ذاته على عدم اقفال المصانع، في مقابل عدم الحاقها الضرر بالبيئة. والاجراءات مشتركة بين الوزارتين. شددنا على مراعاة الشروط البيئية لأن الوضع تجاوز الخطوط الحمر لا سيما على الليطاني. الأمراض تزداد بشكل لافت ولا سيما داء السرطان. لذلك ندعو الى التعاطي المسؤول من قبل أصحاب المصانع لرفع الضرر الناجم عن التلوث الصناعي وغيره من أسباب التلوث. والمعايير البيئية الموضوعة ليست مستحيلة التنفيذ. يبقى التعاطي الايجابي المحكوم بسقف المصلحة العامة. وهناك قروض مدعومة لتطوير المصانع والعمل فيها بشكل سليم يمكن ان تساعد الصناعي على الالتزام بالمواصفات والمعايير."

خلاصة الاجتماع

تمّ التوافق في نهاية الاجتماع على سلسلة خطوات عملية أبرزها:

أولاً- فتح المجال أمام أصحاب المصانع المقفلة موقتاً لتقديم طلبات باعادة فتح مصانعهم بعد الكشف عليها والتأكد من تسوية أوضاعها

ثانياً- التحضير لاجتماع عاجل مع أصحاب المسالخ في البقاع والشويفات لوضع خارطة طريق لمعالجة النفايات الناجمة عنها بطريقة مشتركة لتخفيف الكلفة

ثالثاً – تحذير أصحاب مغاسل الرمل من الاقفال في حال ارتكاب أي مخالفة جديدة.

رابعاً- التفتيش عن مصادر تمويل لتأمين قروض ومساعدات ولاقامة مصانع لمعالجة النفايات الصناعية الناجمة عن المسالخ.

ق، . .

أخبار اقتصادية ومالية

17-01-2018 08:37 - بيتكوين تواصل النزيف واليورو يقفز لأعلى مستوى في سنوات 17-01-2018 08:35 - النفط الكويتي يواصل الصعود ويتخطى أعلى مستوياته في 3 سنوات 17-01-2018 08:33 - 108 مليارات مشتريات المتسوقين الأميركيين عبر الإنترنت 16-01-2018 20:53 - وزير الاقتصاد: الـ Crypto currencies عملات متقلبة ومن دون قيمة فعلية 16-01-2018 17:37 - مراقبو وزارة الصحة أقفلوا مكبا في الغازية 16-01-2018 17:07 - رابطة موظفي المركز التربوي: للاسراع في إصدار المرسوم الخاص بتحويل سلسلة الرتب 16-01-2018 13:56 - جلسة لفرعية الادارة غدا لدرس اقتراحي قانون 16-01-2018 10:54 - حركة مرفأ بيروت: دخول 8 بواخر ومغادرة 5 16-01-2018 08:47 - تركيا تعتزم زيادة صادراتها إلى قطر لـ3 مليارات دولار 16-01-2018 08:46 - بالأرقام: توقعات نمو اقتصاديات الدول العربية في 2018
16-01-2018 08:43 - 6 دول عربية توقع اتفاقا لاستثمار رؤوس أموال في المنطقة 16-01-2018 08:42 - هذه قيمة المشاريع العقارية تحت التنفيذ بدول الخليج.. رقم ضخم 16-01-2018 08:39 - الحكومة الأردنية تفاجئ المواطنين بزيادات كبيرة على الضرائب 16-01-2018 06:30 - اختيار بيروت مقراً لممثلية المجلس الصيني لتشجيع التجارة الخارجية 15-01-2018 19:46 - الحريري ترأس اجتماعي لجنة دراسة المساهمات المالية للجمعيات ولجنة استئجار الطاقة 15-01-2018 17:57 - وزير الاقتصاد: يدنا ممدودة للتعاون ومؤازرة الجهود في تنمية بلدنا 15-01-2018 17:56 - التفتيش المركزي أطلق ورشة عمل مشروع قياس الأداء القطاعي والتنظيمي في الإدارة 15-01-2018 17:15 - ابي خليل: منظومة لبنان التشريعية والتنظيمية تمتاز بمعايير عالية من الشفافية 15-01-2018 16:30 - نقابات السائقين وعمال النقل: رفض مطلق لأي ضريبة اضافية على صفيحة البنزين 15-01-2018 13:36 - حركة المطار سجلت ارتفاعا في اعداد المسافرين في العام 2017 15-01-2018 13:31 - حركة مرفأ بيروت: دخول 4 بواخر ومغادرة 9 15-01-2018 11:57 - جمعية حقوق المكلفين حذرت من تمادي الإدارة في الشروع إلى تدابير خارجة عن دائرة اختصاصها 15-01-2018 10:45 - وزير الزراعة يرأس اجتماعاً لمتابعة ملف تسويق البطاطا 15-01-2018 10:44 - مجموعة كاريليون البريطانية العملاقة للاشغال العامة تشهر افلاسها 15-01-2018 09:28 - برنت يرتفع إلى 70 دولارا بفعل تخفيضات الإنتاج 15-01-2018 09:26 - توجه عدد كبير من الرجال للعمل بدوام جزئي 15-01-2018 09:15 - المغرب يبدأ تطبيق نظام صرف "مرن" للدرهم 15-01-2018 08:51 - أول مشروع تجريبي للسيارات الكهربائية في السعودية 15-01-2018 08:50 - ماذا يعني وصول برميل النفط إلى 70 دولارا؟ 14-01-2018 11:34 - نقابة الممرضات والممرضين تؤكد على تصحيح الاجور 14-01-2018 06:59 - الذهب يتجه لتحقيق أكبر مكاسب بدعم من هبوط الدولار 14-01-2018 06:58 - 10 دول الأكثر تأثراً بالـ Brexit.. تعرف عليها 14-01-2018 06:57 - ما سبب تحذير وزير الخزانة الأميركي من بتكوين؟ 14-01-2018 06:57 - رداً على الاحتجاجات.. تونس ترفع مساعدات محدودي الدخل 14-01-2018 06:56 - جزيرة سياحية بلا سيارات وتضم فندقاً واحداً.. تعرف عليها 13-01-2018 17:53 - كيدانيان: صيف 2018 سيكون مميزا سياحيا وعلى كل بلدة ان تتحضر لتكون سياحية 13-01-2018 16:43 - قريبا مشروع جديد حول الطاقة المتجددة في كل المناطق الريفية اللبنانية 13-01-2018 08:10 - توقعات باستحداث منصب وزير مالية للاتحاد الأوروبي 13-01-2018 08:08 - المغرب يطبق نظام مرن لسعر صرف الدرهم الاسبوع الجاري 13-01-2018 08:05 - الإسترليني يقفز لأعلى مستوى منذ "استفتاء الخروج" 13-01-2018 08:04 - النفط يغلق على ارتفاع في ختام رابع أسبوع من المكاسب 13-01-2018 08:03 - أمريكا تحذر من التعامل بـ"البيتكوين" 12-01-2018 19:59 - اطلاق مجلس بيروت الإقتصادي ومركز الأبحاث التابع له 12-01-2018 14:12 - رائد خوري عرض العلاقات التجارية مع زاسبيكين 12-01-2018 12:55 - تعديل مادة في قرار تصدير واعادة تصدير المواشي الحية 12-01-2018 12:53 - جدول مواعيد دفع رسوم السير للسيارات والآليات والدراجات النارية خلال العام 2018 12-01-2018 12:48 - نقابة اصحاب الصهاريج: للالتزام بالقوانين الراعية لترخيص نقل المحروقات 12-01-2018 12:02 - طارق الخطيب يعرض أهداف ومبادىء السياسة المستدامة لادارة النفايات الصلبة 12-01-2018 11:34 - حركة مرفأ بيروت: دخول 5 بواخر ومغادرة 7 12-01-2018 11:27 - تجمع مزارعي الجنوب ثمن موقف زعيتر: الامعان في تجاهل المطالب يؤدي الى كارثة حقيقية
الطقس