2018 | 20:32 تشرين الأول 17 الأربعاء
ظريف: العقوبات الأميركية الأخيرة استهدفت مصرفاً خاصاً له دور رئيس في استيراد الغذاء والأدوية الى ايران | الرياشي: موضوع تشكيل الحكومة يُبحث مع الرئيس المكلف و"لاقوني عبيت الوسط بخبركن هونيك" | كنعان: موضوع وزارة العدل لم يطرح في الاجتماع الذي حصل ولم نتطرق اليه وذاهبون بكل روح ايجابية لاكمال مشوار التأليف مع الرئيسين عون والحريري | كنعان من ميرنا الشالوحي: سنسمع اخبارا ايجابية في الايام المقبلة وباسم الحزبين اقول تهمنا حكومة منتجة والعهد هو عهد كل اللبنانيين | الرياشي من ميرنا الشالوحي: المصالحة هي خطّ أحمر والمصالحة المسيحية المسيحية هي التوازن والشراكة والعمل والاختلافات السياسية لا يجب ان تتحوّل إلى خلافات | كنعان للـ"ال بي سي": اي صرف لا يستند الى اعتماد في الموازنة هو مخالفة قانونية فاضحة | "ال بي سي": حاكم مصرف لبنان رياض سلامة شدد على ضرورة تشكيل الحكومة في اسرع وقت | "ام تي في": جنبلاط يرفض وزرارة البيئة ويصر على حقيبة الزراعة وبري يريد وزارة الشؤون الاجتماعية وقد يتخلى عن الزراعة للقوات | مصادر مطلعة على تشكيل الحكومة للـ"ال بي سي": الحريري مصمم على ان تصدر التشكيلة الحكومية مع نهاية الاسبوع وينتظرعودة بري | مصادر الـ"ال بي سي": الحريري حسم وزارة الصحة لحزب الله والحل في تسمية طبيب لا يحمل بطاقة حزبية | أوساط "القوات للـ"ام تي في": الحريري عرض علينا وزارة العدل والرئيس المكلف يرفض تقديم المزيد من التنازلات من حصة "القوات" | مصادر الـ"ال بي سي": وزارة التربية للاشتراكي بعدما تمسك بها جنبلاط مقابل تنازله عن المقعد الدرزي الثالث |

"الرقابة المصرية" تحذر من التداول بالعملات الافتراضية الرقمية

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 20 كانون الأول 2017 - 08:29 -

قالت هيئة الرقابة المالية المصرية، الثلاثاء، إن العملات الرقمية الافتراضية وما يرتبط بها من معاملات، غير خاضعة لرقابة أي جهة داخل البلاد وتشكل تحايلا على المنظومة النقدية الرسمية.

وأضافت الهيئة في بيان لها، أنها لم ترخص أو تقنن تلك العملات الرقمية أو المنتجات المرتبطة بها، ولا توافق على التعامل بها أو استخدامها.

واعتبرت دعوات تحفيز المستثمرين للدخول إلى تلك الأنواع من التعاملات، في ضوء صعود أسواقها أو لضمان تحقيق عوائد مجزية، "يعد نوعا من التضليل الذي يقع تحت طائلة المساءلة القانونية".

ويتداول حول العالم آلاف العملات الافتراضية الرقمية، وأشهرها "بيتكوين" و"إيثيريوم"، إذ سجلت أسعارهما صعودا لافتا خلال 2017، وصلت لأكثر من عشرين ضعفا، بالنسبة للبيتكوين، إلى قرابة 20 ألف دولار.

وحذرت الهيئة المستثمرين، من أن الدخول بهذا النوع من الأدوات عالية المخاطر، يعد نوعا من أنواع المقامرة، وأن من يتعامل على تلك العملات معرض لفقدان كامل أمواله.

والبيتكوين (Bitcoin) هي عملة رقمية افتراضية مشفّرة، لا تملك رقما مسلسلا ولا تخضع لسيطرة الحكومات والبنوك المركزية، كالعملات التقليدية حول العالم، بل يتم التعامل بها فقط عبر شبكة الإنترنت، من دون وجود فيزيائي لها.

ويجرى استبدال البيتكوين بالعملات الرسمية كالدولار واليورو، عبر محفظة مالية يتحكم فيها العميل برقم سري خاص، عبر تطبيقات إلكترونية، مرتبطة بالآلاف من أجهزة الكمبيوتر، تتحقق من صحة المعاملات وتضيف المزيد من عملات بيتكوين إلى النظام.

وفي منتصف حزيران/ يونيو الماضي، أكد البنك المركزي المصري، أنه يتعامل بالعملات الرسمية فقط، ولا يتعامل بالعملات الافتراضية نهائيا.