2018 | 00:31 تموز 18 الأربعاء
ترامب: أسأت التعبير في هلسنكي حول التدخل الروسي | ترامب: سنمنع أي مخططات روسية للتدخل في الانتخابات المقبلة | "التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين شاحنة وسيارة على اوتوستراد الضبية المسلك الشرقي وحركة المرور كثيفة في المحلة | البيت الابيض: أعضاء المجلس الإستشاري للأمن الداخلي قدموا استقالتهم احتجاجاً على سياسة الهجرة لترامب وتشتيت الأسر | تيمور جنبلاط عبر "تويتر": حبذا لو نسرع تأليف الحكومة لنبحث ونعالج قضايا الناس | الدفاع المدني: حريق داخل غرفة كهرباء في جل الديب | رئيس مطار رفيق الحريري الدولي: لتوجيه الطلبات والمراسلات وخلافها اما الى المديرية العامة او الى رئاسة المطار حصرا | النيابة العامة الروسية تعتزم التحقيق مع سفير اميركا السابق في روسيا | ترامب عبر "تويتر": اقتصاد الولايات المتحدة اليوم أقوى من أي وقت مضى | كنعان للـ"ام تي في": اذا كانت من حاجة لي في الحكومة فهذا الامر يتعلق برئيس الجمهورية والرئيس المكلف والتكتل الذي انتمي اليه والامر سابق لأوانه حالياً وعند حصوله اتخذ القرار المناسب في شأنه | رولا الطبش للـ"ام تي في": سيقدم الرؤساء الثلاث تشكيلة حكومية الاسبوع المقبل | مصادر التيار الوطني الحرّ للـ"او تي في": اسهل عقدة هي العقدة المسيحية اذا انحلّت باقي العقد الموجودة لتشكيل الحكومة |

التحالف الدولي: مئات الدواعش وصلوا لجنوب دمشق

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 20 كانون الأول 2017 - 08:16 -

أعلن التحالف الدولي لمحاربة داعش أن المئات من عناصر التنظيم وصلوا إلى مناطق قرب دمشق عبر أماكن خاضعة لسيطرة النظام بعد فرارهم من مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

وأوضح المتحدث باسم التحالف الدولي العقيد ريان ديلون، الثلاثاء، أن المئات من عناصر داعش انتقلوا إلى مناطق سيطرة النظام جنوبي دمشق، متوقعاً أن يحكم التنظيم سيطرته في وادي الفرات الأوسط كخطة تمويه، لينتقل بعض مقاتليه إلى مناطق آمنة جنوب غربي وشمال غربي سوريا.

إلى ذلك، شدد ديلون على أن داعش خسر تقريباً كل الأراضي التي كان يسيطر عليها في العراق وسوريا، ولا يعني ذلك أن المعركة انتهت، معتبراً أن التصريحات الروسية حول انتهاء التنظيم في سوريا غير صحيحة، مشيراً إلى أن القدرات الدفاعية لروسيا والنظام السوري ضعيفة.

كما أكد ديلون أن القوات الأميركية ستبقى في سوريا حتى إحراز تقدم في العملية السياسية الجارية في جنيف، مشيراً إلى أن التحالف الدولي لا يرى أي عملية سحب للقوات الروسية المنتشرة في سوريا.

يذكر أن عدد من المسؤولين الأميركيين كان أكد الأسبوع الماضي أن قوات النظام السوري أضعف من أن تستطيع حفظ الأمن في البلاد. وأضاف المسؤولون أن داعش وجماعات متطرفة أخرى في سوريا لديها فرصة كبيرة في إعادة تنظيم صفوفها، خاصة إذا ظلت المظالم السياسية التي تسببت في اندلاع الصراع دون حل.

كما شكك البيت الأبيض باعلان روسيا هزيمة داعش في سوريا. وقالت متحدثة باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض: "نعتقد أن الإعلان الروسي عن هزيمة داعش سابق لأوانه.. رأينا مراراً في التاريخ الحديث أن أي إعلان عن النصر سابق لأوانه يعقبه فشل في تدعيم المكاسب العسكرية، واستقرار الوضع وتهيئة الظروف التي تحول دون إعادة ظهور الإرهابيين".

وقال الميجر بمشاة البحرية الأميركية، أدريان رانكين جالاوي، وهو متحدث باسم وزارة الدفاع البنتاغون إن الولايات المتحدة لم تلحظ أي سحب كبير للقوات الروسية منذ إعلان بوتين.