2018 | 21:46 تموز 20 الجمعة
صحيفة معاريف: المجلس الوزاري المصغر في إسرائيل صادق على توجيه ضربة عسكرية لقطاع غزة | الجيش الاسرائيلي: بعد مشاورات أمنية في وزارة الحرب بدأت طائرات مقاتلة هجوما واسعا للغاية سيستمر خلال الساعات المقبلة ضد مواقع حماس | رئيس حكومة اسرائيل السابق ايهود أولمرت: لن نحقق شيئاً من أي عملية عسكرية في قطاع غزة سوى مزيد من الأضرار | الأمم المتحدة: مستعدون للتفاوض مع النظام السوري بشأن عودة النازحين لديارهم | السيسي: سيتم افتتاح أكبر 3 محطات كهرباء وطاقة متجددة يوم 24 تموز الجاري و نهج مصر هو الحرص على استقرار السودان وتنميته | الجيش الاسرائيلي: اطلاق ثلاث قذائف من غزة على اسرائيل تم اعتراض اثنتين منها | حركة المرور خانقة من ضبية باتجاه جونية وكثيفة من جونية باتجاه المعاملتين | سكاي نيوز: تجدد القصف الجوي الإسرائيلي على غزة وإطلاق صفارات الإنذار في مستوطنات محيط قطاع غزة | الأمم المتحدة: ندعو إسرائيل وحماس إلى تجنب الوقوع في الهاوية | وكالة شهاب: الانفجارات التي تسمع شرق غزة ناجمة عن صواريخ "القبة الحديدية" التي يطلقها الجيش الاسرائيلي | رائد خوري: على لبنان التوصل لاتفاق مع سوريا يسمح بتصدير المنتجات اللبنانية | جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على اوتوستراد الناعمة باتجاه الدامور وحركة المرور كثيفة في المحلة |

صندوق التعاضد الماروني اختتم يوبيله الفضي بلقاء ميلادي

مجتمع مدني وثقافة - الثلاثاء 19 كانون الأول 2017 - 15:37 -

اختتم الصندوق التعاضدي الاجتماعي الماروني نشاطات يوبيله الفضي بلقاءات ميلادية وأخرى في مناطق عديدة حيث تنتشر العائلات المنتسبة اليه. ففي مقره في ادونيس- زوق مصبح، أحيا الصندوق لقاء صلاة ميلادية تخللته كلمتان لرئيس مجلس إدارة الصندوق الاب جورج صقر، وللاباتي أنطوان ضو تناولتا مفهوم الخدمة الاجتماعية وفق تعليم الكنيسة الذي يحض على الوقوف الى جانب الأكثر ضعفا وحاجة وألما، وعرضتا ما يقوم به الصندوق من خدمات مميزة تغطي تكاليف الطبابة والاستشفاء وتحفظ كرامة المريض. وقدم الصندوق مساعدات مادية لمناسبة الأعياد لمجموعة من العائلات المنتسبة اليه في مختلف المناطق اللبنانية، وبخاصة الريفية حيث الحاجة متفاقمة نظرا الى تدهور القطاع الزراعي.

وأحيا الصندوق لقاء الاختتام في حضور النائب البطريركي على منطقة صربا المطران بولس روحانا، والرئيس العام للرهبانية الانطونية الاباتي مارون أبو جودة، والمدبر فيها الاب نادر نادر، رئيس اتحاد صناديق التعاضد في لبنان غسان ضو، الأمين العام لرابطة قنوبين للرسالة والتراث جوزف فرح، وحشد من أصدقاء الصندوق والعاملين فيه.

بداية كلمة لامين سر مجلس الإدارة الزميل جورج عرب تناول فيها "روحانية عمل الصندوق المستمدة من قيم الميلاد الداعية الى تفضيل الفقراء دوما بالمحبة". وأكد التزام توجيهات البطريرك مار بشارة بطرس الراعي المتعلقة بتوفير أفضل شروط العناية والرعاية للمرضى وسائر المحتاجين.

ثم كانت كلمة الاب جورج صقر، رئيس مجلس إدارة الصندوق، الذي عرض مسار الصندوق التاريخي منذ تأسيسه قبل 25 سنة حتى اليوم، وتنامي اعداد المنتسبين اليه حتى بلغوا حاليا خمسين ألفا، وتزايد أبواب الخدمات التي يقدمها. وهي تهدف الى دعم العائلات في مجالات التربية والتعليم والمعيشة الى جانب الطبابة والاستشفاء.

وشدد صقر على سعي الصندوق الى تعميم ثقافة التعاضد تعزيزا لروح التضامن بين الجماعة، من خلال برنامج إرشادي توجيهي اعلامي، وعرض لمجموعة من البرامج والخدمات التي يخطط الصندوق لإطلاقها قريبا.

وكانت كلمة للمطران روحانا هنأ فيها الصندوق بعد مرور 25 سنة على تأسيسه، وقد تحول مؤسسة قدوة من مؤسسات الكنيسة المعنية بالخدمة الراعوية الاجتماعية. ودعا الى مضاعفة الجهود لتطوير الخدمات الطبية ومختلف أوجه الدعم المطلوب للطبقات المحتاجة.

بعد ذلك قدم روحانا وصقر دروعا تقديرية تذكارية لمن مضت 25 سنة على خدمته ومسؤوليته في الصندوق، أعضاء مجلس الإدارة جورج حايك، أنطوان مطر، غسان خوري، جورج عرب، والمستشار المالي غسان ضو وبولا وأنطوان زرازير من الجسم الإداري.