2018 | 04:06 تموز 22 الأحد
الخارجية الأوكرانية تستدعي السفير الإيطالي في كييف للاحتجاج على تأييد وزير داخلية بلاده ضمّ القرم إلى روسيا | المدير العام للأمن العام اللواء ابراهيم: دفعة جديدة من اللاجئين السوريين ستغادر مخيمات عرسال وشبعا في الأيام المقبلة | الصراف: قانون الكنيست الاسرائيلي انتهاك صارخ لحق شعب فلسطين بدولة مستقلة عاصمتها القدس | نعمة افرام: المبادرة الروسية لتسهيل عودة النازحين إلى سوريا تقتضي مواكبة رسمية لبنانية جامعة | الحدث: تجدد التظاهرات في ساحة التحرير بغداد والأمن ينتشر بكثافة | باسيل للـ"ام تي في": لتشكيل الحكومة نريد هواء لبنانيا "لا شرقي ولا غربي ما بدنا هوا من برا" | سانا: الجيش السوري يفرض سيطرته على عدد من البلدات والقرى والمزارع في ريف القنيطرة الجنوبي | سامي فتفت لليبانون فايلز: إثارة العلاقة مع سوريا الآن معرقل لتشكيل الحكومة ونرجو عدم إثارة مشكلات جديدة | المتحدث باسم الرئاسة التركية: ندين قانون "القومية" الإسرائيلي وحكومة نتنياهو تسعى بدعم كامل من إدارة ترامب لإثارة العداء للعالم الإسلامي | نوفل ضو للـ"ام تي في": اذا التيار الوطني الحر على خلاف مع الجميع في البلد فهل يعقل ان يكون الجميع على خطأ؟ | قصف مدفعي إسرائيلي جديد يطال نقطة رصد للمقاومة الفلسطينية شرق مدينة غزة | طارق المرعبي: الحريري سيد نفسه وله صلاحيات واسعة منحه اياها الدستور والطائف |

والدة سائق شاحنة عيد الميلاد وضحية أنيس العماري تنتقد ميركل بشدة

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 18 كانون الأول 2017 - 19:03 -

" أريد أن أقول للسيدة ميركل أن يديها ملطختان بدم ابني"، هذا ما قالته جانينا أوربان، والدة سائق الشاحنة البولندي لوكاس أوربان المقتول من طرف الإرهابي أنيس العامري في مقابلة حصرية مع DW.تقول جانينا أوربان والدة سائق الشاحنة لوكاس أوربان الذي قتله الإرهابي أنيس العامري وقادها لدهس المارة في سوق عيد الميلاد "أريد أن أقول للسيدة ميركل أن يديها ملطختان بدم ابني"، وذلك في لقاء حصري مع DW. ابنها لوكاس كان الضحية الأولى من بين 12 ضحية الاعتداء الإرهابي في سوق أعياد الميلاد ببرلين يوم (19 من كانون الأول/ ديسمبر 2016). وتشعر العائلة التي تعيش بالقرب من مدينة غروفنو الحدودية البولندية بالإهمال من قبل الحكومة والسلطات الألمانية. كانت العائلة تتمنى أن تتلقى إشارة من الحكومة الألمانية، مثلا "رسالة عزاء شخصية" من المستشارة، كما قالت جانينا أوربان. وقال الوالد هينريك أوربان بأنه يوجد "أناس رائعون" في ألمانيا، لكن الحكومة والسلطات تبقى "بلا احترام". وأضاف أنه لا أحد من الشركة الألمانية التي وجب على لوكاس أوربان الانتظار أمام بهوها لتفريغ حمولته جاء لتقديم اعتذار. وفيما يخص إقامة نصب تذكاري لضحايا الاعتداء أمام كنيسة الذكرى في برلين قال هينريك أوربان:" ما هي نوعية هذا الرمز ـ اسم على درج؟". وحتى ابن عم لوكاس أوربان، وكيل الشحن أرييل زورافسكي عبر في لقاء مع DW عن غضبه. فهو قد حصل مثل أقارب آخرين على 10.000 يورو كتعويض من صندوق خاص بوزارة الخارجية الألمانية. ويكافح عبر محاميه من أجل تلقي تعويض مالي إضافي، لأن خسارته تفوق عشرات المرات. وقال وكيل الشحن "إنه لم يطرأ أي تحرك في قضيتي، ومازلنا ننتظر". م.أ.م/ ع.خ (DW )