2018 | 16:29 نيسان 23 الإثنين
سانا: دخول عدد من الحافلات إلى بلدة الرحيبة في منطقة القلمون لإخراج ما تبقى من المسلحين الرافضين لاتفاق التسوية وعائلاتهم تمهيدا لنقلهم إلى سوريا | قتيل نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام الخيارة البقاع الغربي | وزير النفط الإيراني: طهران قد تغيّر أسعار النفط في ضوء الأجواء السياسية لكي تؤمّن موقعها في السوق | لافروف: لم نقرر بعد تسليم سوريا منظومة صواريخ إس-300 | الرئيسان الروسي والفرنسي يتفقان على استمرار العمل بالاتفاق النووي مع إيران | سيلفانا اللقيس: لا عودة عن الاستقالة والأسباب التي دفعتني إلى الاقدام على هذه الخطوة واضحة في بيان الاستقالة وما زالت قائمة | وزير الخارجية الإيراني: لا بديل عن الاتفاق النووي وهو غير قابل للتعديل | "التحكم المروري": تعطل سيارة على جسر الكولا باتجاه الوسط التجاري بيروت وحركة المرور كثيفة في المحلة | وصول الوفد اللبناني الى بروكسل للمشاركة في مؤتمر وزاري لشؤون النازحين | الكرملين: الضربات الغربية على سوريا زادت الوضع سوءاً | مصدر عسكري لـ"الميادين": قتلى وجرحى من قوات هادي في هجوم للجيش واللجان على مواقعهم في منطقة الكدحة بمديرية المعافر جنوب غرب تعز | الطيران الحربي الاسرائيلي خرق اجواء صيدا على علو متوسط |

هيومن رايتس: الجيش البورمي أحرق قرى للروهينغا رغم اتفاق إعادة اللاجئين

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 18 كانون الأول 2017 - 14:32 -

أعلنت منظمة هيومن رايتس ووتش اليوم ان "الجيش البورمي أحرق عشرات المنازل التي تعود لأقلية الروهينغا بعد أيام من توقيع اتفاقية مع بنغلادش لاعادة لاجئين منها، ما يدل على أن الاتفاقية لم تكن سوى خدعة تندرج في اطار العلاقات العامة".

وقالت المجموعة الحقوقية نقلا عن تحليلات لصور التقطت بالاقمار الاصطناعية :"ان مباني في اربعين قرية دمرت في تشرين الاول وتشرين الثاني ليرتفع بذلك عدد القرى التي دمرت جزئيا او سويت بالأرض الى 354 قرية منذ آب الماضي.

وأحرقت عشرات المباني في الاسبوع نفسه الذي وقعت فيه بورما وبنغلادش مذكرة تفاهم في 23 تشرين الثاني تقضي ببدء إعادة لاجئين من بنغلادش خلال شهرين، بحسب بيان المنظمة.

وقال مدير المنظمة لمنطقة آسيا براد آدامز، في التقرير:"ان تدمير الجيش البورمي لقرى للروهينغا بعد أيام من توقيع اتفاقية اعادة اللاجئين مع بنغلادش يظهر ان التعهدات بعودة سالمة (للاجئين) لم تكن سوى خدعة تندرج في اطار علاقات عامة".

واضاف :"ان التعهدات بسلامة اللاجئين لا يمكن ان تؤخذ على محمل الجد".