2018 | 23:52 تموز 19 الخميس
البيت الابيض: هناك محادثات "جارية" تحضيرا للقاء بين ترامب وبوتين في واشنطن | مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية: لا أستبعد قيام بوتين بتسجيل اللقاء المنفرد مع ترامب | جريحان نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام بلدة بلاط قضاء مرجعيون | وصول الرئيس المكلف سعد الحريري الى العاصمة الاسبانية مدريد في زيارة عمل تستمر يوما واحدا | "التحكم المروري": قتيل وجريحان نتيجة إنحراف مسار مركبة من مسلك الى آخر واصطدامها بمركبة اخرى على اوتوستراد زحلة مقابل الضمان | الخارجية الروسية: التعديلات اليابانية في قانون حول جزر الكوريل الجنوبية تتعارض مع الاتفاقيات بين الدولتين | صندوق النقد الدولي: انفصال بريطانيا بغير اتفاق سيكلف الاتحاد الأوروبي 1.5 في المئة من الناتج المحلي | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من الكحالة باتجاه مستديرة عاليه | حكومة عمر الرزاز تحصل على ثقة مجلس النواب في الاردن | السنيورة لليبانون فايلز: الرئيس بري سيعالج موضوع تأخير تشكيل الحكومة بتبصر وحكمة انطلاقا من الحفاظ على الدستور واتفاق الطائف | التلفزيون السوري: دخول 10 حافلات إلى ريف القنيطرة لبدء نقل المسلحين إلى الشمال | جنبلاط عن امكانية تخفيض الحزب التقدمي لسقف مطالبه لليبانون فايلز: الان ليس وقت تقديم تنازلات طالما غيرنا لن يقدم تنازلات |

السعودية ترفع استثمارات سنداتها الأمريكية لـ 145 مليار دولار

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 18 كانون الأول 2017 - 09:04 -

احتلت السعودية المرتبة الـ 11 بين أكبر المستثمرين في سندات وأذون الخزانة الأمريكية، بنهاية شهر تشرين الأول / أكتوبر الماضي، برصيد 145.2 مليار دولار، مقابل المركز الـ 12 في شهر أيلول / سبتمبر الماضي برصيد بلغ نحو 136.7 مليار دولار.

وجاءت السعودية وفقا لصحيفة "الاقتصادية" بعد كل من الصين، واليابان، وإيرلندا، والبرازيل، وجزر الكايمان، وسويسرا، والمملكة المتحدة، ولوكسمبورج، وهونج كونج، وتايوان، فيما تجاوزت الهند التى كانت تسبقها سابقا.

وارتفع رصيد السعودية من سندات وأذون الخزانة الأمريكية على أساس سنوي بنهاية تشرين الأول / أكتوبر الماضي، بنسبة 50.2 بالمائة، وقيمة 48.5 مليار دولار، مقارنة برصيدها بنهاية تشرين الأول / أكتوبر 2016، البالغ نحو 96.7 مليار دولار.

وأظهرت البيانات أن رصيد السعودية في نهاية تشرين الأول / أكتوبر الماضي هو الأعلى منذ أن بدأت وزارة الخزانة الأمريكية في الإعلان عن البيانات التفصيلية في آذار / مارس 2016. والاستثمارات السعودية في سندات الخزانة فقط، ولا تشمل الاستثمارات الأخرى في أوراق مالية وأصول ونقد بالدولار في الولايات المتحدة.

كما ارتفع رصيد السعودية من سندات الخزانة الأمريكية إلى 100.1 مليار دولار بنهاية تشرين الثاني / نوفمبر 2016، ثم ارتفع إلى 102.8 مليار دولار بنهاية كانون الأول / ديسمبر 2016، وإلى 112.3 بنهاية كانون الثاني / يناير 2017، ثم إلى 113.8 مليار دولار في شباط / فبراير، وإلى 124.5 مليار دولار في آذار / مارس، ثم إلى 126.8 مليار دولار في نيسان / أبريل، وإلى 134 مليار دولار في أيار / مايو، وأخيرا إلى 142.8 مليار دولار في حزيران / يونيو 2017.

وجاء ذلك قبل أن يتراجع بشكل طفيف إلى 142.5 مليار ريال بنهاية تموز / يوليو 2017، وإلى 137.9 مليار دولار بنهاية آب / أغسطس، ثم إلى 136.7 مليار دولار بنهاية أيلول / سبتمبر 2017. فيما ارتفع إلى مستوى 145.2 مليار دولار بنهاية تشرين الأول / أكتوبر من العام الجاري.