2018 | 07:49 تموز 22 الأحد
جعجع: كلنا مع جهود باسيل لتحقيق الخرق المطلوب في ملف النازحين السوريين في لحظة مؤاتية وفي ملف بات يشكل أولوية ضمن الأولويات اللبنانية | ماريو عون لـ"الحياة": الرئيس عون لم يتدخل أبداً في حصة التيار الوطني الحر، ونحن لماذا سنتنازل عن حجمنا؟ | فريد هيكل الخازن لـ"الأنباء": التكتل الوطني يقف الى جانب الرئيس الحريري ويحاول قدر المستطاع تسهيل مهمته لتأليف الحكومة بأسرع وقت ممكن | ماء لبنان وابن خلدون | مصادر في القوات لـ"السياسة": الهدنة مع التيار تصدعت موضعيا بعدما جرى كسرها من قبل باسيل لكن القوات حريصة على الهدنة التزاما بما يقوله البطريرك الراعي | مصادر في القوات لـ"السياسة": الحريري لا يتحمل وحده مسؤولية التأخير في تشكيل الحكومة لأن التأليف مسؤولية جميع الفرقاء الذين عليهم أن يساعدوه في مهمته وهو الذي أكد أن التأليف مسألة توافقية | الخارجية الأوكرانية تستدعي السفير الإيطالي في كييف للاحتجاج على تأييد وزير داخلية بلاده ضمّ القرم إلى روسيا | المدير العام للأمن العام اللواء ابراهيم: دفعة جديدة من اللاجئين السوريين ستغادر مخيمات عرسال وشبعا في الأيام المقبلة | الصراف: قانون الكنيست الاسرائيلي انتهاك صارخ لحق شعب فلسطين بدولة مستقلة عاصمتها القدس | نعمة افرام: المبادرة الروسية لتسهيل عودة النازحين إلى سوريا تقتضي مواكبة رسمية لبنانية جامعة | الحدث: تجدد التظاهرات في ساحة التحرير بغداد والأمن ينتشر بكثافة | باسيل للـ"ام تي في": لتشكيل الحكومة نريد هواء لبنانيا "لا شرقي ولا غربي ما بدنا هوا من برا" |

الشرطة الألمانية تُستدعى... والسبب ثلاث نعاج!

متفرقات - الاثنين 18 كانون الأول 2017 - 06:56 -

استدعيت عناصر الشرطة الألمانية بعد أن شاهد أحد المارة ثلاث نعاج مستلقية على ظهورها في الغابة السوداء جنوب البلاد وحسبها ميتة. لكن المفاجأة جاءت بعد وصول رجال الشرطة وصاحب الخراف التي تسببت في حالة طوارئ في المنطقة.اتصل عابر سبيل في الغابة السوداء جنوب ألمانيا بالشرطة بعد أن شاهد ثلاثة خراف على الأرض مستلقية على ظهورها، حسبما نقل موقع "شبيغل أونلاين". المشهد أصاب الرجل بالذعر، فقد تصوّر أن الخراف الثلاثة ميتة. ولم ينتظر الرجل طويلاً، فقد هرعت سيارة للشرطة لتفقد المكان والبحث عن سبب موت الخراف الثلاثة، ولكن حين وصل رجال الشرطة إلى موقع الخراف اكتشفوا أنها ليست ميتة، بل مستلقية على ظهورها فقط‍!

ونقل موقع "شبيغل اونلاين" أن رجال الشرطة احتاروا في سبب استلقاء الخراف على ظهورها. وبعد وصول صاحب الخراف الثلاثة، ظهر أنها كانت في الحقيقة نعاج حوامل ووزنها ثقيل. ومباشرة ساعد رجال الشرطة ومالك النعاج على الانقلاب على بطونها مرة أخرى، ولم يتطلب الأمر سوى دقيقة تقريباً لتتمكن من الوقوف على أقدامها والانطلاق في الحقل ببطء من جديد.

ولم يتمكن رجال الشرطة من معرفة سبب استلقائها على ظهورها وأي النعاج الثلاثة استلقت أولاً، لتبقى هذه الأسئلة من دون إجابة! بيد أن مهمة دورية الشرطة انتهت نهاية سعيدة من دون إصابات تذكر.

ع.خ/ ي.أ