2018 | 00:11 أيلول 24 الإثنين
الجيش الإسرائيلي: طائراتنا كانت داخل المجال الجوي الإسرائيلي وقت الضربة السورية على الطائرة الروسية | الخارجية العمانية: مسقط تدين الهجوم في الاهواز بإيران وتؤكّد رفضها لكل اشكال الإرهاب والعنف في أي زمان ومكان | جنبلاط: الى وزير الطاقة السيد سيزار ابي خليل ان اشارتي الى كلام النائب ياسين جابر ليست من باب الحقد كما تقولون بل من باب الحرص على المصلحة العامة كما قصد جابر | "سكاي نيوز": المقاومة اليمنية تسقط طائرة بدون طيار أطلقتها الحوثيون بغرض استهداف مستشفى في مديرية الدريهمي | السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة ترفض الاتهامات الإيرانية بشأن تورط واشنطن في الهجوم على العرض العسكري في الأحواز | ليبرمان: عملياتنا في سوريا مستمرة رغم سقوط طائرة إيل 20 الروسية | كانتون سويسري يصوت بغالبية ساحقة على منع البرقع | الحزب الوطني الكردستاني في العراق يرشح فؤاد حسين القيادي في الحزب لمنصب رئيس الجمهورية | الحرس الثوري الإيراني يتوعد بانتقام "مميت لا ينسى" من منفذي الهجوم على العرض العسكري | مصر تلغي الرسوم الجمركية على السيارات الأوروبية الشهر المقبل | طوني فرنجيه: العهود الناجحة لا تقاس بما نالته من وزراء بل بماذا قدمت للبنان واللبنانيون لم يعد باستطاعتهم التحمل وجزء منهم كان يعلّق آمالاً على هذا العهد | "سكاي نيوز": محكمة مصرية تقضي بالسجن المؤبد بحق مرشد تنظيم الإخوان و 64 آخرين بتهمة القيام بأعمال قتل وعنف في محافظة المنيا عام 2013 |

حرب صامتة بين السعودية ولبنان

خاص - السبت 16 كانون الأول 2017 - 06:10 - ليبانون فايلز

في ظل الصمت السعودي الذي تلا عودة الرئيس سعد الحريري عن استقالته التي قدمها من السعودية واطلاقه سياسة جديدة بعيدة عن المملكة العربية السعودية، تسير الامور في لبنان على حافة الهاوية في العلاقات بين البلدين.

مصادر مطلعة تؤكد لموقع "ليبانون فايلز"، ان العقوبات الخليجية التي فرضت على لبنان كانت محدودة واقتصرت على التحذير الدائم بمنع رعاياهم من السفر الى لبنان والطلب من المتواجدين في لبنان المغادرة، مشيرا الى ان لا عقوبات خليجية اضافية على لبنان في المدى المنظور لان المسار السعودي في لبنان توقف بسبب التدخل الفرنسي لإنهاء أزمة الرئيس سعد الحريري.

ولفت المصدر الى ان هناك حربا ديبلوماسية بين لبنان والسعودية لان وزارة الخارجية اللبنانية لم تمنح بعد السفير السعودي الجديد وليد اليعقوب اوراق اعتماده لكي يقدمها الى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، لافتا الى ان هذا الأمر يعقد الامور، ولكن السعودية تعامل لبنان بالمثل لانها ومنذ التعيينات الديبلوماسية منذ اشهر لم تقبل بعد تعيين السفير فوزي كبارة في السعودية ولم تمنحه ايضا اوراق اعتماده.

وشدد المصدر على ان لبنان يعامل كل الدول بالمثل وبما ان اوراق سفير لبنان لم تمنح له بعد فلبنان لن يمنح السفير السعودي اوراقه ايضا.