2018 | 20:31 تشرين الأول 17 الأربعاء
ظريف: العقوبات الأميركية الأخيرة استهدفت مصرفاً خاصاً له دور رئيس في استيراد الغذاء والأدوية الى ايران | الرياشي: موضوع تشكيل الحكومة يُبحث مع الرئيس المكلف و"لاقوني عبيت الوسط بخبركن هونيك" | كنعان: موضوع وزارة العدل لم يطرح في الاجتماع الذي حصل ولم نتطرق اليه وذاهبون بكل روح ايجابية لاكمال مشوار التأليف مع الرئيسين عون والحريري | كنعان من ميرنا الشالوحي: سنسمع اخبارا ايجابية في الايام المقبلة وباسم الحزبين اقول تهمنا حكومة منتجة والعهد هو عهد كل اللبنانيين | الرياشي من ميرنا الشالوحي: المصالحة هي خطّ أحمر والمصالحة المسيحية المسيحية هي التوازن والشراكة والعمل والاختلافات السياسية لا يجب ان تتحوّل إلى خلافات | كنعان للـ"ال بي سي": اي صرف لا يستند الى اعتماد في الموازنة هو مخالفة قانونية فاضحة | "ال بي سي": حاكم مصرف لبنان رياض سلامة شدد على ضرورة تشكيل الحكومة في اسرع وقت | "ام تي في": جنبلاط يرفض وزرارة البيئة ويصر على حقيبة الزراعة وبري يريد وزارة الشؤون الاجتماعية وقد يتخلى عن الزراعة للقوات | مصادر مطلعة على تشكيل الحكومة للـ"ال بي سي": الحريري مصمم على ان تصدر التشكيلة الحكومية مع نهاية الاسبوع وينتظرعودة بري | مصادر الـ"ال بي سي": الحريري حسم وزارة الصحة لحزب الله والحل في تسمية طبيب لا يحمل بطاقة حزبية | أوساط "القوات للـ"ام تي في": الحريري عرض علينا وزارة العدل والرئيس المكلف يرفض تقديم المزيد من التنازلات من حصة "القوات" | مصادر الـ"ال بي سي": وزارة التربية للاشتراكي بعدما تمسك بها جنبلاط مقابل تنازله عن المقعد الدرزي الثالث |

أربعة قتلى فلسطينيين خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 15 كانون الأول 2017 - 22:21 -

قتل أربعة فلسطينيين، أحدهم مُقعد، برصاص الجيش الإسرائيلي شرق مدينة غزة وفي الضفة الغربية، بينما أصيب نحو 300 آخرون خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي قرب الشريط الحدودي شرق القطاع وفي الضفة الغربية.لقي أربعة فلسطينيين حتفهم وأصيب نحو 300 آخرين اليوم الجمعة (15 كانون الأول/ديسمبر 2017) ، خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي على أطراف قطاع غزة وفي الضفة الغربية. وأعلن أشرف القدرة المتحدث باسم وزارة الصحة في قطاع غزة في بيان الجمعة "استشهد الشاب إبراهيم أبو ثريا (29 عاما) بطلق في الرأس خلال مواجهات شرق غزة".

 

وتناول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يظهر فيه أبو ثريا الذي فقد كلا ساقيه في حادثة سابقة وهو يحمل العلم الفلسطيني ويردد المتظاهرون خلفه هتافات. وجاء الإعلان عن مقتله بعد أقل من ساعة من مقتل الشاب ياسر سكر (32 عاما) خلال المواجهات مع الجيش الإسرائيلي شرق مدينة غزة.

 

أما القتيل الثالث برصاص الجيش الإسرائيلي فكان في الضفة الغربية، وهو باسل مصطفى إسماعيل (24 عاما)، حيث أكدت مصادر طبية وأمنية فلسطينية مقتله إثر إصابته بعيار ناري في الصدر خلال مواجهات في بلدة عناتا الملاصقة لمدينة القدس.

 

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية مساء الجمعة إن فلسطينيا رابعاً لقي حتفه واسمه محمد عقل (29 عاما) توفي بعد ساعات من نقله مصابا بجروح خطرة إلى مستشفى في رام الله. وبحسب وكالة فرانس برس فقد طعن عقل جنديا من حرس الحدود، الذين أطلقوا عليه ثلاث رصاصات وظهر في الصور التي التقطت أنه كان يضع ما يشتبه بانه حزام ناسف.

 

وأشارت وزارة الصحة الفلسطينية إلى أن "إجمالي الإصابات لليوم في قطاع غزة بلغ 145 إصابة منها 5 خطرة".

 

وتظاهر عشرات الآلاف اليوم الجمعة في قطاع غزة رفضا لاعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، وتوجه مئات الشبان إلى الشريط الحدودي شرق القطاع حيث عبروا عن غضبهم عبر رشق الجنود الإسرائيليين بالحجارة، بحسب مراسلي فرانس برس. وتمتد المواجهات في عدة مناطق شرق قطاع غزة وأصيب فيها نحو 150 متظاهرا بينهم 60 بالرصاص الحي. وفي مواجهات مماثلة مستمرة في مناطق متفرقة عند حواجز عسكرية ونقاط تماس عدة مدن في الضفة الغربية، أصيب 150 آخرون، بينهم 20 بالرصاص الحي.

 

ويتظاهر الفلسطينيون للجمعة الثانية احتجاجا على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب في السادس من الشهر الجاري الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها. وأثار قرار ترامب الأربعاء قبل الماضي الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لدولة إسرائيل، موجة إدانات دولية واسعة واحتجاجا في الأراضي الفلسطينية أسفرت عن مقتل خمسة أشخاص وإصابة المئات في مواجهات أو غارات إسرائيلية.

 

ويعتبر وضع القدس من القضايا الجوهرية في أي تسوية سلام محتملة للنزاع الإسرائيلي-الفلسطيني.ز.أ.ب/ص.ش (أ ف ب، د ب أ)