2018 | 22:33 تشرين الأول 23 الثلاثاء
كنعان: العهد للانجاز لا للكلام وأمام الحكومة العتيدة مسؤولية كبيرة لمقاربة اولويات اللبنانيين واذا لم نضع اليوم المصلحة الوطنية فوق اي مصلحة اخرى بضوء التحديات التي تنتظرنا فمتى نقوم بذلك؟ | بولتون: الـ"FBI" لم ترصد حتى آلان ما يدل على تدخل موسكو في انتخابات الكونغرس النصفية | باسيل يلتقي الحريري في بيت الوسط بعيداً عن الاعلام | "ام تي في": موضوع تمثيل السنة المستقلين غير موجود على جدول أعمال الرئيس الحريري | مصادر بري للـ"ام تي في": العقدة الحكومية داخلية وليست خارجية وعن تمثيل السنة المستقلين طالب بري منذ اليوم الاول لعملية التشكيل بتمثيلهم بوزير واحدٍ | اوساط متابعة لعملية التأليف للـ"او تي في": لا نزال متفائلين بالتشكيل في الايام المقبلة لان هامش المناورة بات ضيقاً ولا حجج لوضع العراقيل في الايام المقبلة | مصادر القوات للـ"او تي في": تقدمنا بعدة طروحات للرئيس المكلّف وننتظر الاجابة حتى الساعة والامور ليست معقّدة بقدر ما هي متشابكة | "المستقبل": موضوع السنة المستقلين غير موجود على جدول اعمال الحريري ولا على جدول اتصالاته المتعلقة بتاليف الحكومة | مصادر الرئيس المكلف لـ"المستقبل": الحكومة ستتألف في غضون الايام المقبلة وان مساحة التجاذب السياسي تنحسر لمصلحة تأليف الحكومة | "ان بي ان": الحريري يمكن ان يتنازل عن حقيبة الاتصالات لصالح القوات اللبنانية لتسهيل ولادة الحكومة | معلومات الـ"ان بي ان": الاسبوع المقبل لن يترأس الرئيس المكلف سعد الحريري اجتماع كتلة المستقبل ما يعني ان الحكومة ستتشكل قبل الثلاثاء المقبل | وزراء خارجية مجموعة السبع: الرواية السعودية عن موت خاشقجي تترك الكثير من التساؤلات من دون إجابة وندين بأشد العبارات الممكنة قتل خاشقجي |

مؤتمر للمركز الدولي لتطوير سياسات الهجرة حول أمن وثائق السفر

مجتمع مدني وثقافة - الجمعة 15 كانون الأول 2017 - 14:29 -

نظم مكتب المركز الدولي لتطوير سياسات الهجرة في بيروت مؤتمرا دوليا حول أمن الوثائق تحت عنوان "وثائق السفر في الماضي والمستقبل"إمتد على يومين (12 و13 كانون الأول 2017) في نادي الضباط العسكري - المنارة، وذلك ضمن إطار مشروع الإدارة المتكاملة للحدود الممول من الإتحاد الأوروبي.

هدف المؤتمر إلى تسليط الضوء على التحديات والممارسات الفضلى والدروس المستقاة في موضوع أمن وثائق السفر، كذلك عرض للتقدم المحرز على هذا الصعيد لا سيما قواعد بيانات المعلومات.

وقد شارك في المؤتمر ضباط من المديرية العامة للأمن العام، الجيش اللبناني، قوى الأمن الداخلي، إدارة الجمارك اللبنانية، بالإضافة إلى ممثلين عن مصرف لبنان المركزي وشركات خاصة وشركاء خارجيين مثل القواعد العسكرية البريطانية ذات السيادة في جزيرة قبرص، كما شارك ممثلون عن دول الأردن، ألمانيا، هنغاريا، رومانيا، بريطانيا، سويسرا، هولندا، تركيا، الدانمارك، النمسا وبولندا.

إفتتح المؤتمر الممثل الإقليمي للمركز الدولي السفير عبد المولى الصلح وشدد في كلمته على الأهمية التي يكتسبها موضوع أمن الوثائق وتطوير وثائق السفر عالمياً، وعلى دور كل المعنيين في هذا الموضوع بتحسين وتطوير ميزات أمان هذه الوثائق.

ثم ألقى ممثلا الأمن العام والإتحاد الأوروبي كلمتين شددا فيهما على أهمية أمن الوثائق في إدارة وضبط الحدود وركزا على إستمرارية التعاون مع الوكالات والأجهزة الحدودية في لبنان والدعم المقدم لها لاسيما من الإتحاد الأوروبي من خلال مشاريع تمتد على السنوات القادمة.

بعد ذلك عرض خبراء من الوكالة الأوروبية لحرس الشواطئ والحدود، ألمانيا، بريطانيا، رومانيا ولبنان لتجارب أوروبية ووطنية في مجال أمن وثائق السفر حالات تزوير وثائق وهويات؛ جواز السفر الألماني الجديد، وثائق السفر اللبنانية، الفلسطينية والسورية، وميزات الأمان في أوراق النقد اللبنانية.

وشكل المؤتمر فرصة لتبادل الخبرات والمعارف وأفضل الممارسات، والتواصل بين الخبراء في مجال أمن الوثائق. كما شدد على أهمية التعاون والتنسيق بين مختلف الأجهزة والوكالات الحدودية لتمتين عملية إدارة وضبط الحدود، إجراء المقابلة وتحديد الأشخاص منتحلي الصفة والمشبوهين، جمع المعلومات وإجراء التحقيقات الجنائية، التدابير الوقائية ضد الفساد، والتعاون بين الوكالات والأجهزة المعنية على الصعيد الدولي.