2019 | 14:13 كانون الثاني 20 الأحد
السفير القطري: لا صحة للمعلومات التي ترددت في عدد من وسائل الاعلام عن تكفل الدوحة بمصاريف القمة العربية الاقتصادية وعن وديعة قطرية ستوضع في المصرف المركزي اللبناني | المرصد السوري: انفجار العبوة الناسفة في دمشق استهدف شخصية أمنية رفيعة | التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على اوتوستراد الناعمة باتجاه خلدة ودراج من مفرزة سير بعبدا يعمل على تسهيل السير في المحلة | مقتل صحافي ليبي في معارك قرب طرابلس | قتيل و14 جريحا في 9 حوادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | الشرطة السودانية تطلق الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين قبيل المسيرة نحو البرلمان | وسائل إعلام سورية: الدفاعات الجوية للجيش السوري تحبط هجوماً جوياً إسرائيلياً في الجنوب | النائب اسامة سعد: نتظاهر اليوم لمواجهة الأزمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية الناتجة عن سياسات طائفية | أعلن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في الاولى من بعد الظهر الانتهاء من أعمال جلسة العمل الاولى على أن تستأنف الجلسة الثانية العلنية في الثالثة من بعد الظهر | جريصاتي: خطاب رئيسنا رئيس الدولة ورئيس القمة العربية لأربع سنوات نوعي كالعادة وجريء كالعادة ومبادر كالعادة حضر فحضرت الدولة كلها معه | يعقوبيان للـ"أم تي في": لا علاقة للتظاهرة بالقمة الاقتصادية والمطالب موحّدة وهذه التظاهرة ضد كل السلطة | عطاالله: رغم محاولات العرقلة، القمّة عُقدت والرئيس قال كلمته وأطلق مبادرته |

سامر غانم، استجب يا رب!

خاص - الجمعة 15 كانون الأول 2017 - 09:08 - ليبانون فايلز

انه القدر، لم يغب عن الكنيسة يوماً ولا عن الانسان يوماً آخر، إنه سامر غانم القاضي المُحِب، عادة ما يكون القضاة متعجرفون وبطاشون، اما سامر فكان في مكان آخر، رجل مهذب همه تطبيق القانون وحماية الإنسان في لبنان. لطالما عرفته يسافر بإستمرار، ومعظم سفراته كانت الى الكنيسة، الى بلاد الإيمان، فقلما عرفت رجالاً يسافرون سفرات دينية ويقومون بسياحة دينية لطالما أحبها، لم يحكم الا بالعدل، ولم يدافع الا عن الحق وعن الانسان، عرفته انساناً، يحكم ليدافع، يحب ليفرِح...

هذا هو سامر، تسألون ماذا حصل، القصة بسيطة اثناء تناوله العشاء، دخلت احدى قطع اللحم القصبة الهوائية كانت كبيرة، توقف الدم عن الوصول الى الدماغ، فكان ما كان، سامر غانم (القاضي) في غيبوبة (coma) وهو في المستشفى، ننتظر شفائه ووساطة سماوية...

فأيها الرب القدير القادر، كن معه واشفيه من ما حصل، الانسان بحاجة اليه... صلواتنا لأجله نرفعها لك، فاسمعها واستجب.