2018 | 22:45 كانون الأول 09 الأحد
اسرائيل استقدمت حفارة ضخمة بدأت العمل مقابل بوابة فاطمة | الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأهداف جوية في محيط مطار دمشق الدولي | سفراء الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن لدى اليمن يؤكدون أن القرار رقم 2216 يمثل خارطة طريق لإنهاء الأزمة اليمنية | مصادر قريبة من النائب نديم الجميل للـ "أل بي سي": كان الجميل يقدم ملاحظات على أداء القيادة داخل اجتماعات مكتب الكتائب السياسي لكن هذه الملاحظات لم تكن تلقى آذان صاغية ما دفعه الى الخروج عن صمته | أوساط المستقلين من حزب الكتائب للـ"أل بي سي": كيف لحزب ديمقراطي كالكتائب أن يحسم منذ اليوم الأول نتائج الانتخابات؟ | أوساط المستقلين من حزب الكتائب للـ"أل بي سي": التحقيق الشفاف بكيف صرفت الأموال الانتخابية الحزبية ولماذا لم يلتزم ثلث الكتائب بالقرارات الحزبية بقي بلا جواب | أوساط المستقلين من حزب الكتائب للـ"أل بي سي": ما يحكى عن تشكيل لجان وتقديم تقارير غير دقيق لأن ما حصل لا يتعدى تسمية الحزب لمقرري لجان من دون أن يرتقي الأمر الى تشكيل هذه اللجان | اوساط من داخل حزب الكتائب للـ "أل بي سي": الحزب يتوجه الى تأسيس 6 لجان بهدف القيام بتحقيقات لمعرفة الأسباب التي أدت الى خسارة حزب الكتائب لمقاعد نيابية في الانتخابات | ألان عون للـ "أم تي في": حزب الله قال أنه لا يزعجه اعطائنا الثلث المعطل وأكثر أي 15 وزيرا لكن الصمد قال العكس وواضح ان حزب الله طرح ودعم العقدة السنية | ألان عون للـ "أم تي في": لا نريد أن يعتذر الحريري بل نريد ان يقترح شيئا ما ولم يكن هدفنا الحصول على 11 وزيرا وليس صحيحا أن الرئيس يرفض التنازل عن وزير من حصته كي لا يخسر الثلث المعطل | آلان عون للـ"أم تي في": قد يكون رفض إعطائنا الثلث المعطل جزءاً من التعقيدات الحكومية الحاصلة اليوم | مصدر وزاري في تيار المستقبل لـ"المنار": مقترح حكومة 32 وزيرا هو بدعة سياسية لن تمر في بيت الوسط |

مقتل 4 تلامذة في حادث تصادم بين قطار وحافلة جنوب فرنسا

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 15 كانون الأول 2017 - 08:04 -

أدى اصطدام قطار بحافلة مدرسية أمس عند معبر لسكة الحديد في جنوب فرنسا، الى مقتل اربعة تلامذة على الاقل وجرح عشرين شخصا آخرين معظمهم اصاباتهم بليغة.

واصطدم القطار بالحافلة التي كانت تقل زهاء 20 تلميذا من مدرسة متوسطة محلية في بلدة ميلاس على بعد 11 كيلومتر غرب مدينة بيربينيان في فترة ما بعد الظهر.

وقال المدعي العام في بيربينيان جان جاك فاغني: "ان الحافلة تضررت بشكل كبير، وان جميع الضحايا والجرحى هم من ركاب الحافلة".

وأفادت اذاعة "فرانس بلو" ان "القطار ارتطم بمؤخرة الحافلة"، وأظهرت صور تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي الحافلة وقد انشطرت الى قسمين.

ونشرت السلطات الفرنسية 95 مسعفا في مكان الحادث بالاضافة الى أربع مروحيات كجزء من جهود الانقاذ، وتم فرض طوق حول المكان ومنع الصحافيون من الاقتراب.

ووصف رئيس الوزراء الفرنسي ادوار فيليب الذي وصل جوا الى بلدة ميلاس بواسطة مروحية بان "عملية التعرف على هويات الضحايا كان امرا بالغ الصعوبة".

وقال: "ان 24 شخصا اصيبوا في الحادث غالبيتهم من الفتية الذين تتراوح اعمارهم بين 13 و17 عاما".

واكد "مقتل اربعة، وان 11 جريحا في حالة حرجة و9 حالتهم خطيرة وتتم معالجتهم في مستشفيات المنطقة".

وأضاف: "الاولوية الآن في هذه المرحلة هو ان نتمكن من تقديم معلومات دقيقة الى العائلات".