2019 | 15:30 كانون الثاني 16 الأربعاء
عدوان بعد لقاء بكركي: نحن نريد قيام دولة حقيقية وعلى رأسها رئيس الجمهورية والمطلوب من عون والحريري امس قبل اليوم تأليف الحكومة | الرئيس عون تسلم رسالة من نظيره الفلسطيني نقلها الوزير عزام الاحمد اعرب فيها عن اعتذاره عن عدم تمكنه من حضور القمة نظراً لوجوده في نيويورك وكلف رئيس الحكومة ترؤس الوفد | الكرملين: بعد قمة أردوغان وبوتين في موسكو سيبدأ التحضير لقمة روسية تركية إيرانية بشأن سوريا | محافظ البقاع: لعدم سلوك طريقي ضهر البيدر وترشيش زحلة حالياً | "التنمية والتحرير": نحذر من استمرار اسرائيل في انشاء الجدار الاسمنتي وتطالب الامم المتحدة بوقفه | الكرملين: بوتن وأردوغان سيبحثان الأسبوع المقبل تطورات الأزمة السورية وقضية الانسحاب الأميركي خلال محادثات في موسكو | فريد هيكل الخازن: لقاء بكركي سيكون له مفاعيل إيجابية اقلّه أن الموارنة يجتمعون تحت سقف البطريرك بالرغم من اختلافاتهم السياسية وهم متفقون على الكثير من المسلمات | معلومات الـ"او تي في": بيان بكركي المرتقب سيركز على الاسراع بتشكيل الحكومة وعلى دعم رئيس الجمهورية بصلاحياته وموقعه | عدوان بعد لقاء بكركي: أهم ما اتفق عليه الاسراع في تشكيل الحكومة | كنعان بعد لقاء بكركي: الجميع تمثل بلجنة المتابعة والبيان يعبر عن الجميع وهناك نقاش حصل ولكن لا تشنج والقضية الوطنية المسيحية ليست ملكا لاشخاص بل للمسيحيين واللبنانيين | تنظيم الدولة الاسلامية يتبنى التفجير الانتحاري ضد التحالف الدولي في مدينة منبج | روحاني: طهران ستكون مستعدة لمحاولة إطلاق قمر صناعي من جديد في غضون أشهر |

العلماء ينشئون نظام ترميز عالي السرعة للمعلومات

متفرقات - الخميس 14 كانون الأول 2017 - 18:59 -

اليوم، يجري البحث في جميع أنحاء العالم على إنشاء نظام للترميز البصري. والاتجاه الرئيسي لهذه الأبحاث – هو تطوير النظم المرتقبة للترميز البصري للمعلومات مع الإضاءة المتماسكة تماما لليزر. والأبحاث التفصيلية غير متناسبة مع الصور وكاميرات الفيديو العادية، وذلك لأنه يتطلب استخدام الأساليب الثلاثية الأبعاد المعقدة ويتم توجيهها إلى قاعدة العنصر من الجيل القادم.

والأكثر فعالية من وجهة النظر العملية هي نهج الخبراء التي يسمونها لتطوير أدوات الترميز البصرية باستخدام الإضاءة المكانية والغير متماسكة والتي تكون شبه أحادية اللون أو من (لون واحد) من الإضاءة. وهي توفر إمكانية إصدار الأجهزة على أساس كاميرات الفيديو والصور، والتي هي اليوم يتم إصدارها بالفعل على نطاق صناعي واسع.
وقد وضع هذا النهج في تنفيذ العلماء من الجامعة الوطنية للأبحاث النووية التابعة "لمعهد موسكو للفيزياء الهندسية" الذين عملوا على تطوير مخطط جديد لترميز المعلومات البصرية. وتم إنشاؤها على أساس مبدأ تشكيل جبهة موجهة تعمل على الإضاءة المكانية والإضاءة الغير متماسكة.
ويتم عرض معلومات الترميز في هذه الحالة على شكل QR كرمز الكريستال السائل في الشكل الزماني والمكاني لمغير الضوء، الذي يضئ بأشعة الليزر ذات الضوء الأحادي اللون. ويتم تمرير الإشعاع مبدئيا من خلال التناثر الدوري الذي يدمر التماسك المكاني.
وبصفته عنصر للترميز، فإن العلماء استخدموا الكريستال السائل للمغير منن الضوء الذي يعرض العناصر البصرية الانعكاسية مسبقة الصنع وتوليفها. وإن جهاز وكاميرات استشعار الصور يسجل الالتواء البصري للصورة التي يتم إخراجها من السعة المغيرة، مع الاستجابة النبضية للعنصر الانعكاسي المستمد من مشكل الطور.
كما أن استخدام مثل هذه المحولات يجعل من الممكن تغيير مفاتيح الترميز في الوقت الحقيقي. ويتم فك التشفير من خلال الفك الرقمي مع حلول الاستقرار (عكس الالتفاف عند معالجة الإشارات).
ونتيجة للأبحاث، التي تم نشرها في المجلات العلمية المشهورة مثل "Laser Physics Letters"،
فإن العلماء نجحوا في التشفير وبرمجيات فك رموز الصورة QR بقياس129х129 من هذه العناصر. وفي الوقت نفسه، لم تتجاوز النسبة المئوية لفك التشفير الخاطئ للبكسل أكثر من.0,05% وهذا يشير إلى نسبة عالية "للإشارة / الضوضاء من الدائرة المصممة: وهذا يعني بأن الاستخدام العملي يسمح بتجنب "التحبب" من الصورة عندما يتم التعرف عليه.
ووفقا لرأي المصممين، فإن هذا المخطط هو فعال في إنشاء أنظمة تشفير عالية السرعة وتكون محمية بدرجة عالية: يتم توفير الحماية ثنائية الأبعاد لمفاتيح الترميز المتغيرة الديناميكية. "والجديد في عملنا يكون أولا في: الاستخدام الأحادي اللون للإضاءة غير المتماسكة مكانيا لمشهد الترميز – وهذا يسمح بتجنب ظهور بقع الضوضاء ولا يتطلب طرق تسجيل الأبعاد الثلاثية. ثانيا، في استخدام الكمبيوتر وتوليفه في عناصر الانعراج الطوري الذي يسمح بالصياغة المطلوبة لموجة الترميز التي تؤدي على وجه التحديد إلى الحد من فقدان الإشعاع"، - كما علق الدكتور في معهد الليزر وتقنيات البلازما في الجامعة الوطنية للأبحاث النووية التابعة "لمعهد موسكو للفيزياء الهندسية فيتالي كراسنوف.