2019 | 14:14 كانون الثاني 20 الأحد
السفير القطري: لا صحة للمعلومات التي ترددت في عدد من وسائل الاعلام عن تكفل الدوحة بمصاريف القمة العربية الاقتصادية وعن وديعة قطرية ستوضع في المصرف المركزي اللبناني | المرصد السوري: انفجار العبوة الناسفة في دمشق استهدف شخصية أمنية رفيعة | التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على اوتوستراد الناعمة باتجاه خلدة ودراج من مفرزة سير بعبدا يعمل على تسهيل السير في المحلة | مقتل صحافي ليبي في معارك قرب طرابلس | قتيل و14 جريحا في 9 حوادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | الشرطة السودانية تطلق الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين قبيل المسيرة نحو البرلمان | وسائل إعلام سورية: الدفاعات الجوية للجيش السوري تحبط هجوماً جوياً إسرائيلياً في الجنوب | النائب اسامة سعد: نتظاهر اليوم لمواجهة الأزمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية الناتجة عن سياسات طائفية | أعلن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في الاولى من بعد الظهر الانتهاء من أعمال جلسة العمل الاولى على أن تستأنف الجلسة الثانية العلنية في الثالثة من بعد الظهر | جريصاتي: خطاب رئيسنا رئيس الدولة ورئيس القمة العربية لأربع سنوات نوعي كالعادة وجريء كالعادة ومبادر كالعادة حضر فحضرت الدولة كلها معه | يعقوبيان للـ"أم تي في": لا علاقة للتظاهرة بالقمة الاقتصادية والمطالب موحّدة وهذه التظاهرة ضد كل السلطة | عطاالله: رغم محاولات العرقلة، القمّة عُقدت والرئيس قال كلمته وأطلق مبادرته |

تنظيم "Christmas in Action 2017"

مجتمع مدني وثقافة - الخميس 14 كانون الأول 2017 - 12:47 -

تماشياً مع هدفها الدائم في الاحتفال بعيد الميلاد خلال أوقات استثنائية، نظمت In Actions، الشركة الرائدة في تنظيم المعارض، معرضها السنوي "Christmas In Action" للمرّة السادسة على التوالي في Trainstation، مار مخايل، من 13 حتى 17 كانون الأول، 2017.

"البعض يرى نهاية محتّمة، في حين أن البعض الآخر يرى أملاً لا متناهي"، فتطبيقاً لهذا القول ولأن عيد الميلاد لا يعني الهدايا فقط، ذكر معرض "Christmas In Action 2017" الشعب اللبناني هذا العام أن جوهر العيد هو محبّة الآخر وتقديم العون لكل محتاج. فمنذ العام 2015، بدأ "Christmas In Action" مبادرته الهادفة إلى دعم مركز سرطان الأطفال في لبنان، لبثّ الأمل ورسم الابتسامة على وجوه الأطفال خلال موسم الأعياد.

وشكّل المعرض الميلادي الأكبر لهذا العام، منصّةً تُدخل كلّ من يزورها في جوّ الفرح والأمل، على الرغم من المشاكل المحيطة بمنطقتنا. وفي وقتٍ يحفظ المعرض دور المصمّمين والفنانين في المجتمع من خلال دعم أعمالهم الفنية، تضمّن أيضاً عروضا متعلّقة بالموضة، الفنّ، الطعام، الترفيه والموسيقى، تنشر أجواء الفرح في قلوب كلّ من يتوق إلى مشاركة العيد مع الأصدقاء والأهل. إضافةً إلى ذلك، تمتّع الأولاد بمكان خاص لهم للّعب وللاستمتاع بورش عمل فنية عديدة.

أشارت مؤسِّسة In Action، سينتيا وردة إلى أن "كل عام يشهد معرضنا على تغييرات وأفكار جديدة ولكن هدفه يبقى نفسه. ما يهمّنا إيصاله من خلال المعرض ليس نشر الفرح فحسب بل أن نضع أيدينا بأيدي الأطفال الذين يعانون من مرض السرطان، بهدف بثّ الأمل في نفوسهم لمستقبلٍ واعد".

بعد سلسلة من النشاطات الناجحة في بيروت، تعمل In Action بجهد كي تعطي الفن حقّه في السوق اللبنانية، من خلال تنظيم المعارض الداعمة للمصمّمين والهادفة إلى عرض مواهبهم إلى جانب توسيع رقعة أعمالهم على الصعيدَين المحلّي والعالمي.