2018 | 08:51 أيلول 26 الأربعاء
جورج عطاالله لـ"صوت لبنان (93.3)": الجلسة كانت بحضور الاعلام وقد رأى الاعلاميون من غادر وقد علمنا باستعداد البعض للانسحاب من الجلسة المسائية قبل انعقادها | جنبلاط عبر "تويتر": داعش تنظيم غب الطلب في امرة النظام السوري ولقد جرى نقل مئات المقاتلين من البوكمال الى إدلب في الباصات "المفيمة" وذلك لتفجير الاتفاق الروسي التركي | نجم لـ"صوت لبنان (93.3)": في الجلسة التشريعية القادمة ستدرج كل البنود التي لم تناقش في جلسة الامس وقد استطعنا اقرار العديد من المشاريع | أردوغان: لا يمكن للرئيس السوري بشار الأسد أن يظل في السلطة ومساعي السلام مستحيلة في وجوده | موفد للرئيس | تحريك "التأليف" ينتظر عون | مؤشر يوحي بدقة المرحلة وخطورتها... | جابر: المسألة لا تنتظر قيام الحكومة لتتولى وضع السياسة الاسكانية | أزمة القروض الاسكانية أشدّ تعقيداً! | جنبلاط: أخالف عون والحريري في موضوع الإستقرار والليرة | السياسة الخارجيّة... والخوف من "الزحطات" | المَوْتورون الذين أقلَقوا الجبل... اشطبوهم من المَحضر! |

دي ميستورا يدعو بوتين للضغط على نظام الأسد "لكسب السلام"

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 14 كانون الأول 2017 - 06:53 -

حذر المبعوث الدولي الخاص لسوريا ميستورا من تفتيت سوريا في حال لم يتم التوصل إلى اتفاق سلام. دي ميستورا دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى العمل على إقناع النظام السوري بالموافقة على "إطلاق عملية سياسية تضم الجميع".قال المبعوث الدولي الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا في مقابلة مع التلفزيون السويسري العام "ار تي اس" الأربعاء (13 كانون الأول/ ديسمبر 2017) إن الانتصار العسكري ليس "كافيا"، كما ثبت من الفوضى التي أعقبت في ليبيا سقوط نظام العقيد معمر القذافي.

وأضاف دي ميستورا أنه بعد الانتصار العسكري الذي أعلنه بوتين في سوريا "لا بد من العمل فورا على اطلاق عملية سياسية تضم الجميع لكي يكون هناك دستور جديد وانتخابات جديدة". واعتبر أن على بوتين "إقناع الحكومة (السورية) بأنه لم يعد هناك من مجال لإضاعة الوقت".

وهذان الموضوعان هما في قلب المشاورات الجارية خلال الجولة الثامنة من مفاوضات جنيف، والتي كانت انطلقت في الثامن والعشرين من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي بين المعارضة السورية والنظام السوري.

وأضاف المبعوث الأممي "يمكن أن يعتقد البعض أنه انتصر في حرب ميدانية، إلا أن الأمر مؤقت، ولا بد من كسب السلام، ولتحقيق ذلك لا بد من الشجاعة لدفع الحكومة اللي الموافقة على وضع دستور جديد، وإجراء انتخابات جديدة بالتعاون مع الأمم المتحدة".

وبعد أن أبرز خارطة لسوريا تتضمن مناطق انتشار قوات النظام وفصائل المعارضة والجهاديين قال "في حال لم نتوصل إلى السلام سريعا فإننا سنصل إلى تفتيت سوريا".

وكان دي ميستورا أشرف على سبع جولات من المفاوضات في جنيف بين المعارضة والنظام من دون التوصل إلى نتيجة ملموسة. ويرفض وفد النظام التفاوض مباشرة مع وفد المعارضة، الذي يشترط رحيل الرئيس السوري بشار الأسد خلال المرحلة الانتقالية.

ويعمل بوتين حاليا على جمع مئات السوريين من جميع الاتجاهات مطلع العام المقبل في إطار "مؤتمر حوار وطني" يعقد في سوتشي على ضفاف البحر الأسود. ولم تعلن المعارضة الممثلة في جنيف بعد ما اذا كانت ستشارك في هذا المؤتمر.

أ.ح (أ ف ب، رويترز)