2018 | 12:27 أيلول 23 الأحد
الرئيس المكسيكي أندريس لوبيز أوبرادود: لا نريد مواجهة مع ترامب في موضوع الهجرة | وكالة فارس الإيرانية: استقالة وزير الصناعة محمد شريعتمداري بعد التنسيق مع الرئيس حسن روحاني | رئيس الأركان الإيراني: إيران ستطارد المجرمين في أي مكان بالعالم حتى القضاء على الإرهاب | أبي خليل: يا ليت "الاصوات الوطنية" لجأت الى الوقائع والمحاضر بدل الشائعات والقيل والقال اذ لم نعد نعرف ماذا تريدون | الرئيس عون يغادر إلى نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة بدورتها الـ73 | الدفاع الروسية: لم يسبق أن استخدمنا دفاعاتنا الجوية ضد الطيران الإسرائيلي في سوريا | رئيس الجمهورية يبرق معزيا الرئيس الايراني: الارهاب وباء يصيبنا في الصميم والدين منه براء | وزير النفط الإيراني: نأمل ألا تدفع تهديدات ترامب أعضاء أوبك إلى الانصياع لأوامر أميركا | الرئيس بري يبرق لخامنئي وروحاني ولاريجاني معزيا بضحايا الهجوم في الأهواز ويشدد على التعاون لتجفيف مصادر وموارد الارهاب العابر للحدود | قتيل و13 جريحا في 12 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | سامي فتفت لـ"صوت لبنان (93.3)": العقدة المسيحية تكمن في توزيع حقائب الدولة وفي وزارة الدفاع تحديداً والقوات بدأت المعركة بطريقة صحيحة وقدمت التنازلات | معاون وزير الخارجية الإيراني: سنستدعي القائم بالأعمال الإماراتي بعد تصريحات مسؤولين إماراتيين داعمة لجريمة الأهواز |

شهيب يتابع بتكليف من جنبلاط حل ملف النفايات في الشوف وعاليه

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 13 كانون الأول 2017 - 10:52 -

عقد النائب أكرم شهيب بتكليف من رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط إجتماعاً حول ملف النفايات في قضائي الشوف وعاليه في مركز بلدية الدامور، بحضور مفوض الحكومة لدى مجلس الإنماء والاعمار الدكتور وليد صافي، وكيل داخلية الشوف في الحزب التقدمي الإشتراكي رضوان نصر، رئيس بلدية الدامور شارل غفري، رئيس بلدية بشتفين رامي ضو، رئيس بلدية الجاهلية أمين أبو ذياب، رئيس بلدية ديركوشة وليد ضو، رئيس بلدية كفرحيم نسيب أبو ضرغم، رئيس بلدية الناعمة – حارة الناعمة شربل مطر، رئيس بلدية المشرف زاهر عون، رئيس بلدية كفرفاقود بسام نصر، مختار وادي الست وجيه راشد، مختار بنويتي زاهر طانيوس أبو رجيلي، مختار وادي الدير ديب الحصروتي، مختار ديربابا سامي بو سماعيل، مختار سرجبال ممثل رئيس البلدية حبيب السلفاني، معتمد الساحل في الحزب التقدمي الإشتراكي فادي فخر الدين، الخبير فراس اليافي، الخبيرة سارة اليافي مستشارة النائب أكرم شهيب للشؤون البيئية سوسن أبو فخرالدين.

بداية، عرض النائب شهيب لواقع أزمة النفايات في لبنان عموماً ومنطقة الشوف وعاليه خصوصا، مؤكداً بأن "هذا الإجتماع يأتي ضمن إطار إهتمام النائب وليد جنبلاط ومتابعة حثيثة من الأستاذ تيمور جنبلاط لموضوع النفايات في الشوف وعاليه الذي وضع على سكة الحل الصحيحة، وهو الحل الذي سيتم عرضه من قبل الخبراء والذي يراعي الشروط والمواصفات البيئية المطابقة للموصافات الأوروبية، كما يراعي واقع مناطقنا وأمكانات بلدياتها، والأهم في كل ذلك أن هذا المشروع يتم تحت إشراف ورقابة الاتحاد الأوروبي وهذا ما يضمن الشفافية ومعايير الجودة العالية في التنفيذ والإشراف والمراقبة على هذا المشروع الذي سيؤمن الحل لمشكلة النفايات في الشوف وعاليه على نحو بيئي مستدام كما سيوفر لقرى الشوف وعاليه الطاقة الكهربائية، حيث أننا قد عقدنا اجتماعات مع شركة كهرباء لبنان التي وافقت على استخدام شبكتها من أجل توزير الطاقة الكهربائية التي ستنتج عن هذا المشروع".

وقال شهيب بأن "هذا اللقاء هو اللقاء الثاني بعد الإجتماع الذي تم مع عدد من رؤساء اتحادات البلديات والبلديات في منطقة عاليه، والغاية من ذلك هو عرض هذا المشروع بكل تفاصيله على رؤساء إتحاد البلديات ورؤساء البلديات في الشوف وعاليه ليكونوا على إطلاع تام على خطة معالجة النفايات باعتبار أنهم شركاء وحريصون على إيجاد الحل البيئي والصحي الأمثل لموضوع النفايات"، مشدداً على "أن ما يجري في بعض القرى على صعيد حرق النفايات هو جريمة موصوفة ضد صحة الإنسان وضد البيئة وهذا الأمر لا يجوز أن يبقى ويستمر بأي شكل من الأشكال".

بعدها تحدث الدكتور صافي عارضا وشارحا مسار الحل المطروح لمشكلة النفايات في الشوف وعاليه، مؤكداً "بأن حل أزمة النفايات يسير بالإتجاه الصحيح الذي يوفر على البلديات ويحقق الحل البيئي لهذه الأزمة كما يوفر لهذه المنطقة الطاقة الكهربائية".

وأكد صافي "على حرص النائب وليد جنبلاط على إيجاد الحلول لمشكلة النفايات في منطقة الشوف وعاليه ومساعيه وجهوده الحثيثة في هذا المجال أثمرت خطوات عملية على هذا الصعيد، وهذا الأمر جرى ترجمته على أرض الواقع من خلال الإجتماعات والتحضيرات التي بدأها مجلس الإنماء والإعمار من أجل الوصول إلى الحل الذي سيقدمه الخبراء في هذا الأجتماع وهو حل علمي بافضل الشروط والمواصفات البيئية والصحية العالمية".

بعدها قدم الخبراء كل من: سارة اليافي، فراس اليافي وسوسن أبو فخر الدين عرضاً مسهباً للمشروع المطروح تلاه حلقة نقاش إيجابية ومؤيدة للحل الذي تم تقديمه.